تكنو لايف

تعرف على موقع فرصنا

تعرف على موقع فرصنا

نبذة عن موقع فرصنا

في ظلّ انتشار المواقع الإلكترونيّة المتخصّصة بنشر إعلانات التوظيف، لمع نجم موقع فرصنا الإلكتروني الذي عمل منذ انطلاقته على توفير أكبر عددٍ ممكنٍ من فرص العمل لمختلف المؤهلات والتخصصات، حيث ساعد ما يزيد عن 9,500 شركةً في البحث عن موظفين، كما ساعد ما يزيد عن 1,400,000 شخصٍ في الحصول على الوظائف المناسبة لهم، و يعدّ بمثابة همزة وصل بين أصحاب العمل والباحثين عنه؛ حيث تعلن الشّركات عن الوظائف المتاحة لديها من خلاله ليتقدّم الباحثون عن عمل للوظائف التي تتناسب مع خبراتهم بشكلٍ إلكترونيٍّ وبأقلّ وقتٍ وجهدٍ ممكن، حيث يبلغ عدد فرص العمل المتاحة على الموقع أكثر من 8000 فرصةٍ وهم في زيادةٍ مستمرّة. 

مميزات موقع فرصنا 

استطاع الموقع أن يكسب ثقة روّاده من أصحاب العمل والباحثين عنه على حدٍّ سواء، وذلك لتمتّعه بالعديد من المميّزات، منها: 

  1.  يمتلك واجهة استخدامٍ سهلةً وبسيطةً للغاية، وذلك لمراعاة الفروق الفردية بين مستخدميه. 
  2. لا يضع شروطاً متعلّقةً بالخبرة والمستوى التعليمي، وإنما يقدّم فرص عملٍ حقيقيّةً ووظائف متعدّدةً لجميع المؤهلات. 
  3.  يقدّم خدماته المختلفة بشكلٍ مجانيٍّ ودون الحاجة لدفع أيّة عمولات، فكلّ ما يتعيّن على الباحثين عن عمل فعله هو التسجيل من خلال الرابط المتاح على الموقع، أو الاتصال على الرقم المختصر 19916، ثم التقدّم للوظائف المتاحة إلكترونيّاً. 
  4. يحرص الموقع على بناء جسور الثقة بينه وبين روّاده؛ حيث يتأكد من هوية الشّركات المعلنة عن وظائف لديه،  وعن كون هذه الوظائف حقيقيةً أم لا، وذلك عن طريق التأكد من السجل التجاري والبطاقة الضريبية الخاصة بها. 
  5. يوفّر خطّاً ساخناً لخدمة العملاء والإجابة على استفساراتهم المختلفة في جميع الأوقات. 
  6. يساعد أصحاب العمل في العثور على الكفاءات المناسبة للوظائف الشاغرة لديهم، حيث يتيح لهم إمكانيّة الاطلاع على بيانات الآلاف من الباحثين عن عمل، بالاضافة للتحكم بالسير الذاتية الخاصة بهم وتصفيتها وإدارتها لتحديد هوية الشخص الأنسب للوظيفة. 
  7. يتيح لمستخدميه إمكانيّة معرفة فيما إذا تمّ استعراض السير الذاتية من قبل الشّركات المختلفة أم لا، وذلك عن طريق تسجيل الدخول للحساب الخاص والضغط على خيار لوحة التحكم. 

التنظيم العام لموقع فرصنا 

راعى القائمون على الموقع أهمية وضوح معالمه وأقسامه، لتحقيق الإستفادة لروّاده جميعاً على حدٍّ سواء، حيث تشمل الأقسام الرئيسيّة في الموقع ما يلي: 

إقرأ أيضا:كيف أحذف رقمي من الانستقرام
  1. الرئيسيّة: يعرض هذا الخيار الصفحة الرئيسيّة الخاصة بالموقع، حيث يجد فيها الزائر قائمةً بأحدث الوظائف المتاحة في كل المجالات؛ حيث يمكن تصفّحها جميعها أو البحث عن وظائف محدّدةٍ باستخدام محرّك البحث المتطور الذي يوفره الموقع، وروابط مخصّصةٌ لإنشاء حساباتٍ خاصّةٍ بأصحاب العمل والباحثين عنه. 
  2. بحث الوظائف: يساعد هذا القسم في البحث عن وظائف محدّدةٍ بين قائمة الوظائف المتاحة على الموقع، ويدعمه محرك البحث المتطور الذي يعمل على فلترة النتائج لتقليل عدد الاحتمالات الممكنة وتسهيل الوصول إلى الوظيفة المناسبة. 
  3. تصفح الوظائف:  يتيح هذا القسم لزائر الموقع إمكانيّة تصفّح الوظائف المعروضة جميعها، أو تصفحها ضمن تصنيفاتٍ رئيسيّةٍ تشمل التخصّصات التالية: الصناعة، الخدمات، الحرف، الطب والصيدلة، العمارة والهندسة، تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتربية والتعليم وغيرها. 
  4. تصفح بالمحافظات: هو واحدٌ من الأقسام المميّزة في موقع فرصنا؛ حيث يتيح للزائر إمكانيّة تصفح الوظائف المصنّفة وفقاً للمحافظات المختلفة الموجودة في الدولة التي يعيش فيها صاحب الحساب، ما يساهم في تحديد مدى توافق مكان الوظيفة مع احتياجات الباحثين عن عمل. 

حلا الدويري، ولدت في العاصمة عمان بتاريخ 17/12/1992، درست المرحلة الثانوية الفرع العلمي في مدرسة الأميرة سلمى وتخرجت منها بمعدل 92.3، ثم التحقت بجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية لدراسة الهندسة الكيميائية عام 2010/2015 بتقدير جيد جداً، وخلال هذه الفترة شاركت في العديد من الدورات التدريبية المتعلقة بالهندسة الكيميائية مثل: دورة معالجة المياه، ودورة ضبط الجودة، ودورة الطاقة المتجددة. تهوى قراءة الكتب، والأشغال اليدوية، والكتابة؛ حيث إن الأخيرة هي واحدة من هواياتها التي رافقتها منذ الصغر حتى بدأت بالعمل عام 2016 بشكل رسمي ككاتبة محتوى لدى موقع متخصص بكل ما يتعلق بالجوالات والأجهزة الذكية، وبعد اكتساب خبرة لا بأس بها انتقلت للعمل عام 2017 ككاتبة محتوى مع موقعين آخرين في الوقت ذاته؛ حيث يقدم كل منهما للقارئ محتوى متنوعاً في كافة مجالات الحياة، وبحلول عام 2019 بدأت العمل من جديد ككاتبة محتوى لدى موقع اقرأ على السوق المفتوح، وقدمت خلال عام كامل مجموعة متنوعة من المقالات التي شملت عدداً كبيراً من مجالات الحياة المختلفة، ولديها اليوم خبرة مدتها 4 سنوات في كتابة المقالات الاحترافية.

السابق
طريقة عمل واتساب ويب لجوال آيفون
التالي
السوق الإلكتروني