برامج وتطبيقات

تطبيقات كوفيد 19 للتصاريح

تطبيقات كوفيد 19 للتصاريح

تطبيق أمان

هو تطبيق خاص بالهواتف الذكية تم تطويره مبادرة مجتمعية لصالح وزارة الصحة الأردنية بمساعدة عدد من الخبراء الأردنيين العاملين في مجال تكنولوجيا المعلومات، والشباب المتطوعين، والهدف منه احتواء انتشار فيروس كورونا في الأردن، وهو فيروس جديد ظهر عام 2020 ويسمى كوفيدـ 19، وقد دعت الحكومة الأردنية إلى تحميله من قبل جميع أفراد الشعب كنوع من أنواع المسؤولية المجتمعية.

استخدام تطبيق أمان

يعمل تطبيق امان على الهواتف الذكية التي تعمل بنظام الأندرويد ونظام iOS، وقد دعت الحكومة الأردنية وحثت على تحميل التطبيق كواجب اجتماعي، وقد ارتفعت أعداد المستخدمين للتطبيق بشكل كبير وذلك بسبب نجاحه في الهدف من استخدامه، فقد تم الكشف عن الكثير من الحالات المصابة عن طريق التطبيق وتتبع الأشخاص المخالطين لهم والسيطرة على الوضع، وقد زاد عدد مستخدمي التطبيق عن 90 ألف شخص.

قد أكدت العديد من الشركات والمؤسسات العامة لموظفيها على تحميل التطبيق للحد من انتشار الفيروس وجزء من الإجراءات القانونية للعودة إلى العمل في الشركة، أو المؤسسة، ولكن تحميل التطبيق وتفعيله لا ينفي اتخاذ إجراءات السلامة العامة والاحتياطات اللازمة والتي وضحتها وزارة الصحة وهي ارتداء الكمامات والقفازات في جميع الأوقات، وتطبيق مبدأ التباعد الجسدي، وتجنب الأماكن المزدحمة، والامتناع عن إقامة أي تجمعات تزيد أعدادها عن 10 أشخاص.

إقرأ أيضا:كلمات كراش

طريقة عمل تطبيق أمان

يعمل تطبيق أمان بعد تحميله على الهاتف الذكي وتفعيل خاصية الموقع الجغرافي دائماً بطريقتين مترابطتين وهما: 

  • الطريقة الأولى: حفظ بيانات الموقع بشكل حصري على هاتف المستخدم، وذلك لمقارنة حركته مع حركة المستخدمين المصابين بالفيروس من قبل فريق وزارة الصحة، وفي حالة حدوث التقاء بين المستخدم وأحد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس فإن التطبيق يرسل تنبيهاً للمستخدمين الذين كانوا متواجدين في محيط المصاب وذلك حسب المكان والزمان، بالإضافة إلى إرسال التطبيق عدد من الإرشادات والخطوات التي يجب اتخاذها بعد استلام التنبيه.
  • الطريقة الثانية: تقديم فرصة للمستخدم الذي تم تشخيصهم بالإصابة من استرجاع أماكن تواجده وجميع تحركاته على مدى آخر 14 يوماً من تاريخ التشخيص، وذلك بكل سهولة، وتتضمن هذه المعلومات التواريخ والأوقات والأماكن التي كان فيها، الهدف الأساسي من هذه الطريقة هو تنبيه المستخدمين غير المصابين والذين تصادف وجودهم بالقرب من المصاب، ما يجعلهم يسرعون إلى إجراء الفحص للتأكد من عدم إصابتهم وذلك للحد من انتشار المرض.

أسباب تحميل تطبيق أمان

إن تحميل تطبيق أمان من أهم الأولويات التي يجب على المواطن الأردني أو المقيم في الأردن على تطبيقها وذلك للعديد من الأسباب والتي تتلخص بالآتي:

إقرأ أيضا:أوقات عمل جرير
  • حماية المصاب نفسه وحماية عائلته والمحيطين فيه.
  • حماية الموظفين والعاملين في الشركات والمؤسسات العامة والخاصة.
  • احترام خصوصية المستخدم وحماية بياناته.
  • وصول تنبيه لأي شخص مخالط مصاب بالفيروس لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

خصوصية المعلومات في تطبيق أمان

قد يرفض بعض الأشخاص تحميل التطبيق وتفعيله خوفاً منهم من تسريب او نشر معلوماتهم الشخصية للجهات المعنية او أي شخص آخر، ولكن يجب التأكد من أن التطبيق آمن ولا يكشف أي نوع من أنواع البيانات المخزنة فيه، إذ تعتبر خاصية الأمان والخصوصية من أهم أولوياته، إذ يخزن التطبيق البيانات الخاصة بالمستخدم على جهازه فقط ولا يطلب منه إدخال أي معلومة شخصية كرقم الهاتف أو البريد الإلكتروني او أي نوع من البيانات التي يمكن أن تؤدي إلى تحديد هوية المستخدم أو انتهاك خصوصيته. ولا يتم استخدام أي من هذه المعلومات إلا من أجل تتبع واحتواء الفيروس، حيث يتم مسح البيانات تلقائياً كل 14 يوماً، ولن يكون من الممكن استعادتها مرة أخرى.

في الحالات التي يتم فيها تشخيص أحد المستخدمين وتأكيد إصابته بالفيروس تبقى هذه البيانات محفوظة على هاتفه ومملوكة حصرياً له، ويمكن للمريض وبموافقته الشخصية والمباشرة تصدير البيانات المخزنة ومشاركتها بشكل مجهول مع وزارة الصحة، وذلك من أجل تحميل ملف بيانات المواقع على نظام خاص، وذلك للمعلومات المتعلقة بأماكن وأوقات التواجد لآخر 14 يوماً وذلك دون مشاركة معلومات أخرى، وعند وجود نقطة التقاء بين المصاب وأشخاص آخرين، فإنهم لا يعلمون من هو المريض.

إقرأ أيضا:جوال y9 2019

موقع تصاريح الخروج الإلكترونية في الإمارات

أزمة كورونا في دولة الإمارات العربية المتحدة

تعتبر أزمة كورونا واحدة من الأزمات العالمية الصعبة التي مرت خلال السنوات الماضية ليومنا هذا، والتي كان لها تأثير كبير على كافة الدول من جميع النواحي الاقتصادية، والدينية، والصحية، والاجتماعية…، الأمر الذي أجبر الدول على اتخاذ إجراءات وقائية كبيرة، وكان من أهمها إطلاق قوانين الدفاع التي تنص على حظر التجوال الكامل أو الجزئي في العديد من البلدان في العالم، وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة أحد تلك الدول، والتي أطلقت برنامج التعقيم الوطني، وبدء العمل فيه يوم 24-4-2020، والذي يقتضي حظر التجول من الساعة العاشرة مساءً وحتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، وتسمح الدولة للأفراد بالخروج في الأوقات الأخرى مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية من ارتداء القفازات، وارتداء الكمامات بشكل إجباري للجميع، والتباعد الجغرافي والمكاني بين الناس في المولات ومحلات السوبر ماركت وأماكن التجمعات الأخرى؛ وذلك حفاظاً منهم على الصحة العامة.

برنامج التعقيم الوطني في الإمارات

تعمل دولة الإمارات المتحدة كغيرها من الدول على الحد من انتشار فيروس كورونا وتفشيه في الدولة، ومن ضمن تلك الإجراءات تعقيم الإمارات السبع بصورة مستمرة ويومياً خلال أوقات معينة تم ذكرها في السابق، وتم منع الخروج لجميع المواطنين استثناء فئات معينة، ولاقى قانون الدفاع وأمر منع التجوال اعتراضاُ كبيراً من قبل المواطنين، حيث إن العديد منهم بحاجة للخروج في أوقات الحظر إما للعمل أو للضرورات الأخرى كتأمين الحاجات الأساسية الغذائية، ومن باب التسهيل على المواطنين أطلقت الدولة موقعاً إلكترونياً يتبع إلى وزارة الداخلية يتيح للمواطنين تقديم طلب الحصول على تصاريح خروج ضمن إجراءات وشروط قبول معينة.

أما فيما يخص الفئة المصرح لها في الخروج من قبل بعض القطاعات الحيوية غير المشمولة في القانون، فيتعين على العاملين الحصول على رسالة من قطاع العمل الذي يتبع له يتم إبرازها عند الحاجة لذلك؛ وذلك لعدم التعرض للمسائلة القانونية أو دفع أي غرامات مالية.

موقع تصاريح الخروج الإلكتروني في الإمارات

يتعين على المضطر للخروج في أوقات منع التجول تقديم طلب على الموقع، ويجب التنويه على أن الموقع مقسم حسب الإمارة، ولكل إمارة رابط خاص؛ وذلك لتسهيل عملية التقديم، والحصول على الرد بشكل أسهل وأسرع، كما يتبع للموقع رقم خط ساخن للإجابة على كافة الاستفسارات التي ترد من المواطنين، والذي يملك كافة المعلومات التي قد يتساءل عنها الناس، ويأتي إطلاق الموقع تنفيذاً لتوجيهات من القيادة العامة الرشيدة في الدولة، للتخفيف على الزوار والمواطنين والمقيمين في الدولة، وتخطي المرحلة الصعبة التي تتطلب وقفة من الجميع وتكاتف.

التصاريح الخاصة بعامة الناس في الإمارات

يسمح لبعض الفئات من عامة الناس بالخروج من المنزل، مع التأكيد على ضرورة ارتداء الكمامة، والقفازات، والحفاظ على مسافة الأمان بين الناس، وذلك لحالتين:

  • الخروج لشراء الاحتياجات الأساسية الغذائية والصحية، من الجمعيات ومحلات السوبر ماركت والصيدليات، ويقتصر التصريح على فرد واحد من العائلة.
  • الخروج لإجراء فحص فيروس كورونا المستجد.

التصاريح الخاصة بالموظفين في الإمارات

يسمح للبعض القطاعات الحيوية بالحصول على تصريح لمدة 24 ساعة، وذلك لـ :

  • القطاع الطبي، والكوادر الطبية.
  • محطات بيع المواد التموينية والغذائية.
  • خدمات التوصيل الخاصة بالأغذية والمستلزمات الطبية.
  • المطاعم ويقتصر عملها على خدمة التوصيل فقط.
  • مستودعات توريد المواد التموينية والغذائية.
  • مستودعات توريد وتصنيع المستلزمات الطبية.
  • بعض القطاعات الصناعية و المقتصرة على الصناعات الضرورية.
  • محطات الكهرباء والمياه، ومحطات التبريد، ومحطات الوقود.
  • قطاع الإعلام.
  • قطاع الاتصالات.
  • قطاع الخدمات الجمركية.
  • خدمات الأمن العام والخاص.
  • خدمات الصرف الصحي والنفايات، والنظافة.
  • الجهات الحكومية المعنية بالعمل على مكافحة فيروس كورونا.
  • وسائل النقل العام والتي تقتصر على سيارات الأجرة، والباصات، مع التأكيد على توافق عمل الترام، والمترو.
  • بعض قطاعات الأعمال الإنشائية مع اتخاذ كافة الاحتياطات التي تنص عليها لجنة الأوبئة.
  • خدمات الدعم

تصاريح المنشآت الحيوية في الإمارات

يصرح لبعض المنشآت الحيوية في الإمارات العمل من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الثانية ظهراً، وهي:

  • البنوك ومحلات الصرافة.
  • خدمات الصيانة العامة.
  • خدمات الدراي كلين والتنظيف.
السابق
تعرف على أشهر المنصات التعليمية الحكومية
التالي
تعرف على أشهر تطبيقات الهواتف الذكية