منوعات

إعادة تدوير الملابس

إعادة تدوير الملابس

إعادة تدوير الثياب 

التدوير هو استخدام الملابس أو الأقمشة القديمة، والتي أصبحت عديمة الفائدة، وتحويلها إلى ملابس جديدة يمكن الاستفادة منها أكثر، ويمكن ان يكون هذا من خلال تغيير الموديل أو الحكم او الفئة العمرية التي يمكن ان تستفيد من هذه القطعة، ويوجد أشكال متعددة ومختلفة لإعادة تدوير الملابس.

مراحل عملية تدوير الملابس 

  • نشر التوعية: هو أمر ضروري وأساسي لنجاح عملية التدوير، إذ يجب توعية الناس بأهمية عملية التدوير، سواء على الصعيد الشخصي، أو على صعيد المجتمع ككل، وهذا يشمل توعيتهم بأهمية التبرع بالملابس والأحذية القديمة، لمعاودة الاستفادة منها مجددًا، ونظرًا للأهمية الكبيرة لإعادة التدوير، هناك مواقع إلكترونية خاصة بجمع الملابس لغابات التدوير، ويتم فيها أيضًا نشر فيديوهات توعوية فيما يتعلق بهذا الأمر.
  • جمع الملابس: يتم جمع الملابس من الأشخاص المتبرعين بوسائل مختلفة، مثل: وضع الصناديق في الأماكن العامة أو المراكز التجارية، أو مواقف السيارات وغيرها.
  • فرز الملابس: يتم تقسيم الملابس المتبرَع بها، والتي تم جمعها في صناديق خاصة؛ بعضها للقمصان، وبعضها للتيشرتات، وبعضها للملابس القطنية، أو ملابس الجينز.
  • التدوير: هذه هي العملية الأساسية، والخطوة الأهم التي يتم بها التدوير الصناعي للملابس القديمة التي تم جمعها لتحويلها إلى ملابس جديدة، وعملية التدوير يمكن أن تتم على مستوى مصانع كبيرة، أو على مستوى منزل بسيط يقوم به أهل المنزل بعملية التدوير لملابسهم الخاصة.

أمثلة على إعادة تدوير الملابس لصناعة ملابس جديدة 

  • تدوير التنورة الطويلة القديمة من خلال قصها وصناعة تنورة قصيرة جديدة.
  • تدوير البنطال الجينز، أو الكتان الطويل إلى شورت جديد قصير.
  • تدوير الفساتين القديمة أو التيشيرتات إلى أشكال ملابس أخرى، فيمكن نقل الأكمام من قطعة إلى أخرى، أو إزالة الجيوب ووضعها في أماكن مختلفة لتغيير الموديل.
  • تحويل القمصان الرجالية القديمة إلى فساتين جديدة قصيرة.
  • تحويل البلوزه النسائية ذات الأكمام إلى تنورة قصيرة، من خلال لف الأكمام على الخصر.

أمثلة على إعادة تدوير الملابس لصناعة اكسسوارات منزلية

  • صناعة غطاء للسرير من خلال دمج مجموعة من التيشرتات القديمة مع بعضها البعض وحياكتها بشكل مناسب.
  • صناعة أغطية للوسائد باستخدام قمصان الرجال القديمة.
  • صناعة أكياس للحفظ باستخدام تيشرتات قديمة بألوان مختلفة.
  • صناعة أزهار قماشية من قماش الملابس القديمة.
  • صناعة ألعاب الأطفال بأحجام مختلفة، والاستعانة بالأزرار أو الاكسسوارات الموجودة في بعض القطع.
  • صناعة إطارات براويز من التيشرتات القديمة.
  • صناعة مفارش الطاولات من القمصان القديمة.
  • صناعة أغطية للأكواب من الأسفل باستخدام بعض الجوارب القديمة.
  • صناعة جيوب من الجينز القديم لحفظ الأوراق والقرطاسية.
  • صناعة أغطية لاسطوانات الغاز من الفساتين.

أمثلة على إعادة تدوير الملابس لصناعة اكسسوارات 

  • صناعة جوارب جديدة طويلة باستخدام أكمام السُتر الشتوية القديمة.
  • صناعة قبعة أطفال من تيشرتات قديمة.
  • صناعة الحجابات والشالات وأغطية الرأس من الملابس القديمة أو ملابس الصلاة.
  • صناعة الحقائب.
  • صناعة وشاح جذاب للرقبة من تيشرتات قديمة.

أهمية إعادة التدوير 

  • المحافظة على البيئة، وتوفير الكثير من مصادر الطاقة، وذلك من خلال استخدام المواد الموجودة في الملابس أصلًا بدلًا من البحث عن مواد خام جديدة، وكذلك توفير الطاقة والحرارة اللازمة لتشغيل الماكينات لصناعة الملابس الجديدة من الصفر.
  • التقليل من الغازات والمواد العادمة التي تنبعث من عمليات التصنيع، مما يعني التقليل من الاحتباس الحراري والحرائق الناتجة عنه.
  • سد احتياج الكثير من الأسر الفقيرة بتقديم ملابس جديدة بموديلات عصرية وحديثة من خلال جمع الملابس القديمة من أصحابها.
  • تقليص حجم النفايات والعوادم التي تنبعث عنها في حال تم رميها بالشكل التقليدي أو حتى حرقها.
السابق
إعادة تدوير البلاستيك
التالي
كيفية صناعة العطور الزيتية