حياتك

اعراض فيروس كورونا

اعراض فيروس كورونا

ما هي اعراض فيروس كورونا

اعراض فيروس كورونا هي من أكثر الأسئلة المتداولة في الوقت الحالي، إلا أنه بدايةً نُعرف فيروس كورونا على أنه عبارة عن سلالة واسعة من الفيروسات التي قد تسبب المرض للحيوان والإنسان، كما يعد مرض من عائلة الأمراض التنفسية، ويعد من الأمراض المعدية، ويمكن أن ينتشر من شخص لآخر بسرعة كبيرة، وبكل سهولة، وذلك عن طريق الرذاذ التنفسي المنطلق عندما يسعل المصاب بالفيروس، أو عندما يعطس، أو يتحدث، حيث يمكن استنشاق هذا الرذاذ، أو دخوله في فم شخص قريب، أو في أنفه أو عينه.

تختلف الأعراض وحدتها من شخص لآخر، حيث إن أعراض فيروس كورونا عديدة، وكلمة كورونا هي كلمة لاتينية تعني التاج، وهو من الفيروسات التاجية، كما أنه يصنف من الفيروسات الخطيرة، حيث يصيب جميع الفئات العمرية، وقد سمي الفيروس بهذا الإسم؛ بسبب شكله الذي يشبه التاج عند فحصه تحت المجهر، أو الميكروسكوب الإلكتروني.

أهم اعراض فيروس كورونا

تختلف أعراض فيروس كورونا من شخص لآخر، كما تختلف شدة حدتها، فالشخص المصاب بأمراض مزمنة أخرى، يختلف عن الشخص غير المصاب بأي مرض كان، وقد تظهر الأعراض على الشخص المصاب بعد يومين إلى 14 يوماً من التعرض له، وقد لا تكون لدى بعض الناس أي أعراض على الإطلاق، كما تسمى الفترة التالية للتعرض والسابقة لظهور الأعراض بفترةَ الحضانة، حيث تتضمن عدة أعراض وعلامات شائعة، نذكرها على النحو التالي: الحمى، والسعال الجاف المستمر، والإرهاق، كما تشمل أعراض الفيروس المبكرة فقدان حاستي الذوق أو الشم، والتهاب الحلق، وصعوبة في التنفس، وآلام العضلات، والقشعريرة، وألم الصدر، والصداع، سيلان الأنف، والعين القرنفلية وهو التهاب الملتحمة.

إقرأ أيضا:كيفية تلميع الفضة

 الأمراض الخطيرة التي ترفع من احتمالية الإصابة بفيروس كورونا

تعتبر فئة كبار السن الأكثر عرضة بشكل أكبر من غيرهم لخطر الإصابة بأعراض كوفيد 19 الخطيرة، ويزداد ذلك الخطر كلما تقدم الشخص في العمر، ومن الحالات الصحية الخطيرة التي ترفع احتمال الإصابة بأعراض فيروس كورونا الخطيرة، نذكرها على النحو التالي: أمراض القلب الخطيرة، مثل: مرض الشريان التاجي، أو فشل القلب، والسكري من النوع الأول، السكري من النوع الثاني، والتدخين، وأمراض الرئة المزمنة، مثل التليف الكيسي أو التليف الرئوي، والسمنة أو السمنة المفرطة، ومرض الكلى المزمن، ومرض السرطان، ومرض الخلايا المنجلية، وضعف جهاز المناعة بسبب عمليات زرع الأعضاء المصمتة، والربو، ومرض الكبد، والحالات الطبية المتعلقة بالدماغ والجهاز العصبي، وداء الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، وارتفاع ضغط الدم، وضعف جهاز المناعة بسبب زراعة نخاع العظم، أو فيروس نقص المناعة البشري. 

مضاعفات فيروس كورونا

يعد مصدر فيروس كورونا مصدر حيواني، ومع ذلك يمكن أن ينتقل إلى الإنسان بظروف معينة، ثم ينتقل من إنسان لآخر بالعدوى، وعلى الرغم من أن أعراض معظم المصابين بفيروس كورونا تتراوح بين خفيفة إلى معتدلة، يمكن أن يسبب المرض مضاعفات شديدة، وأن يؤدي إلى الوفاة بالنسبة لبعض الأشخاص، كما إن كبار السن أو من لديهم حالات طبية مزمنة أصلًا أكثر عرضة للإصابة بحالة خطيرة من كوفيد 19، نشير فيما يلي إلى اهم تلك المضاعفات على النحو التالي:

إقرأ أيضا:تربية الأغنام وكيفية تحسين إنتاجيتها
  • حصول التهاب في  الرئة ومشاكل التنفس.
  • تسبب الجلطات الدموية.
  • فشل عدة أعضاء في الجسم.
  • إصابة حادة بالكلى.
  • حدوث مشاكل القلب.
  • التهابات فيروسية وبكتيرية إضافية.

سبل الوقاية من فيروس كورونا

يوجد بعض الأمور، والنصائح، والسبل الوقائية، التي تقلل خطر الإصابة بفيروس كورونا، يجب اتباعها خاصة ليس هناك أي توفر للقاح للوقاية من كوفيد 19، ومن أهم السبل الوقائية نشير لها على النحو التالي:

  • عدم المخالطة، والحرص على ترك مسافة 6 أقدام أو مترين بين الأشخاص.
  • الامتناع عن التدخين والأنشطة الأخرى التي تضعف الرئتين.
  • عدم الذهاب إلى المقاهي، والمناسبات.
  • غسل اليدين بالماء والصابون بشكل دائم ومتكرر لمدة 20 دقيقة على الأقل، مع استخدام مطهر يدوي يحتوي على الكحول بنسبة 60% على الأقل.
  • الحرص على لبس الكمامة، خاصة عند الخروج من المنزل، حيث تعتبر الوسيلة الوحيدة للحماية من الفيروس عند الخروج للمحلات التجارية، والأسواق، وأماكن العمل.
  • عند السعال يجب على الشخص استعمال منديل لتغطية أنفع، وفمه، والتخلص من المنديل فوراً بعد استخدامه، ثم غسل اليد بشكل جيد.
  • عدم لمس العين، والفم، والأنف.
  • عدم السفر إلا في الحالات القصوى.
  • إذا كان الشخص مريض، يجب عدم مشاركة الأطباق، وأكواب الشرب، والمناشف، وأغطية الفراش، والأدوات المنزلية الأخرى.
  • تنظيف وتعقيم الأسطح بشكل دائم، خاصة مقابض الأبواب، والإلكترونيات، على سبيل المثال، أجهزة الحواسيب، والموبايلات، ومفاتيح الإضاءه أيضاً.
  • إذا ثبتت صحة إصابة الشخص بفيروس كورونا، يجب أن يحجر نفسه في غرفة، وعدم الخروج إلى العمل، أو، المدرسة، وأخذ قسط من النوم والراحة، وشرب السوائل الساخنة، واستعمال الماء الساخن.

حالات زيارة الطبيب

يتم زيارة الطبيب إذا ظهرت أي أعراض من فيروس كورونا على الشخص، أو في حالة مخالطة للأشخاص المصابين، ينصح بزيارة الطبيب المختص حتى يتم تشخيص الحالة، ومن أهم العلامات والأعراض الشائعة نشير لها على النحو التالي:

إقرأ أيضا:فوائد القهوة الخضراء
  • ينصح بزيارة الطبيب إذا حصل هناك صعوبة في التنفس.
  • شعور ألم، وضغط  في الصدر بشكل كبير، ومستمر حينها يجب الاستعجال في الذهاب إلى الطبيب.
  • عدم القدرة على الاستيقاظ.
  • يصبح لون الشفاه والوجه أزرق.
  • تشويش ذهني.

كيفية ارتداء الكمامة بشكل صحيح

يوجد بعض النصائح، والإرشادات للأشخاص بكيفية ارتداء الكمامة بشكلها الصحيح؛ وذلك من أجل توفير أعلى معايير المحافظة على النفس من إصابتها بفيروس كورونا، نشير لها على النحو التالي:

  • على الشخص أن يحرص قبل لمس الكمامة، على تنظيف الأيدي وفركهم بالماء والصابون بشكل جيد، وتعقيمهم بمطهر كحولي.
  • من الشروط الصحية للكمامة يجب أن تكون خالية من الثقوب والتشققات، وتفقدها بشكل مستمر.
  • يجب سحب الجزء السفلي من الكمامة لتغطي فمك وذقنك.
  • تحديد الطرف العلوي من الكمامة موضع الشريط المعدني.
  • يجب التأكد من توجيه الجهة الصحيحة من الكمامة إلى الخارج، وهي الجهة الملونة.
  • يجب على الشخص عدم لمس الكمامة ما دام يرتديها للحماية.
  • يجب بعد الاستخدام الحرص على خلع الكمامة، وذلك بنزع الشريط المطاطي من خلف الأذنين، مع الحرص على إبعادها عن الوجه و الملابس؛ وذلك من أجل تجنب ملامسة أجزاء الكمامة التي من الممكن أن تكون ملوثة.
  • يجب على الشخص أن يتخلص من الكمامة المستعملة على الفور، وذلك برميها في سلة مهملات مغلقة
  • عدم استخدام الكمامة المستعملة مرة أخرى.
  •  تنظيف اليدين بعد ملامسة الكمامة أو رميها، عن طريق فركها بمطهر كحولي، أو بغسلها بالماء والصابون.

مدة بقاء الفيروس على الأسطح

يجب على الشخص أن يكون لديه معرفة حول مرض فيروس كورونا، وما هي أعراضه، وطرق الوقاية منه، كما أهم ما ينبغي معرفته عن بقاء فيروس كورونا على الأسطح هو أن بالإمكان تطهيرها منه بسهولة، وذلك عن طريق محاليل التعقيم المنزلية العادية التي تقتل الفيروسات، والاستمرار على النظافة بشكل يومي ومتكرر، كما أظهرت بعض الدراسات أن الفيروس يستطيع أن يبقى على البلاستيك والفولاذ المقاوم للصدأ لمدة 72 ساعة، وعلى النحاس أقل من 4 ساعات، وعلى  الكرتون أقل من 24 ساعة. 

ميس زلط 1993، حاصلة على شهادة البكالوريوس من الجامعة الهاشمية في تخصص هندسة البرمجيات، بتقدير جيد. شخص طموح ويسعى دائماً للتقدم والتطور، عملت في عدة مجالات أهمها مجال الكتابة في شركة موقع السوق المفتوح والذي من خلاله حصلت على خبرة جيدة في مجال البحث في مواقع الإنترنت وتعلم عدة برامج وأدوات لتحسين متطلبات الـ SEO، تجيد كتابة المحتوى الإبداعي والتسويقي.

السابق
عطر بولغاري
التالي
عطر دولتشي اند غابانا