حياتك

الطريقة الصحيحة لقياس الوزن

الطريقة الصحيحة لقياس الوزن

الوزن المثالي

إن الوزن المثالي هو الذي يشعر الشخص معه براحة تامة دون المعاناة من تبعات السمنة، ويتمثّل الوزن المثالي بالتناسب ما بين كلّ من وزن الجسم وطوله، ويتمّ احتساب الوزن المثالي بالنسبة لكلّ شخص بالاعتماد على قانون رياضيّ يستند إلى العلاقة بين وزن الجسم وطوله.

طريقة قياس الوزن

لقياس الوزن بطريقة صحيحة وتجنُّب الوقوع بالأخطاء يجب اتباع الخطوات التالية:

  • عدم الإقدام على قياس الوزن بعد ممارسة التمارين الرياضية؛ فالرقم الذي سيتمّ الحصول عليه لن يكون دقيقًا خاصةً وأن العضلات تكون مشدودة بعد إجراء التمارين الرياضية، لذلك فقد يكون الوزن أكبر من الوزن الفعليّ، وقد يكون الوزن أقلّ نتيجة فقدان السوائل من الجسم.
  • الثبات على الوقت نفسه من اليوم لقياس الوزن فيه في كلّ مرة؛ وذلك للحصول على نتيجة صحيحة دومًا وتجنُّب الحصول على نتائج غير دقيقة، بحيث أن قياس الوزن في نفس الوقت من اليوم يضمن الحصول على النتائج الدقيقة.
  • استخدام نفس الميزان في كلّ مرة للتأكد من الحصول على القراءات الصحيحة من الميزان ذاته.
  • التأكُّد من تثبيت الميزان على أرضية مُستوية وغير مائلة.
  • تجنُّب وضع الميزان على السجادة وخاصةً إذا كان الفصل شتاء.
  • ارتداء نفس الملابس عند قياس الوزن في كل مرة للحصول على النتيجة الصحيحة؛ فيكون الوزن بذلك صحيحًا بفارق وزن الملابس ذاتها في كل مرة.

نصائح للحفاظ على الوزن المثالي

  • الحرص على تناول الطعام الصحيّ؛ إذ يجب أن يحصل الإنسان من خلال غذائه على جميع العناصر الغذائية، لذلك فإن عليه أن يتناول طعامًا صحيًا غنيًّا بجميع العناصر الغذائية.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الغير صحية والتي تحتوي على نسب عالية من الدهون والسكريات؛ لتجنُّب التعرُّض للزيادة السريعة والكبيرة في الوزن.
  • التخلُّص من عادة تناول الطعام قبل النوم؛ إذ يجب على الشخص تناول الطعام على كحدّ أدنى قبل التوجه للنوم بساعتين، ويعود السبب وراء ذلك إلى أن حرق الطاقة في جسم الإنسان أثناء نومه يكون في أدنى مستوياته، لذلك فإن على الشخص تناول وجبة العشاء في وقت مبكر قبل الخلود إلى النوم ليتمّ حرق ما تناوله.
  • المداومة والاستمرار على ممارسة التمارين الرياضية؛ إذ إن من الأفضل المداومة على ممارسة التمارين الرياضية للحصول على جسم رشيق، إذ لا يكفي فقط الالتزام بتناول الطعام الصحي بل ويجب المداومة على أداء التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية جسم الإنسان وإبقائه في أفضل حالة.
  • شرب كميات وافرة من المياه؛ فالمياه لها أهمية عظيمة في المحافظة على جسم الإنسان، إذ أنها ضرورية جدًا لجمال البشرة، كما تساهم في مساعدة الجسم على حرق الدهون والسعرات الحرارية، كما أن لها دور كبير في التقليل من الشهية، فالإكثار من شرب الماء قد يساعد في خفض مستوى الجوع عند الإنسان.

عادات سلبية تزيد الوزن

هناك بعض العادات السلبية التي يتّبعها الإنسان وتساهم في زيادة وزنه، ومن هذه العادات:

إقرأ أيضا:فوائد الفروالة
  • عدم تناول وجبة الإفطار؛ يظن البعض أن عدم تناول وجبة الإفطار يكون مفيدًا لإنقاص الوزن، ولكن هذه معلومة خاطئة تمامًا، إذ إن عدم تناول وجبة الإفطار يؤدي إلى عمل خلل في النظام الغذائيّ الطبيعيّ لجسم الإنسان، وبالتالي فإن الشخص الذي لا يتناول وجبة الفطور يكون أكثر عُرضةً للإصابة بالسمنة.
  • تناول الفواكه بعد الأكل مباشرةً؛ إن من غير الصحيّ على الإطلاق تناول الفواكه بشكلٍ مباشر بعد الأكل، فالجسم يكون في حالة شبع وتناول الفواكه مباشرةً بعد وجبة الطعام يؤدّي إلى حدوث انتفاخ في جسم الإنسان، كما أن الفائدة الفعلية من السكريات الموجودة في الفواكه لن تتحقّق، وبدلًا من أن تكون الفواكه وسيلةً لحرق الدهون وإمداد الجسم بالألياف، فإنها ستكون وسيلةً لتخزين السعرات الحرارية وزيادة الوزن.
  • الإهمال في شرب كميات وافرة من الماء، وهذا الأمر يؤدي إلى ضعف عضلات الجسم بسبب حدوث الجفاف الناتج عن قلّة شرب الماء، وبالتالي يؤدّي ذلك إلى ضعف في حرق الدهون في الجسم.
السابق
كيفية طرد الفئران من المنزل
التالي
أقوى حيوان بالعالم