اقرأ » أجمل مناطق سياحة في اسطنبول
دول أجنبية دول ومعالم

أجمل مناطق سياحة في اسطنبول

أجمل مناطق سياحة في اسطنبول

السياحة في اسطنبول 

تعد مدينة اسطنبول التركية واحدةً من أهم المدن السياحية ليس على مستوى تركيا فحسب، إنما على مستوى العالم، إذ يقصدها السياح من كافة دول العالم، لمشاهدة المواقع السياحية التي تجمع ما بين الطبيعة، والتراث، والحضارة.

مناطق سياحية في إسطنبول

برج الفتاة

يعد هذا البرج واحداً من أهم المناطق السياحية في تركيا، حيث يعود تأسيسه لعهد الإغريق، وهو يتمتع بموقعٍ يتوسط مياه البسفور، ويقع على بعد 200م من ساحل منطقة اسكودار الواقعة جنوب البسفور، ويمتاز بشكله الثُماني والأدراج اللولبية الضيقة داخله، والتي تربط طوابقه الستة بارتفاعٍ يصل إلى 23م، وتُروى حوله مجموعةٌ من القصص والأساطير الشعبية.

مضيق البسفور

هو المضيق الذي يقسم مدينة إسطنبول إلى قسمين، القسم الآسيوي والقسم الأوروبي، ويتمّ عبوره بالعبارة، وخلال هذه الرحلة التي تستمرّ لمدّة ثلاث ساعاتٍ يمكن مشاهدة قصر دولما باشا، وحصن روملي، والغابات، والمسطّحات الخضراء.

جزر الأميرات

تتألف من تسعة جزرٍ، لكلٍ منها طبيعةٌ مختلفةٌ وتقام فيها أنشطةٌ سياحيةٌ مختلفةٌ يقوم بها السائح، ومن هذه الجزر:

  • جزيرة بيوك أطه: وهي من أكبر الجزر وأكثرها شعبيةً، تبلغ مساحتها 5.4كم²، وعدد سكانها 7500 نسمةٍ تقريباً، وتحتوي على بعض المباني التاريخية ككنيسة آيا، وديرٍ يعود تاريخ بناؤه للقرن السادس، وكنيسة أيوس ديمترويس، ومسجد الحميدية الذي بناه السلطان عبد الحميد الثاني، كما تمتاز هذه الجزيرة بالأشجار الكثيرة والهدوء، وترسو اليخوت على الطرف الجنوبي منها لوجود منطقةٍ سكنيةٍ في شمالها، كما تحتوي الجهة الجنوبية أيضاً على عددٍ من المقاهي والمحلات التجارية.
  • جزيرة هيبلي أطه: هي ثاني أكبر جزيرةٍ بين جزر الأميرات، يعود تاريخ سكنها للعصر البيزنطي، وكانت تحتوي على عددٍ من مناجم النحاس قديماً، أمّا اليوم فهي تضمّ عدداً من المباني التي يقصدها بعض المهتمين، كالأكاديمية البحرية التي تأسّست عام 1773م، والأرثوذكسية اليونانية وهي مدرسةٌ ثانويةٌ، إضافةً لفندق هالكي الذي تمّ افتتاحه عام 1862م لأولياء الأمور الذين يزورون أبناءهم في المدرسة الثانوية اليونانية، كما تحتوي الجزيرة على كنيسةٍ صغيرةٍ في فناء الأكاديمية البحرية، كما يوجد فيها متحفان، الأول هو بيت إينونو الرئيس الثاني لتركيا، والآخر هو بيت حسين رحمي قويرنار، وهو كاتب تركيا في فترةٍ قديمةٍ، إضافةً إلى عددٍ من الشواطئ العامة ونادي الرياضات المائية، ومجموعةٍ من أماكن الرحلات، والتنزه فوق التلال، وبساتين الصنوبر.
اقرأ أيضاً  كم محافظة في الكويت

متحف توب كابي

يعد واحداً من أجمل مناطق السياحةٍ في إسطنبول، وأحد أجمل القصور القديمة فيها، ويقع في منطقة السلطان أحمد بحي أمينونو، وأمر ببنائه السلطان محمد الفاتح خلال القرن الخامس عشر، ليكون مقراً إداريّاً رئيسيّاً للسلاطين العثمانيين، وتم توسيع هذا القصر عدة مراتٍ وذلك بعد الزلزال الذي حصل عام 1509م، وبعد حريقٍ وقع في 1665م، والآن يتكوّن من أربعة أفنيةٍ رئيسيةٍ، ومجموعةٍ من المباني وهي الحرملك ومبنى المجلس الإمبراطوري، وتم تحويل قصر توب كابي إلى متحفٍ عام 1923 بعد انتهاء الحكم العثماني في تركيا.

حديقة قصر يلدز

تعدّ واحدةً من أجمل مناطق السياحةٍ في إسطنبول التي تقصدها العائلات، ويعود تاريخ بنائها لعهد السلطان عبد الحميد الثاني؛ حيث أمر خلال فترة حكمه بإنشاء قصرٍ تحيطه مساحات من الأراضي الخضراء، والأشجار، والنباتات، والمجاري المائية، والنوافير، ليكون محط استقبال الضيوف من الحكام والدبلوماسيين الأجانب، ولإقامة الاحتفالات الرسمية، والمناسبات الوطنية، وتقع الحديقة في منطقة بشكتاش على ساحل مضيق البوسفور.