اقرأ » حقل الرميلة في محافظة البصرة
العراق دول عربية دول ومعالم

حقل الرميلة في محافظة البصرة

حقل الرميلة في محافظة البصرة

حقل الرميلة

مدينة الرميلة أو كما تعرف حقل الرميلة يقع في جنوب العراق ويمتد من منتصف غرب محافظة البصرة ويمتد جنوباً حتى شمال دولة الكويت وهو يعتبر من أفضل الحقول في العالم من حيث الحجم وجودة النفط الموجود به، وينقسم الرميلة إلى منطقتين وهم الرميلة الشمالي والرميلة الجنوبي ودمجا سوياً في عام 2009.

حقل الرميلة عبر التاريخ

اكتشف حقل الرميلة عن طريق بعثة شركة البترول البريطانية عام 1953، ثم أمّم من قبل الرئيس صدام حسين ليعتبر أحد مصادر الدخل الرئيسية للعراق، ويرجع أول استخدام أو تشغيل للحقل الى عام 1970 وكان وقتها يحتوي على ما يقرب عشرين بئر أما الآن وصل عدد الآبار الي حوالي 663 بئراً، والمسؤول عن استخراج النفط من الحقل هو شركة نفط البصرة التي توجد في محافظة البصرة.

بدايةً من استخراج النفط من الحقل وبعد خمسون عاماً تم التعاقد على خدمات فنية جديدة في عام 2009 بين شركة نفط البصرة وشركة النفط الوطنية الصينية CNPC، وشركة PB، وشركة SOMO، وهي شركة تسويق النفط العراقية، ثم أسست هيئة تشغيل حقل الرميلة، وعام 2014 تم التوصل إلى تمديد التعاقد بين الأطراف حتى ينتهي التعاقد في عام 2034 وزيادة الإنتاج اليومي إلى 2.1 مليون برميل.

حالياً يتم تطوير البنية الأساسية للرميلة وتطوير معايير السلامة والتدريبات الخاصة بالعاملين وإدخال ممارسات فنية تشغيلية جديدة، حيث تطور مستوى الإنتاج في الحقل منذ بداية التعاقد بحوالي ما يقرب 40% من الإنتاج السابق في عام 2009.

الاستثمارات في الرميلة

ازدادت معدلات الإنتاج في الرميلة عبر الوقت وذلك يرجع إلى التكنولوجيا الحديثة والإنفاق على تطوير المنشأت وتطوير أساليب التدريب للعاملين، حيث في السبع سنوات الماضية حدثت تغييرات كبيرة مثل إنشاء العديد من الطرق الجديدة وتجديد محطات الغاز التي تبلغ 14 محطة والاهتمام بعمليات تنظيف البيئة، وتم حفر ما يبلغ 300 بئر مما زاد الآبار المنتجة بنسبة 50%.

اقرأ أيضاً  مدينة البصرة

توصلت هيئة الرميلة الى معدل إنتاج 1.456 مليون برميل يوميا وذلك يعبر عن زيادة الإنتاج بمعدل 37% وهو أعلي معدل وصل اليه الحقل منذ 28 عام، وفي عام 2011 قال مدير هيئة تشغيل الرميلة عبر مؤتمر صحفي أنهم يهدفون إلي زيادة المعدلات الإنتاجية بما يقدر 10% او ما يقارب 130 ألف برميل يوميا وذلك عام 2012، وبذلك يصبح الإنتاج اليومي الخاص بحقل الرميلة ما يقرب 1.43 مليون برميل يوميا.

في أواخر عام 2011 حدثت مشاكل تتعلق بالضغط مما أثر على معدلات الإنتاج الخاصة بالحقل ولكن شركة PB قالت إنها ما زالت تطمح للوصول إلى معدل إنتاجي عالي في عام 2017 وهو 2.85 مليون برميل يومياً.

أهمية حقل الرميلة

يعد الرميلة أحد أهم حقول العراق حيث أنه يقوم بإنتاج ثلث النفط الخاص بالعراق، حيث يمثل احتياطي الحقل 15% من احتياطي النفط الخاص بالعراق وفي عام 2011 كان يمثل الحقل 40% من إنتاج العراق للنفط بمعدل مليون برميل يوميا حيث إن حقل الرميلة يعد رابع أكبر حقل في العالم. يبلغ احتياطي الرميلة من النفط حوالي 17.7 مليار برميل ويتواجد على عمق أقل من 8 ألاف متر تحت سطح البحر وهو يعد هدفا سهل الاستخراج عن طريق الحفر.

منذ عام 2005 وقد تم توقيع عقود الخدمة مع وزارة النفط العراقية بدأت شركة PB بعمل دراسة كاملة لحقل الرميلة وبناء قاعدة بيانات حديثة وعمل تحاليل مبدئية ومتكاملة للاحتياطي الخاص بالحقل وهذا يساعد في بناء معرفة تاريخية للمنطقة وما تحتويه من مصادر اقتصادية هامة.

تصنيفات