وظائف

التمريض المنزلي

التمريض المنزلي

التمريض المنزلي

يتم تقديم رعاية التمريض المنزلي من خلال منشآت سكنية عامة أو خاصة يُطلق عليها دار التمريض، حيث تقوم بتوفير مستوى عال من الرعاية الشخصية والتمريضية على مدار الساعة للأشخاص المصابين بأمراض مزمنة أو المسنين الذين لا يستطيعون رعاية أنفسهم بشكل سليم.

أقسام دار التمريض

تحتوي دار التمريض على مجموعة من الأقسام، لكل منها وظيفة محددة كما يلي:

القسم الإداري

يتضمن مجلس إدارة الدار وموظفي الدار، ودورهم القيام بعدد من المهام، مثل:

  • الإشراف على كافة أقسام الدار والتأكد من عدم وجود مخالفات.
  • التأكد من توافر كافة المستلزمات الطبية بصورة دورية وعدم وجود عجز بها.
  • القيام بكافة العمليات المالية والمحاسبية الخاصة بالدار.

قسم التمريض

 يحتوي هذ القسم على مجموعة من الممرضين الحاصلين على شهادات معتمدة في مجال التمريض والمدربين بصورة احترافية للقيام بمجموعة من المهام، مثل: 

  • القيام بتنظيف الجروح وتغيير الأربطة الخاصة بها.
  • القيام بإعطاء حقن العضل وحقن الوريد.
  • تركيب القسطرة البولية دون إيلام المريض.
  • القيام بعمل الغرز وفكها في حالات الجروح الكبيرة.
  • القيام بقياس ضغط الدم وقياس نسبة السكر في الدم.
  • معرفة الأدوية الخاصة بكل نزيل من نزلاء الدار وتقديمها إليه في موعد الجرعات.
  • ملاحظة الحالة الصحية لكافة نزلاء الدار وكتابة تقارير عنها بصورة دورية ترفع للإدارة أو الطبيب.

قسم الرعاية الأساسية

 يحتوي هذا القسم على مجموعة من العاملين المدربين على مساعدة النزلاء للقيام بأنشطة الحياة اليومية، مثل:

  • المساعدة على تغيير الملابس والاستحمام.
  • مساعدة النزلاء على تناول الطعام.
  • مساعدة النزلاء أثناء استعمال المرحاض.
  • مساعدة النزلاء على التنقل من وإلى الأسرة وأثناء استخدام الكراسي المتحركة.
  • القيام بالمرور على النزلاء كل بضع ساعات للتأكد من عدم حاجتهم إلى أي مساعدة.

قسم التدبير المنزلي

 يهدف موظفي هذا القسم للحفاظ على نظافة الدار عن طريق تنفيذ مجموعة من المهام، مثل: 

  • تغيير بياضات الأسرة والمناشف وملابس النزلاء وغسلها جيداً وتعقيمها.
  • جمع القمامة من غرف النزلاء ووضعها في صناديق كبيرة، تمهيداً للتخلص منها عند وصول سيارة جمع القمامة.
  • تنظيف الأرضيات بصورة دورية مع استعمال بعض المطهرات لقتل الجراثيم.
  • العمل على تهوية الدار بصورة جيدة.

قسم الترفيه

يطبق هذا القسم ما يعرف بالعلاج عن طريق الترفيه، حيث أن ابتعاد نزلاء الدار عن ذويهم هو أمر بالغ الصعوبة، وبالتالي يهدف هذا القسم لرفع الروح المعنوية للنزلاء عن طريق تنظيم مجموعة من الأنشطة والفعاليات، مثل: 

  • تنظيم بعض الحفلات بمناسبة عيد ميلاد أحد النزلاء أو حلول أحد الأعياد القومية.
  • تنظيم نادي الكتب؛ لتشجيع النزلاء على قتل الوقت بالقراءة.
  • تنظيم يوم رياضي وجعل النزلاء يقومون ببعض الحركات الرياضية البسيطة التي تتناسب مع حالتهم الصحية والجسدية.
  • دعوة بعض المتطوعين من خارج الدار لقضاء يوم مع النزلاء.

قسم العلاج الوظيفي

 يحتوي هذا القسم على بعض المختصين الذين يقومون بالعمل مع النزلاء الذين مروا بفترات مرضية طويلة؛ وذلك لمساعدتهم على استعادة بعض المهارات، مثل: 

  • تدريب النزلاء على الاستحمام وتغيير الملابس والحركة دون مساعدة.
  • تدريب النزلاء على استعادة التركيز والقدرات الذهنية عن طريق استراتيجيات معينة لزيادة قوة الذاكرة.
  • تدريب النزلاء على الانتقال من وإلى الأسرة أو الكراسي بدون مساعدة.

قسم العلاج الطبيعي

 يحتوي هذا القسم على بعض المختصين الذين يقومون بمساعدة النزلاء فيما يختص باللياقة البدنية، مثل:

  • العمل مع أي نزيل قام بإجراء عملية جراحية، وذلك لمساعدته على استعادة القوة والتوازن والحركة الطبيعية مرة أخرى.
  • مساعدة النزلاء على تجنب الإصابات والحوادث عن طريق تطبيق بعض التدريبات البسيطة.

مزايا دار التمريض

  • رعاية على مدار الساعة: حيث تقوم الدار بتوفير رعاية طبية وأساسية للنزلاء على مدار الساعة ليلاً ونهاراً، وهو ما يصعب على أي أسرة أن تقوم بتوفيره.
  • تطبيق جداول زمنية منظمة: تعمل دُور التمريض بنظام الجداول الصارمة، حيث تقوم بتحديد مواعيد النوم، مواعيد تناول الطعام، مواعيد الفحص الطبي وتناول الأدوية. .
  • حياة اجتماعية: توفر دُور التمريض لنزلائها حياة اجتماعية يصعب الحصول عليها في منازلهم، حيث تقوم الدار بتنظيم أنشطة اجتماعية، مثل: نوادي القراءة أو الموسيقى.

عيوب دار التمريض

  • ارتفاع تكاليف الإقامة: في بعض الأحيان تكون تكاليف الإقامة الشهرية في دُور التمريض مرتفعة بصورة مبالغ فيها.
  • انعدام الحرية: نتيجة لقيام الدار بتنفيذ جدول صارم للقيام بالأنشطة، يجد النزيل نفسه مضطراً للالتزام ببنود هذا الجدول وعدم القيام بما يحلو له كما كان يفعل سابقاً.
  • المعاملة السيئة: في بعض الحالات يتعرض نزلاء بعض دُور التمريض إلى معاملة سيئة من قبل طاقم التمريض أو الطاقم الإداري.
السابق
مهارات البيع
التالي
وظائف حراسة أمن وحماية