السياحة والسفر

جزيرة الجبل الأخضر في إندونيسيا

جزيرة الجبل الأخضر في إندونيسيا

موقع جزيرة الجبل الأخضر

تُعرف الجزيرة في اللغة الإندونيسية بجزيرة جبل بونشاك؛ حيث يعتبر واحدًا من أبرز الجبال في إندونيسيا ويوجد في الجزء الغربي من الدولة بجانب منطقة جاوا، ويبتعد بمقدار 100كم فقط من العاصمة جاكرتا، ويصل ارتفاع أعلى قمة إلى 1500م، وتمثل الجزيرة إحدى أهم معالم مقاطعة بوجور سانجور سوكابومي، وهي تقع على محيط “بمت بيد بانجرانجو”.

مناخ جزيرة الجبل الأخضر

يزور الكثير من السكان الإندونيسيون الجزيرة؛ وذلك لأنها تعد متنزهاً لمن يعيش في العاصمة؛ حيث إنها تقدم الراحة للأشخاص خصوصًا في عطل نهاية الأسبوع، بجانب وفود السياح من جميع أنحاء العالم؛ لأنها تتمتع بمناخ رائع معتدل، ويعتبر الجو دافئًا نهارًا؛ حيث لا يشعر الأشخاص بالحرارة، بينما يميل الطقس ليلًا إلى البرودة، وتوفر الجزيرة مظهرًا طبيعيًا مدهشًا؛ نظرًا إلى انتشار الخضرة، وعدم وجود ضوضاء فيها.

أبرز المعالم السياحية في الجزيرة

حديقة تامان سفاري 

هي واحدة من الحدائق البديعة التي تتسم بنظام معماري أنيق، وتحتوي على أنواع مختلفة من النافورات الإيقاعية، بجانب توافر أشجار للزينة، ويستطيع السائحون الانتقال داخل الجزيرة باستخدام وسائل المواصلات مثل؛ السيارات أو القطار أو الباصات، إذا كان العدد كبيرًا، وتعد الحديقة مناسبة تمامًا للأسر؛ لأنها توفر ألعاب الأطفال، بالإضافة إلى وجود حيوانات برية، ويمر بها السائحون خلال ركوبهم السيارات، بينما تنطلق الحيوانات بلا قيود، ومن أبرز الحيوانات في الحديقة: الفيلة والخيول، والماعز، بالإضافة إلى الحمر الوحشية، وتظهر الزرافات، مع إمكانية رؤية فرس النهر، وبعد انقضاء فترة الظهيرة يوميًا يمكن للأشخاص متابعة العروض التي تقام في الحديقة، وتصل مدة كل عرض حوالي نصف ساعة فقط، ومن أشهر هذه العروض: عرض النمر، وعرض القرود، وعرض الصقور، وعرض راعي البقر.

شلالات شليمبير وحديقة الفراشات

يبلغ عدد الشلالات داخل الجزيرة سبع شلالات، وهي واحدة من المعالم السياحية البارزة التي يمكن الانتقال إليها عبر السلالم الطبيعية، وتشتمل المنطقة على حديقة الفراشات ذات الأشجار العالية، وتفوح داخلها رائحة رائعة نظرًا إلى وجود الورود، وينحدر من الشلال جداول مائية مدهشة، ومن المتاح التحليق بالطائرات أعلى الشلالات للتمتع بالمظاهر الخلابة.

البلدة

تحتوي على شارع وحيد فقط؛ حيث يستطيع السائحون قطعه دون حاجة إلى مواصلات، بينما يُفضل البعض ركوب السيارة من أجل رؤية عدد أكبر من المزارع والمنازل للتعرف على الطراز المعماري داخل الجزيرة، ويمكن استخدام المظلات من أجل القفز إلى المناطق الخالية من البلدة بشرط أن يكون القفز مع أشخاص مدربين.

معالم أخرى

  • مسجد التعاون: يُصنف باعتباره من أبرز معالم الجزيرة وهو يقع بين عدد من السهول الخضراء، ويتمتع بشكل رائع، بجانب وجود عدد من الجلسات التي تتيح للسائح رؤية مزارع الشاي.
  • مصنع الشاي: إذا كنت من محبي الشاي، فيمكنك رؤية كيفية إعداد الشاي على الطريقة الإندونيسية، بالإضافة إلى الجلوس على المقاهى ذات الطابع الهادئ من أجل تناول أكواب الشاي ذات المذاق الخاص، ويستطيع السائحون تتبع طرق زراعة نبات الشاي وعناية المزارعين به.
  • سوق سيسروا: لا يمكن أن تأتي إلى جزيرة الجبل الأخضر في إندونيسيا دون الحصول على بعض الأغراض والهدايا التذكارية، ويشتمل السوق على جميع الأغراض سواء مستلزمات الطعام من حيث اللحوم أو الأسماك، بالإضافة إلى أنواع فريدة من الخضار والفاكهة التي تنتشر في إندونيسيا، مع إمكانية الحصول على بعض الأدوات الإلكترونية، والكهربائية.
  • بحيرة الألوان: واحدة من البحيرات صغيرة الحجم، لكنها ذات طبيعة خاصة؛ حيث تعلو الجبل الأخضر.
السابق
جزيرة سانت توماس
التالي
جزيرة النكور الحسيمة