أثاث وأجهزة منزلية

أحدث نشافات بيكو

أحدث نشافات بيكو

نشافات بيكو 

أدت ثورة القرن الواحد والعشرين التكنولوجية إلى توجه الناس إلى استخدام الآلة لتسيير جميع مناحي الحياة؛ حيث أنتجت شركات صناعة الأجهزة الكهربائية العديد من الأجهزة التي تساعد ربّات البيوت وتسهل كثيراً من عملهن، وهو ما عملت عليه شركة صناعة الأجهزة الكهربائية التركية بيكو من خلال إنتاج العديد من الأجهزة الكهربائية مثل نشافات الملابس، التي انتشرت بشكلٍ واسع في الكثير من المنازل في محاولةٍ للقضاء على طريقة التنشيف التقليدية التي تتمثل بتعريض الملابس لأشعة الشمس لساعاتٍ طويلة على أحبالٍ يتم ربطها على أسطح البيوت، مما يؤدي إلى تلف الملابس بعد فترة من الزمن نتيجة التعرض المباشر والمتكرر لأشعة الشمس، إلا أن نشافات الملابس الكهربائية من بيكو تعمل على التخلص من بلل الملابس عن طريق تجفيف قطرات الماء والبلل العالق على الملابس بعد غسلها داخل حوضٍ دائري يشبه حوض الغسالات الأتوماتيكية؛ بحيث يمر الهواء الجاف والساخن عبر الملابس مراراً وتكراراً حتى تتم عملية التنشيف. 

أحدث نشافات بيكو 

  • نشافة بيكو DC 7130:  تبلغ سعة هذا الموديل 7 كغم، وحجم الاسطوانة الداخلية 102 لتر، وهي إحدى أنواع النشافات ذات التحميل الأمامي، والتي تحتوي على 15 برنامجاً مختلفاً للتنشيف؛ بحيث تقوم هذه البرامج بتجفيف مختلف أنواع الملابس، كما يوفر هذا الموديل العديد من الأنظمة المساعدة مثل: مضاد التجعد التلقائي، وقفل الأطفال، وصافرة الرنين، ومستشعر التحكم، ويبلغ معدل استهلاكها السنوي للطاقة ما يقارب 504 كيلو واط/ساعة. 
  • نشافة بيكو DCY9316W: يعتبر هذا الإصدار أحد أفضل النشافات الموجودة في الأسواق، وأكبرها حجماً بسعة 9 كغم، مما يساهم بشكل كبير في توفير الوقت والمال الناتج عن تنشيف كمية كبيرة من الملابس في آنٍ واحد، وهي من الأنواع التي يتم فيها التعبئة من الجهة الأمامية، والتي تدعم 16 برنامجاً تشغيلياً مختلفاً، بالإضافة إلى العديد من السمات المختلفة مثل: أنظمة الاستشعار التي تتحكم بالتوقف التلقائي للتنشيف، والمؤقت، وقفل الأطفال، ووظيفة مكافحة التجاعيد، وخاصيّة فتح الباب من الجهتين. 

مميزات نشافات بيكو الحديثة 

  • تتميز نشافات بيكو بالتوفير الفائق للكهرباء من خلال خاصية أداء الطاقة أ+++. 
  • تتميز بكفاءة تكثيف عالية؛ وذلك من خلال التصميم محكم الإغلاق، مما يساهم في تقليل تسرب البخار الساخن وتسريع عملية التنشيف. 
  • تستخدم نشافات بيكو مستشعرات التجفيف التلقائي، التي تمكنها من إيقاف عملية التجفيف عند الوصول إلى مستوى التنشيف المطلوب. 
  • توفر نشافات بيكو العديد من برامج التنشيف المناسبة لجميع أنواع الملابس، سواء كانت ملابس رياضية أم قطنية أم مصنوعة من الجينز أم القماش. 

كيفية اختيار نشافة الملابس المناسبة 

أنتجت الشركات الصناعيّة نشافات الملابس بخصائص متباينة تماماً، الأمر الذي يجعل اختيار النشافة المناسبة ليس بالأمر السهل، انطلاقاً من هذا الأمر لا بد من التنويه إلى أبرز العناصر التي يجب مراعاتها أثناء شراء نشافة الغسيل، وهي: 

إقرأ أيضا:اسعار التلفزيونات في السودان 2020
  • كمية استهلاك الكهرباء: تنقسم نشافات الملابس الكهربائية حسب مصدر الطاقة اللازم لتشغيل السخان إلى قسمين هما: الغسالات التي تستخدم الكهرباء لتشغيل السخان، والغسالات التي تستخدم الغاز الطبيعي، يعتمد معدل المال المصروف على الطاقة على أيهما أكثر كلفةً في البلد الذي يقيم فيه المستخدم. 
  • السعة: ينصح الكثير من المستهلكين بشراء غسالة ذات سعة مماثلة لسعة الغسالة الموجودة في المنزل. 
  • مكان باب النشافة: حيث تنقسم النشافات من حيث مكان الباب إلى قسمين هما: النشافات بالباب الأمامي، والنشافات بالباب العلوي.
  • خاصية التبخير: وهي إحدى أهم الخصائص التي توفرها بعض أنواع النشافات، والتي لا بد من توافرها لما لها من فائدة كبيرة. 

حلا الدويري، ولدت في العاصمة عمان بتاريخ 17/12/1992، درست المرحلة الثانوية الفرع العلمي في مدرسة الأميرة سلمى وتخرجت منها بمعدل 92.3، ثم التحقت بجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية لدراسة الهندسة الكيميائية عام 2010/2015 بتقدير جيد جداً، وخلال هذه الفترة شاركت في العديد من الدورات التدريبية المتعلقة بالهندسة الكيميائية مثل: دورة معالجة المياه، ودورة ضبط الجودة، ودورة الطاقة المتجددة. تهوى قراءة الكتب، والأشغال اليدوية، والكتابة؛ حيث إن الأخيرة هي واحدة من هواياتها التي رافقتها منذ الصغر حتى بدأت بالعمل عام 2016 بشكل رسمي ككاتبة محتوى لدى موقع متخصص بكل ما يتعلق بالجوالات والأجهزة الذكية، وبعد اكتساب خبرة لا بأس بها انتقلت للعمل عام 2017 ككاتبة محتوى مع موقعين آخرين في الوقت ذاته؛ حيث يقدم كل منهما للقارئ محتوى متنوعاً في كافة مجالات الحياة، وبحلول عام 2019 بدأت العمل من جديد ككاتبة محتوى لدى موقع اقرأ على السوق المفتوح، وقدمت خلال عام كامل مجموعة متنوعة من المقالات التي شملت عدداً كبيراً من مجالات الحياة المختلفة، ولديها اليوم خبرة مدتها 4 سنوات في كتابة المقالات الاحترافية.

السابق
أحدث نشافة ال جي
التالي
أفضل مراوح منزلية