جمهورية مصر

جزيرة طما في سوهاج

جزيرة طما في سوهاج

جزيرة طما

تتبع قرية وجزيرة طما مركز طما التابع لمحافظة سوهاج بمصر، وتقع في الجزء الشمالي من المحافظة على الضفاف الغربية لنهر النيل، وتتميز بنشاطها التجاري الواسع، ويرجع السبب الرئيسي وراء تسمية الجزيرة بهذا الاسم هو استخلاص واشتقاق الاسم من الكلمة الهيروغليفية (حت – طمت)،  بينما يبلغ عدد سكان الجزيرة 7551 نسمة وفقًا لإحصائيات عام 2006؛ ويكون عدد الذكور بها حوالي 3937 رجلًا، أما عدد الإناث فيبلغ 3614 إمرأةً تقريبًا.

الخدمات الموجودة في جزيرة طما 

توجد جمعية الشبان المسلمين في طما التي تقوم بعمل تطوعي في كافة النواحي والمجالات، مثل: الأعمال الخيرية، وتنظيم الأنشطة الرياضية والثقافية والاجتماعية  بالجزيرة، كما يتوفر بالجزيرة مدارس تعليمية لكافة مراحل التعليم، مثل: الثانوي، والإعدادي، والابتدائي، بالإضافة إلى مدارس التعليم الصناعي والتجاري، كما تسعى الحكومة المصرية جاهدةً في تقديم بعض الخدمات الضرورية الأخرى للجزيرة؛ مثل إدخال شبكة الصرف الصحي لها؛ حيث يتم العمل بها منذ شهر يناير السابق وفقًا لتصريحات رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحي بسوهاج في شهر أغسطس 2019؛ حيث سيكون المشروع مُمولًا بالكامل بواسطة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

المناخ في جزيرة طما 

يتميز المناخ في جزيرة طما الواقعة في صعيد مصر بالمناخ الصحراوي، والذي يكون جافًا وحارًا في فترات النهار؛ حيث تصل درجات الحرارة فيه إلى أقصاها، أما في فصل الشتاء فتكون درجات الحرارة بها مُعتدلة، كما تشهد الجزيرة بعض التقلبات والتغيرات في درجات الحرارة في مُعظم أيام السنة.

إقرأ أيضا:منطقة الدوار الثامن في محافظة عمان

النشاط الاقتصادي في جزيرة طما

  • النشاط الزراعي: تعتبر الزراعة أحد الأنشطة الاقتصادية المهمة في الجزيرة؛ نظراً لخصوبة التربة وتوفر المياه لوقوعها في نهر النيل، كما يمكن زراعة أي نوع من المحاصيل بها، إلا أنها تشتهر ببعض المحاصيل، مثل: القمح، والبصل، والفول، والقطن، بالإضافة إلى القصب التي تعتبر في المرتبة الثانية بعد محافظة قنا في زراعته، كما يتم زراعة الذرة الشامية والذرة الرفيعة في أراضي الجزيرة أيضًا.
  • النشاط الصناعي: توجد العديد من الأنشطة الصناعية التي تشتهر بها جزيرة طما، ومنها تصنيع الصناعات الغذائية، وصناعة الغزل والنسيج، كما يوجد بها بعض الحرف اليدوية، مثل: صناعة الكليم، والسجاد، والنسيج اليدوي، بينما توجد بعض الحرف الأخرى مثل صناعة الأثاث.
  • النشاط التعديني: تشتهر محافظة سوهاج ومنها جزيرة طما بوجود كميات كبيرة جداً من الرخام، بالإضافة إلى بعض المعادن، مثل: الكالسيت، والحجر الجيري، والحجر العيسوي، والرمل.

المشاكل التي تواجه جزيرة طما 

توجد الترع بشكل كبير جدًا في جزيرة طما، والتي تتعرض دائمًا لإلقاء القمامة بها والمُخلفات؛ مما يُضر بصحة المواطنين وسلامتهم؛ حيث تكون هذه الترع قريبة جدًا من مكان سكنهم وإقامتهم؛ مما يجعلهم عُرضةً للإصابة بالأمراض الخطيرة الناتجة عن تراكم هذه المخلفات، كما يُعاني أهل الجزيرة من قلة الوعي الثقافي والاجتماعي الذي يجعلهم عُرضةً للإصابة بالأمراض النفسية الخطيرة، والتي قد تؤدي بهم إلى الانتحار أو استخدام العنف ضد الآخرين؛ مثل قضايا الثأر التي ما زالت موجودة في الجزيرة حتى يومنا هذا، والتي يتم استخدام الأسلحة الخطيرة بها، وفي هذا الصدد تسعى الحكومة جاهدةً في الحد من هذه الممارسات الخطيرة من خلال عمل جلسات الصُلح بين العائلات التي توجد بينها هذا النوع من المشاكل، ونشر الوعي  الديني والثقافي بين أهالي الجزيرة لتجنب مثل هذه الحوادث والممارسات التي تضر بالمجتمع، كما اشتكى أبناء الجزيرة من تلف محول الكهرباء بها بصفة مستمرة، والذي يُحدث نتيجة ماسًا كهربائيًا به؛ وهي كارثة تُهدد حياة المواطنين بالجزيرة وكان ذلك مُنذ شهر أغسطس الماضي.

إقرأ أيضا:مجمع جوي في منطقة المرابع العربية 3
السابق
مدينة رامسر في إيران
التالي
مدينة موسكو في روسيا