تمارين رياضية

أضرار تمارين البطن

أضرار تمارين البطن

تمارين البطن

يهتم الكثير من الأشخاص بشد بطونهم وجعل أجسامهم رشيقة جدًا؛ وذلك عن طريق التخلّص من الدّهون، وتمارين البطن هي من أفضل التّمارين لحرق السّعرات الحراريّة والدّهون الزّائدة، كما أنّها مفيدة جدًا لصحة الإنسان؛ إذ إنها تحافظ على لياقة الجسم، وتحميه من الإصابة بارتفاع ضغط الدّم واضطرابات المعدة، كما أنها تقوّي مناعته، وتُبرِز عضلات البطن، وتتخلص من التّرهّلات، إضافةً إلى أنّها تقوي العظام، وتخفّف آلام الظّهر، وتدعم الفقرات وتقويها، إلى جانب أنّها تحسن صحّة عضلات الرّكبتين والكاحلين والمفاصل وتزيد قوتها، وتحافظ على صحّة كل من القلب والشرايين، وتقي من الإصابة بالجلطات والأزمات القلبيّة، وهي رياضة مضادّة للاكتئاب والتوتّر وتزيد من إفراز هرمون السّعادة في الجسم.

أبرز أضرار تمارين البطن

  • إرهاق البطن: الإفراط في ممارسة تمارين البطن للحصول على بطن نحيفة، يمكن أن يتسبب بإرهاق منطقة البطن وتعب شديد للعضلات.
  • آلام في المفاصل والعضلات: تسبب هذه التمارين الشعور بآلام شديدة بالمفاصل، أو ظهور أورام في العضلات.
  • تدمير عضلات الجسم: التركيز على ممارسة تمارين مكثفة للبطن يؤدي إلى تدمير العضلات الأخرى في الجسم .
  • إجهاد عضلات الظهر: التمارين الخاصة بالبطن تركّز كثيرًا على عضلات الظهر، وهذا يمكن أن يجهد هذه العضلات ويدمرها إذا مورست التمارين بطريقة خاطئة.
  • التعرض للكسور: هناك تمارين تُستخدم لتخفيف وزن البطن ويجب ممارسته تحت إشراف شخص مختص؛ وإلا يمكن أن تتسبب بالتعرض للكسور أو العجز في بعض الحالات.

نصائح حول تمارين البطن يومياً

  • أخذ فترة من الراحة: إن وجود أضرار لتمارين البطن لا يعني أنه من الضروري التوقف عن ممارستها نهائيًا، لكن يجب أخذ فترة راحة مؤقتة بين حين وآخر، خاصة عند الشعور بألم، ويمكن استبدال تمارين الثني بتمارين أخرى أقل ضرراً؛ مثل تمارين اليوغا، التي تشابه ميكانيكية طبيعة الجسم، مما يمنع الإصابة بأي ألم.
  • حرق الدهون في البطن: في حال ممارسة تمارين البطن من أجل حرق الدهون يمكن استبدالها بالانتباه إلى النظام الغذائي وتقليل مسببات التوتر، وممارسة تمارين القلب باستمرار، وهذه الأمور تحرق الدهون بنسبة أكبر بكثير من ممارسة تمارين البطن كل يوم.
  • عدم التوقف عن تمارين البطن: ليس من الضروري الابتعاد كليًا عن ممارسة تمارين البطن، لكن يُفضل استبدال التمرين الذي يُمارس كل يوم برياضة مكثفة، ومحاولة أن يكون عدد تمارين البطن كل الأسبوع يتراوح بين مرة إلى ثلاث مرات على الأكثر، وعدم اعتماد تمرين واحد، بل يجب التنويع بينهم، وهذه الأمور ضرورية لتحقيق استقرار وظيفي للعمود الفقري والحوض وقوة عضلات الجسم وقوته الرياضية.

أفضل تمارين شد البطن 

  • تمارين الضغط للمعدة: في هذه التمارين يستلقي الشخص على ظهره ويثني ركبتيه ويُبقي قدميه على الأرض، ويُحرك الجزء العلوي من جسمه باتجاه ركبتيه، ثم يبقى على هذه الحالة لعدة ثوانٍ، ثم يكرر التمرين 12 مرة، وينصح بعدم ثني رقبته خلال ممارسة التمرين.
  • تمرين المشي: هذا التمرين يحرك عضلات القدمين ويحرق الدهون في البطن، ويشد عضلاته ويقويها ويزيل الترهلات منه، وينصح بممارسته كل يومٍ لمدة نصف ساعة.
  • تمرين الدراجة: هذا التمرين يشبه الحركات التي يؤديها راكبو الدراجات؛ إذ يستلقي الشخص على ظهره ويشبك يديه خلف الرأس، ويثني ركبتيه بشكلٍ بطريقة تجعل الزاوية بين فخذه وساقه 90 درجة، ثم يبدل في الهواء، وينصح بأداء التمرين لدقيقةٍ واحدةٍ بسرعةٍ متوسطةٍ ويرتاح لثوانٍ ثم يُتابع.
  • تمرين الكرة: في هذا التمرين يستلقي الشخص على الأرض ويمد يديه عليها، ثم يحمل الكرة ويرفعها بالجزء العلوي من الجسم إلى الأعلى، ويرفع رجليه ويسلمها الكرة، ثم يفرد جسمه على الأرض ويحافظ على الكرة بين أقدامه، ثم يسلمها ليديه من جديد.

دعاء غنام، من مواليد عام 1994، خريجة تخصص أدب إنجليزي من الجامعة العربية المفتوحة، لديها خبرة تُقارب عامان في مجال كتابة المقالات والمحتوى في مواقع إلكترونية عدة، تبرع في الكتابة في عدة مجالات؛ مثل: الثقافة العامة، والسياحة، والإلكترونيات، والنباتات، والحيوانات، والجمال، والرشاقة، والبرامج والتطبيقات، والسيارات، وفن الطهي.

السابق
نادي الدحيل القطري
التالي
منتخب الأردن للشباب