دول أجنبية

اقتصاد أوكرانيا

اقتصاد أوكرانيا

دولة أوكرانيا

تقع في شرق أوروبا وتبلغ مساحتها ما يزيد عن 600كم² بقليل، مقسمين إلى 24 محافظة ويسكنهم حوالي 43 مليون نسمة، ونظرًا لموقعها المجاور للاتحاد الروسي فقد كانت هذه الدولة هي واحدة من المكونين للاتحاد السوفيتي الذي ظهر في القرن العشرين، بل وكانت نواة أساسية لها تأثير كبير في الاتحاد، حتى أنه بعد الانفصال عام 1991 صار الجيش الأوكراني هو ثاني أكبر الجيوش الأوروبية بعد روسيا، وبعيدًا عن ذلك فالدولة عانت من ضعف كبير في المجال الاقتصادي دام لثماني سنوات بعد الانفصال، ولكن سرعان ما تغير الأمر وسارت البلاد في طريقها نحو التقدم والتطور.

نظرة على اقتصاد أوكرانيا

بدأت أوكرانيا في طريقها نحو التقدم الاقتصادي مع بداية القرن الحالي واستمر الأمر في انتعاش حتى حدوث الأزمة الاقتصادية العالمية، ففي عام 2008 وصل اقتصاد الدولة إلى المرتبة رقم 45 على مستوى العالم، بمجموع ناتج محلي 188 مليار دولار أمريكي، بعد ذلك هبط الاقتصاد إلى أدنى مستوياته خلال عام 2009، ثم انتعش مرة أخرى عام 2010 بعد انتهاء الأزمة العالمية، وخير دليل على هذا الانتعاش وصول معدل الناتج المحلي للفرد إلى 6700 دولار، بعدما كان حوالي 3900 دولار عام 2008، ولكن سرعان ما عاد الأمر إلى الضعف مرة أخرى نتيجة خسارة أوكرانيا للحليف الروسي، وهذا بسبب التنازع على شبه جزيرة القرم، والضوابط الجمركية، أستمر ذلك الضعف حتى عام 2015 حين منح صندوق النقد الدولي أوكرانيا عدة قروض على مدار أربعة أعوام.

إقرأ أيضا:حراج السيارات في جدة

الصناعة

تعتبر الصناعة التعدينية هي أهم ما هو موجود في ذلك القطاع، وذلك نظرًا لتوافر المواد الخام بكثرة لدى دولة كرواتيا، مثل النفط والحديد والفحم الحجري والمنجنيز، فعلى سبيل المثال يوجد أكثر مائة مصنع متخصص في انتاج خام الحديد، وهذا بالطبع ما يؤدي إلى فتح المجال لصناعات أخرى معتمدة على العديد بشكل كبير، مثل صناعة السيارات والشاحنات، وصناعة الآلات مثل الزراعية، وصناعة السفن، وبعيدًا عن ذلك فيوجد أيضًا صناعات بتروكيميائية، وصناعات كيميائية، وصناعات النفط ومشتقاته، هذا إلى جانب صناعة المنسوجات، وغيرها من الصناعات الأخرى التي لا تقل عن أهمية عما ذكر، فقطاع الصناعة يؤدي دورًا لا بأس به في الاقتصاد الأوكراني بشكل عام.

قطاع الزراعة

الأراضي الصالحة للزراعة في أوكرانيا تبلغ حوالي 80% من مساحة البلاد، ولكن هناك نسبة منها تعاني من ندرة المياه ولذا هي متروكة من قبل الشعب، وهذه النسبة توجد في جنوب شرق البلاد، أما عن باقي الأراضي فهي خصبة سوداء تتوافر لها الشروط المناخية والطبيعية، ولذلك فالدولة تستغل منها حوالي 35 مليون هكتار، أي أكثر من 80% من مساحة الأراضي الصالحة للزراعة، ومن الجدير بالذكر أن الحبوب مثل القمح والذرة هي أكثر المحاصيل الزراعية المنتجة في أوكرانيا، يليها بعد ذلك القطن، والتبغ، ودوار الشمس، والذرة، والبطاطا، والعنب.

إقرأ أيضا:ولاية ضنك في سلطنة عمان

الموارد الطبيعية

تضم الأراضي الأوكرانية العديد من الموارد الطبيعية التي يتم استخدامها في الكثير من القطاعات الأخرى، ومن ضمن هذه الموارد الفحم الحجري، والنفط، والغاز الطبيعي، وخام الحديد، والكهرباء، والملح الصخري، والكبريت الطبيعي، والبوتاسيوم، والعديد من الموارد الأخرى التي تساهم في القطاع الصناعي والزراعي، فمن دونها لن يكون للاقتصاد الأوكراني أي شكل يذكر، وهذا يتضح في تطور الصناعات كثيرًا مع بداية النصف الثاني من القرن العشرين، هذا التطور المستمد من خام الفحم والحديد اللذان تم اكتشافهما في منطقة الدونباس، ومنطقة كريفوي روغ.

السابق
اقتصاد مالطا
التالي
اقتصاد أوروبا