حياتك

تعرف على أنواع وأسماء الزهور المنزلية

تعرف على أنواع وأسماء الزهور المنزلية

الزهور المنزلية

هناك عدد كبير ومختلف من الزهور والنباتات المنزلية، وهي التي يمكن زراعتها وتركها داخل المنزل وخاصة في فصل الشتاء، إذ لا تتحمل هذه النباتات درجات الحرارة المتدنية، ولهذه الزهور أسماء وصفات تختلف عن بعضها، ولها طريقة خاصة للعناية بها وذلك من أجل تعيش لفترة أطول، ومع ذلك فإن هناك بعض الأنواع التي تنمو وتزهر في الجو البارد، ولذلك يجب معرفة جميع التفاصيل المتعلقة بهذه الزهور قبل شرائها وذلك من أجل العناية بها بطريقة صحيحة.

نصائح للعناية بالزهور المنزلية

تعتبر الزهور والنباتات المنزلية دائمة الخضرة من الأشياء التي تعطي للمنزل منظراً جميلاً، ولكن هناك عدد من الأمور التي يجب الانتباه إليها عند زراعتها ووضعها في البيت، أهمها:

  • اختيار الأصيص المناسب، إذ تحتاج بعض النباتات مكاناً واسعاً لكي تنمو، ومنها ما يحتاج مساحة صغيرة.
  • وضع النباتات والزهور في مكان قريب من الإضاءة وذلك من أجل التمثيل الضوئي، وهناك بعض الأنواع التي يمكنها العيش في بيئة قليلة الإضاءة.
  • العناية بالنباتات وسقايتها حسب الحاجة دون زيادة أو نقصان، بالإضافة إلى وضعها في مكان جيد التهوية.
  • وضع النباتات والأزهار المنزلية بالقرب من بعضها مع ترك مسافات مناسبة، حيث تتأثر النباتات ببعضها عندما تكون قريبة.
  • تنظيف أوراق النباتات وإزالة الغبار عنها ولكن يجب استخدام منديل نظيف مبلل بالماء فقط، وعدم استخدام المناديل المبللة المتوفرة في الأسواق.

أنواع وأسماء الزهور المنزلية

تختلف أنواع الأزهار عن بعضها البعض، منها ما هو منتشر بشكل كبير ويعيض في العديد من البيئات، ويتوفر منه عدد من الألوان، من الأنواع ما يكون نادراً ويعيض ضمن بيئة محددة ويصعب نموه في بيئة أخرى، وهناك زهور موسمية، أي لا تنمو إلا في فصل محدد دون غيره، ومن أنواع الزهور المنزلية:

إقرأ أيضا:زراعة الباذنجان

الزهور الشائعة

  • القرنفل: وهي زهرة تنمو في جميع البيئات، كما يمكنها أن تعيش بشكل طبيعي في الشتاء، ويتوفر منها العديد من الألوان، وتعتبر من الأنواع التي تعيش لفترة طويلة ولا تحتاج إلى عناية دائمة.
  • الجربارة: وهي من الأنواع التي المألوفة لدى الكثيرين، وتعتبر من الزهور التي يمكن أن تتحمل العيش في الأجواء الباردة، وتتميز بتنوع ألوانها كالأحمر والبرتقالي والأبيض والأصفر، وتعتبر من الأنواع التي لا تحتاج إلى رعاية شديدة.
  • الزنبق: وهي من الأنواع المنتشرة بشكل كبير حيث يتوفر منها أكثر من 2000 نوع، ويتوفر منها العديد من الألوان كالأبيض والبرتقالي والأحمر والأصفر، وهي من الأنواع التي تنمو في العديد من البيئات ولا تحتاج إلى عناية شديدة.
  • الأقحوان: وهي من النباتات التي تنمو خلال موسم معين، حيث تنمو في فصل الخريف تحديداً، وتستخدم عادة في العديد من العلاجات أكثر من استخدامها في الزينة، وتأتي بالعديد من الألوان منها الأرجواني والأبيض.
  • الأوركيد: وهي من النباتات الداخلية التي تنمو في مناطق معينة من العالم، وتتفاوت ألوانها بين الزهري والبنفسجي والأصفر، ولا تحتاج هذه الزهرة إلى عناية شديدة، إذ لا تحتاج إلى الري إلا عندما تجف تربتها ولكنها تحب الضوء وليس لحرارة الشمس المباشرة.
  • البنفسج الأفريقي: وهي من النباتات الداخلية الجميلة، ولكنها من الأنواع التي تحتاج إلى عناية خاصة ودقيقة، إذ يجب ريها مرة واحدة في الأسبوع مع الحرص على عدم وصول الماء إلى الأوراق.
  • أنواع أخرى: الخزامى، الكاميليا، السوسنة، الليلك، النرجس، الزهرة الفارسية، التوليب.

الزهور النادرة

  • أليستروميريا: وتعرف أيضاً باسم زهرة بيرو أو زنبق الإنكا، وهي من النباتات المعمرة، تنمو في المناطق الجبلية الباردة وخاصة في جبال الأنديز، ويعيض حالياً في عدد من الدول كالمكسيك وأستراليا ونيوزيلاندا، ولها العديد من الألوان منها البرتقالي والأرجواني والأحمر والأبيض.
  • أمارلس: ويسمى أيضاً باسم السيدة الجميلة، وهو من نباتات الزينة موطنه الأصلي أمريكا الوسطى ومنطقة الكاريبي، ويفضل زراعته في فصل الربيع.
  • الانثور: وتسمى أيضاً زهرة الفلامنجو، وهي من النباتات التي تنتج الزهور طوال العام، ولها العديد من الألوان منها الأحمر والأبيض، وتنتشر في غابة الجبال الاستوائية الرطبة الموجودة في وسط وجنوب أمريكا، وبعض أنواعا يعيش في بيئات شِبه جافة.
  • أنواع أخرى: طيور الجنة، النجمية الأستر، شقائق النعمان.

زهور منزلية يجب عدم زراعتها في المنزل

هناك عدد من الزهور المنزلية المعروفة والمشهورة، ولكن بعض هذه الأنواع تسبب العديد من الأضرار والأمراض للأشخاص المحيطين بها، او للحيوانات الأليفة التي تعيش في المنزل، وذلك في حال تناولها، ومن هذه الزهور:

إقرأ أيضا:نصائح لشراء السيراميك
  • زهرة الهدرانج.
  • الزنابق.
  • قصعين الكهان.
  • الكولونيا.
  • الجهنمية.
  • الدفلى.

ميس الدويك، من مواليد عام 1989، حاصلة على شهادة البكالوريوس باللغة العربية وآدابها، من جامعة الحسين بن طلال، بتقدير جيد، تعمل في مجال الكتابة والتدقيق اللغوي، بخبرة عمل في لحوالي ثلاث سنوات، إذ عملت في مجال التدقيق في عدة شركات آخرها موقع السوق المفتوح الذي فتح لها مجال الكتابة في العديد من المواضيع العامة والخاصة، وذلك عن طريق استخدام بعض البرامج من أجل أن يتوافق ما نقدمه من محتوى مع متطلبات الـ SEO، كما أنّ العمل في مجال كتابة المحتوى يعتبر أمانة علمية بحيث يتم جمع المعلومات التي تفيد القارئ ولا يتم نقل أي معلومة ووضعها في المقالات المنشورة لدينا، وهذا إلى جانب التأكد من صحة المعلومات قبل نشرها وخاصة المعلومات الدينية، إذ إنها تمتلك مهارة جيدة في البحث عن المعلومة والتفتيش عنها في المواقع المختلفة على الإنترنت حتى لو احتاج الأمر البحث بلغات أخرى وترجمتها، وتعتبر من الموظفات اللواتي يلتزمن دائماً بقوانين العمل وتحترم زملاءها وزميلاتها، وتحاول دائماً تعلم ما هو جديد لتقديم كل ما هو مطلوب منها بدقة للعمل.

السابق
طرق ترشيد استهلاك الكهرباء
التالي
كيف نجعل منزلنا يبدو أكبر