العراق

أماكن سياحة في أربيل

أماكن سياحة في أربيل

السياحة في أربيل

أربيل مدينة عراقية تقع في محافظة أربيل، وتعتبر مركزها، وهي من أكبر المدن العراقيّة وأكثرها سكاناً، كما أنّها من أقدم المدن التي عاش فيها البشر في العالم، وتعرف بجمالها وعراقة تاريخها.

المناخ في أربيل

يتباين مناخ أربيل بين المناخ الصحراوي ومناخ البحر المتوسط، ولذلك يكون الطقس فيها معتدلًا صيفاً، أما في فصل الشتاء فتنخفض درجة الحرارة والرطوبة.

أماكن سياحية طبيعية في أربيل

تتميّز أربيل بجمال وتنوّع المظاهر الطبيعيّة فيها، كما تسمّى بمدينة الفصول الأربعة، فيمكن للزائر اختبار جميع الفصول فيها في يوم واحد، فتوجد فيها الجبال الشاهقة المغطّاة بالثلج، ومدنها التي تتصف بدفئها، وسهولها ذات الألوان الخريفيّة.

مصيف شقلاوة

يقع مصيف شقلاوة على ارتفاع يقدر بـ1000م عن سطح البحر، على سفح جبل يُطلق عليه اسم جبل سفين، ويتميّز هذا المصيف بأنّه واقع على أعلى القمم الجبلية في العالم، بالإضافة للمناظر الطبيعيّة الخلابة المحيطة به، ومن مناظر الطبيعة الجميلة فيه أراضي المحاصيل بأنواعها ففيه كروم العنب، والجوز، وبساتين الرمان واللوز، كما أنّ السيّاح يتوجّهون إليه لسبب رئيسي وهو التمتع بجوّه النقي الهادئ الذي يشعرهم بالراحة والاسترخاء.

شلال كلي علي بيك

شلال كلي علي بيك من أروع المناظر الطبيعية والمعالم السياحية، حيث تتدفق مياهه من الجبال شاهقة الارتفاع وهو من أشهر هذه المعالم في أربيل، ويبعد الشّلال عن مركز مدينة أربيل ما يقارب 130كم .

شلالات بيخال

 هي من أجمل المواقع السياحية في العراق، وهذا لتميّزها بشلالاتها الهادرة، وطبيعتها الجميلة، وبرودة مياهها وكثرة أشجارها، وتبعد شلالات بيخال عن مدينة راوندوز ما يقارب 10كم. 

جبل كورك

يقع جبل كورك شمال مركز مدينة أربيل، وباستطاعة الزوار الوصول إلى قمة الجبل باستخدام القاطرات المعلقة (التلفريك) أو المصعد الكهربائي، حيث يمكن للزوار التنزه والاستمتاع بالمنظر الخلاب، أو زيارة أغلى وأفخم المطاعم العراقية الموجود على قمّة الجبل، كما يمكن للسياح ممارسة رياضة التزلّج على الجبل خاصّةً في فصل الشتاء.

مدينة برزان

تضم هذه المدينة أهم المحميات الطبيعية والفريدة من نوعها، وهذا لمنع سكانها من صيد الحيوانات أو قطع الأشجار فيها، ممّا جعل منها محمية تحتوي على مختلف أنواع الحيوانات والنباتات.

محمية جبل سكران

تقع محمية جبل سكران في قضاء جومان، الواقع شمال مدينة أربيل، كما تعتبر المحمية نقطة وصل بين العراق وإيران، ويوجد فيها مختلف أنواع الحيوانات، وتتميّز المحمية بالمناطق الجبلية الجميلة والشاهقة المحيطة بها، ولذلك تحيطها سفوح الجبال المغطّاة بالثلوج على مدار العام ممّا يُشكل منظراً ممتعاً.

المناطق السياحية التاريخية في أربيل

شهدت منطقة أربيل تاريخًا عريقًا حيث عاشت وسيطرت عليها العديد من الحضارات مثل الحضارة الساسانية، والسلوقية، والآشورية، لتصبح لاحقاً جزءاً من الدولة الأموية، ثم الدولة العباسية، ثم الدولة العثمانية، لتصبح أخيراً جزءاً من العراق. 

قلعة أربيل

 كانت قلعة أربيل في القدم معبد للآلهة، وتم إنشاؤها قبل ستة آلاف سنة قبل الميلاد، وتعتبر القلعة من أهم المعالم التاريخية والسياحية، ويبلغ ارتفاع قلعة أربيل ما يقارب 431م فوق سطح البحر، كما تقدر مساحتها بما يقارب 110م².

سميت أربيل بعاصمة السياحة العراقيّة، وهي من أهم المواقع السياحيّة في العراق، ويجرى فيها تنفيذ العديد من المشاريع السياحية لاستقطاب الزوار لأهداف اقتصاديّة ووطنيّة.

السابق
منطقة الرقعي في مدينة الفروانية
التالي
مدينة رواندوز في محافظة أربيل