دليلك الشامل عن رياضة الكونغ فو

دليلك الشامل عن رياضة الكونغ فو

تعرف الفنون القتالية مثل الكونغ فو بأنها مجموعة من الأساليب، والتقنيات، والمهارات الدفاعية والهجومية، والتي تتضمن عدداً من الأساليب والتقنيات الخاصة بالأسلحة، وعدداً من التقنيات الخاصة بالجسد المجرد من السلاح، وقد وجدت بشكل أساسي بهدف الدفاع عن النفس والتنمية الشاملة للفرد، ونشر الثقافة في العالم بأسره. 

يتحدث هذا المقال عن رياضة الكونغ فو، ويتضمن: 

  • تعريف رياضة الكونغ فو. 
  • اللباس وأهم الأدوات اللازمة لممارسة الكونغ فو. 
  • فوائد ممارسة رياضة الكونغ فو. 
  • أساليب وأنماط الكونغ فو. 
  • الأساليب واختبارات الأحزمة في فن الوشو كونغ فو. 
  • الأحزمة التي يحصل عليها لاعبو الكونغ فو ودلالة كل منها.
  • أبرز حركات ووضعيات الكونغ فو.
  • تعليم الكونغ فو للأطفال. 
  • آلية تعلم الكونغ فو في المنزل. 
  • أشهر لاعبي الكونغ فو في العالم. 

ما هي رياضة الكونغ فو؟ 

ظهرت رياضة الكونج فو في الصين قديماً على يد رهبان المعابد الصينية وتحديداً على يد أسرة صينية تعرف بأسرة زو، ثم بدأت ممارسة فن الكونغ فو لدى الطائفة الطاوية، وكان ذلك في القرن الخامس قبل الميلاد، ثم انتشرت لاحقاً في جميع أنحاء العالم بفضل ظهور العديد من أفلام هوليوود التي يمارس ممثلوها رياضة الكونغ فو القتالية، وكلمة كونج فو تعني باللغة الصينية التفوق القتالي، أو المثالية في القتال، وهي رياضة تعتمد على التدريب البدني القاسي على المهارات القتالية العالية المأخوذة في الأساس من طرق الحيوانات المختلفة في الدفاع عن نفسها، كما تعتمد على التركيز الشديد والانضباط الداخلي لحواس الجسم المختلفة، حيث تساعد هذه الرياضة على بناء جسد المتدرب بشكل قوي، وتطوير عقله لتصل به إلى الوعي والاتزان واتخاذ القرارات المناسبة، ولها العديد من الأدوات والأنماط والأساليب التي سيتم ذكرها تباعاً. 

لبس الكونغ فو 

يربط لاعبو الكونغ فو وشاحاً من القماش حول الخصر يسمى الحزام، وقد أصبح فيما بعد يستخدم كدلالة على مستوى الاحترافية الذي وصل إليه اللاعب، كما يرتدون الفقازات واللباس المشابه للملاكمين في المباريات الرسمية، أما في الوضع المتعارف عليه فيرتدون لباس قماشي مريح بعدة ألوان.

أدوات الكونغ فو 

  • الكيس الأرضي: هو كيس ذو قلب ثقيل مصنوع من الاسفنج، وله قاعدة ثقيلة تثبته على الأرض. 
  • كيس التدريب المعلق: هو كيس يعلق في الهواء بواسطة سلسلة معدنية، أو حبل بسقف صالة التدريب، أو بواسطة رافعة أو عمود خاص به، وعادة ما يتم ملؤه بنجارة الخشب أو الرمل أو أية مواد ناعمة أخرى، وهو مخصص للتدريب على اللكمات والركلات المختلفة. 
  • الكرة المعلقة: هي كرة اسفنجية معلقة من الأسفل والأعلى بواسطة مطاط مثبت على طرفيها، وهي مخصصة للتدريب على الركلات وبعض اللكمات؛ وتمتاز بالارتداد عند تلقي الضربات المختلفة. 
  • وسادة الكف: هي وسادة تلبس في الكف ومخصصة للتدريب على اللكمات بكافة أنواعها، وتأتي بأشكال عديدة هي: الدائري، والمربع، والمخروطي. 
  • وسادة الساعد: هي وسادة تلبس على طول الساعد ولها أحزمة للتثبيت، وهي مخصصة للتدريب على الركلات بكافة أنواعها. 
  • الوسادة الهوائية: هي وسادة مكونة من طبقتين منفصلتين لامتصاص الصدمات، وهي مخصصة للتدرب على الركلات وخاصة الركلات الهوائية والالتفافية.
  • القفازات: تستخدم لحماية كل من المهاجم والخصم على حد سواء. 
  • الملابس الواقية: يتم ارتداؤها أثناء التدريبات أو المنافسات وهي مكونة من: الخوذة الواقية، وواقي الجسم الأمامي، وواقي قصبات القدم، وواقي الخصيتين، وواقي القدمين، وواقي الأسنان، والقفازات. 

فوائد الكونغ فو 

  • تساهم في تطوير مهارات الإنسان في الدفاع عن نفسه في حال تعرضه للخطر، فهي فن قتالي يمتاز بالعديد من الحركات الدفاعية والهجومية.
  • تعزز ثقة الإنسان بنفسه، حيث تساهم في صقل مهارة اللاعب القتالية، وتزيد من قوته، وتطور قدرته على تحديد الأهداف بوضوح.
  • تطور قدرة اللاعب على التركيز والتحكيم العقلي، الأمر الذي يساعد على التخلص من التوتر والخوف والقلق عند التعرض لأي خطر ممكن. 
  • تساعد في الحفاظ على الصحة العامة للجسد وذلك من خلال زيادة قوة اللاعب، وسرعته، وقدرته على التحمل، كما تساهم في الحفاظ على الوزن والمظهر المثاليين. 
  • تعزز من مبادئ الاحترام للآخرين لدى الشخص المتدرب، فهي رياضة تبدأ وتنتهي بانحناءة الاحترام للشخص المقابل. 

أساليب الكونغ فو 

ظهرت العديد من أساليب فن الكونغ فو عبر التاريخ في مختلف مناطق الصين، وذلك تبعاً لاختلاف طبيعة وتضاريس ومناخ وبنية أجسام قاطني هذه المناطق، وقد وصل عدد هذه الأساليب إلى ما يزيد عن 300 أسلوباً تتشابه جميعها في السرعة والتوازن ومبادئ الدفاع عن النفس، وتختلف أحياناً في المهارات والحركات القتالية، ومن أبرز هذه الأساليب ما يأتي: 

تاي تشي 

يتضمن هذا الأسلوب العديد من الحركات القتالية المختلفة القصيرة والتي يتم تطبيقها من خلال عشر حركات فقط، والطويلة التي يتم تطبيقها من خلال مئات الحركات، وهو أسلوب يعتمد على الحركة الدائرية حول الخصم بتركيز وتأمل وتنفس عميق، وذلك لتحديد منطقة الهجوم المناسبة ونقاط الضعف لدى الخصم. 

باغوا تشانغ 

وهو من أكثر أساليب الكونغ فو صعوبة وخطورة، حيث يعتمد بشكل أساسي على استخدام الأسلحة البيضاء، كالسكاكين والسيوف الحادة، ويتطلب سنوات عدة من التدريب ليصبح بعدها اللاعب قادراً على الحركة بسلاسة والتسديد الصحيح للضربات دون إيذاء نفسه. 

سينغ آي تشوان 

يعد هذا الأسلوب من الأساليب التي أخذت العديد من السنوات حتى ظهرت وانتشرت في الصين، حيث يحتاج إلى التأمل والتركيز الشديدين في حركة الحيوانات أثناء الهجوم والدفاع، ومن هذه الحيوانات ما هو حقيقي مثل القرد، والحصان، والصقر، والثعبان، والتمساح، ومنها ما هو خيالي مثل التنين، ويشتمل هذا الأسلوب على خمس قبضات تستند إلى العناصر الأساسية، وهي الماء، والنار، والأرض، والمعدن، والخشب، ويعد هذا الأسلوب من الأساليب الخطيرة جداً، وذلك نظراً لقدرة متقنه على الإطاحة بالخصم حتى الموت من خلال تسديد ضربة واحدة فقط. 

اقرأ أيضاً:  أهم أندية الدوري السعودي

شاولين الشمالي 

انتشر أسلوب الشاولين في المناطق الشمالية من الصين وذلك نظراً لطبيعة أجسام قاطني هذه المناطق والتي يميزها طول القامة؛ ما يمكنهم من تسديد الضربات للخصوم باستخدام اليد فقط. 

التنين

يعتمد أسلوب التنين على العديد من الضربات القتالية المأخوذة من مختلف أساليب الكونغ فو، إلا أنه يتميّز بالتحرك السريع والسلس بتعرجات والتواءات كثيرة ثم تسديد الضربات عند انتهاز الفرصة المناسبة والمكان المناسب، وهو أسلوب تم استحداثه عن طريق إحدى راهبات المعابد اسمها وو موي، ومن ثم تم تطويره في المناطق الشمالية والجنوبية من الصين. 

طائر الكركي الأبيض 

سمي أسلوب طائر الكركي الأبيض بهذا الاسم نظراً لاستلهام حركاته الدفاعية والهجومية من أسلوب قتال طائر الكركي الأبيض الذي يعيش في وسط وجنوب الصين، وهو من الأساليب المعقدة والتي يصعب تعلمها بسهولة نظراً لصعوبة تطبيق حركاته. 

وينغ تشون 

استحدث هذا الأسلوب وتم تطويره عن طريق فتاة اسمها يم وينغ تشون وسمي بإسمها، وهو أسلوب مأخوذ من فن التشي ساو الذي يعتمد بشكل أساسي على التمارين النفسية التي تساعد المقاتل على الإحساس بنية خصمه عن طريق اللمس.

هونغ غار تشوان 

نشأ هذا الأسلوب في مناطق جنوب الصين على يد هونج هي غوون، وهو أحد أشهر وأهم الأساليب المستخدمة جنوب الصين، وهو أسلوب يعتمد بمهاراته على الدمج بين مجموعة من أساليب الكونج فو، مثل أسلوب طائر الكركي الأبيض، وأسلوب النمر، وأسلوب التنين، وأسلوب الأفعى، ويشتمل على العديد من الحركات القتالية التي تتطلب التدريب البدني المكثف، والتدريب على القتال بالسكاكين والسيوف، كما يمتاز لاعبو هذا الأسلوب بامتلاكهم للعديد من العادات الحسنة والقيم الأخلاقية مثل الصدق، والشهامة، والحكمة، والإرادة. 

صلاة فرس النبي 

ظهر هذا الأسلوب في القرن السابع عشر الميلادي على يد وانج لانج الذي كان يلجأ إلى الجبال والغابات، وذلك للتأمل والعزلة وتطوير قدراته القتالية، حيث شاهد بالصدفة قتالاً يجمع ما بين حشرة فرس النبي المعروفة بإسم السرعوف وحشرة أخرى كبيرة، وقد تمكنت حينها حشرة السرعوف من القضاء على الحشرة الأخرى على الرغم من صغر حجمها، ومن ثم قام بتطوير أسلوب حشرة السرعوف المستخدم في هذا القتال بما يتناسب مع قدرات الإنسان القتالية، ليتمكن بعد ذلك من إنشاء مدرسته الخاصة بتدريب أسلوب السرعوف في قتال الكونغ فو والدفاع عن النفس، لتصبح بعد ذلك واحدة من أشهر مدارس الكونغ فو في جميع أنحاء الصين، وبعد وفاة المعلم وانغ لانغ أنشأ أربعة من تلاميذه مدارس كونغ فو بأساليب مطورة عن أسلوب السرعوف، أشهرها مدرسة يين يانغ السرعوف.

القرد 

يعود اكتشاف وتطوير هذا الأسلوب إلى كاو سي الذي قام كغيره من مدربي ومطوري أساليب الكونغ فو بمراقبة حركة الحيوانات المختلفة، ولكن هذه المرة راقب كاو سي حركة القرود عندما كان مسجوناً في إحدى الغابات المليئة بالقرود، وأثناء فترة سجنه التي دامت عشرة أعوام حاول تقليد حركة القرود في الدفاع والهجوم والصيد وذلك بهدف الحفاظ على لياقته وقدرته على القتال، بالإضافة إلى إكتشاف أسلوب جديد من أساليب الكونغ فو، ويمكن تمييز هذا الأسلوب من خلال مهارات القفز، والقرفصاء، والحركات العشوائية، والحركات المنخفضة التي يتميّز بها القرد. 

تشوي لي فت 

نشأ هذا الأسلوب في مقاطعة غونغ موي الصينية، ويعتبر أحد أكثر أساليب الكونغ فو عدوانيّة وشراسة في القتال. 

أنماط الكونغ فو 

يمكن تعريف نمط الكونغ فو بأنه مجموعة التقنيات المستخدمة في الأسلوب الواحد، ويمكن تصنيف هذه التقنيات إلى خمسة تقنيات هي: الضرب، والتصارع، والركل، والضغط على الخصوم، والقتال على الأرض، ويسمى النمط الذي يستخدم جميع هذه التقنيات بنمط الكونغ فو المتكامل، ومن أهم هذه الأنماط ما يلي: 

  • نمط الكونغ فو الخطي: هو نمط يعتمد بشكل أساسي على تحرك المقاتل بخط مستقيم أثناء قتاله، سواءاً كان ذلك في حالة الدفاع أو الهجوم.
  •  نمط الكونغ فو الدائري: هو نمط يتحرك فيه المقاتل بشكل دائري في الدفاع والهجوم على الخصم، ومن أشهر الأساليب التي تستخدم هذا النمط أسلوب تاي تشي. 
  • نمط الكونغ فو الداخلي: يعتمد المقاتل في هذا النمط على استحضار عناصر داخلية غير ملموسة مثل الطاقة الداخلية، وذلك من خلال استخدام بعض المهارات العالية التي تعتمد على التركيز الكلي كالتأمل، والإدراك، وتحكم المقاتل بعقله وعقل الآخرين، ومن أبرز الأساليب التي تستخدم هذا النمط أسلوب تاي تشي تشوان. 
  • نمط الكونغ فو الخارجي: على عكس نمط الكونغ فو الداخلي فإن هذا النمط يعتمد على دراسة الشكل الخارجي للمقاتل، ودراسة بنية الجسم ووزنه وقوته بهدف استخدامها بالشكل الصحيح، ومن الأساليب التي تعمل على مبدأ هذا النمط أسلوب قبضة الشاولين مونك. 
  • نمط الكونغ فو الصلب: يعتمد هذا النمط بشكل أساسي على استخدام الطاقة الداخلية للمقاتل، بالإضافة إلى القوة البدنية الكبيرة في تسديد الضربات المحكمة والصلبة إلى الخصم، الأمر الذي قد يتسبب في مشاكل كبيرة في جسم المنافس قد تصل إلى الوفاة في بعض الأحيان، ومن الأمثلة على هذا النمط أسلوب قبضة الشاولين الشمالي. 
  • نمط الكونغ فو الناعم: يركز هذا النمط بشكل كبير على استخراج الطاقة الداخلية الكامنة في جسم المقاتل بهدف إخلال توازن المنافس، كما أنه لا يعتمد على القوة البدنية لجسم المقاتل. 
اقرأ أيضاً:  تمارين زيادة الوزن

فن الوشو كونغ فو 

يعرف فن الوشو كونغ فو بأنه فن قتالي يتضمن أساليب عديدة تتبنى مبادئ الفضيلة والسلام وتدافع عنها، وله قيم عديدة تتوارثها فنون القتال المختلفة من جيل إلى جيل، وعلى الرغم من كون هذا الفن يتضمن مجموعة من حركات وأنماط الملاكمة، ومهارات حمل السلاح، وبعض الحركات القتالية المثيرة، إلا أن الهدف الأساسي له يبقى الدفاع عن النفس، وهو مهم جداً لبناء الجسم والحفاظ على لياقته ونشاطه، وله ثلاث أقسام رئيسية هي: السان شو أو الساندا، والأساليب، واختبارات الأحزمة. 

أساليب فن الوشو كونغ فو 

تعرف أيضاً باسم الشكل الجمالي للكونغ فو، وهي عبارة عن مجموعة ضربات وأوضاع تتطلب الكثير من القوة، والتركيز، واللياقة، والمرونة، والانتظار حتى تؤدى بشكل صحيح وتعطي شكلاً جميلاً، ومن أبرز فوائدها أنها تساعد اللاعب في رفع مستوى مرونة وانسيابية جسمه، وتنمي قدرته على حفظ الأوضاع والضربات مهما كان عددها، وتتضمن هذه الأساليب كلاً من الشمالي، والجنوبي، والتايجي، والنسر، والأفعى، وغيرها. 

اختبارات الأحزمة في فن الوشو كونغ فو 

هي مجموعة ضربات وأوضاع ودفاعات تؤدى بنظام وترتيب معين يتم تحديده من قبل لجنة متخصصة تسمى لجنة الاختبارات؛ حيث يعتبر اختبار الحزام بمثابة امتحان يراجع فيه اللاعب ما تعلمه ومارسه وذلك بهدف تنشيط الذهن وزيادة القدرة على التذكر وعدم النسيان. 

الأحزمة التي يحصل عليها لاعبوا الكونغ فو 

بهدف حماية أجسامهم أثناء التدريبات والمباريات يربط لاعبو الكونغ فو وشاحاً من القماش حول الخصر يسمى الحزام، وقد أصبح فيما بعد يستخدم كدلالة على مستوى الاحترافية الذي وصل إليه اللاعب، حيث تم استحداث نظام جديد لمستويات لاعبي الكونغ فو في بداية القرن العشرين اعتماداً على لون الحزام الذي يرتديه اللاعب، وذلك بعد أن كان النظام يقتضي احتفاظ اللاعب بنفس الحزام حتى عند اجتياز مرحلة معينة والانتقال إلى المراحل المتقدمة، وفيما يلي جميع ألوان الأحزمة المستخدمة في رياضة الكونغ فو ودلالة كل لون: 

  • الحزام الأبيض: يمثل المستوى الأول للاعب الكونغ فو، ويشير إلى أن عقل وذهن ومعلومات المتدرب صفحة بيضاء خالية من المعرفة.
  • الحزام الأصفر: يبدأ اللاعب في هذا المستوى بالتعرف على فن الكونغ فو، ويصبح لديه الفضول في تعلم تقنياته وحركاته المختلفة، ويشير اللون الأصفر إلى ضوء الأشعة الأولى الصادرة عن الشمس. 
  • الحزام البرتقالي: يمثل المستوى الثالث لرياضة الكونغ فو، وفي هذه المرحلة يبدأ المتدرب بالشعور بالحماس والقوة، ويصبح لديه الشغف لتطوير قدراته ومهاراته التي اكتسبها. 
  • الحزام الأخضر: يشير لون الحزام الأخضر إلى الطبيعة، والحياة، وفي هذا المستوى يبدأ لاعب الكونغ فو بالنضوج على المستويين العقلي والجسدي. 
  • الحزام الأزرق: يرمز اللون الأزرق إلى الهدوء والإتزان، حيث يبدأ المتدرب في هذا المستوى بالإدراك، والتحكم في عقله وقدرته على القتال. 
  • الحزام الأرجواني: تزداد ثقة لاعب الكونغ فو بنفسه في تطوير قدراته القتالية، لتصبح أكثر قوةً وفعالية، ويشير اللون الأرجواني إلى الطموح والسلطة. 
  • الحزام البني: يبدأ لاعب الكونغ فو بالشعور بالمسؤولية تجاه كل التدريبات والتقنيات المستخدمة في رياضة الكونغ فو التى تعلمها حتى هذا المستوى، ويشير هذا المستوى إلى الجدية في الأداء، وتحمل المسؤولية. 
  • الحزام الأسود: يتمكن لاعب الكونغ فو من الحصول على الحزام الأسود بعد سنوات من التدريب الجاد والتي قد تصل إلى سبع سنوات، حيث يصبح قادراً على تطبيق حركات ومهارات فن الكونغ فو ببراعة وإتقان كبيرين، كما يصبح قادراً على تطوير مهاراته الخاصة بنفسه، والتعمق بشكل كبير في خفايا رياضة الكونغ فو.  
  • الحزام الأحمر: وهو آخر مستويات فن الكونغ فو، وهو الحزام الذي يرتديه معلمي الكونغ فو، ويدل على الحكمة والشجاعة والقوة. 

حركات الكونغ فو 

نشير فيما يلي إلى أسماء ضربات وحركات الملاكمة في الكونغ فو كما جاء بها الخبراء الصينيين وهي: 

  • اللكمة المستقيمة: تشون تشيوان. 
  • اللكمة الخطافية: جوان تشيوان. 
  • اللكمة الصاعدة: تشاو تشيوان. 
  • لكمة المطرقة: بي تشيوان. 
  • لكمة ظهر القبضة: دان تشيوان. 
  • يد مغلقة أمامية مفرغة من الهواء: تشانغ با. 
  • يد جانبية مفرغة من الهواء: جو. 
  • يد مفتوحة على شكى سيف يد: شو داو. 
  • الطعن بالاصبع السبابة: زمبيك.
  • الضرب بالمرفق الأعلى: زهاونغ. 
  • الضرب بباطن الأصابع للأمام: تشان شي. 
  • الضرب بالركبة للأعلى: ساو تي. 

أما عن ضربات وحركات الأقدام فهي كما يأتي: 

  • الركلة الجانبية بباطن القدم: يوكو سه توي. 
  • الركلة الأمامية بالكعب: بالنتر دان توي. 
  • الركلة الجانبية الخلفية: يوكو خلفي خو دان توي. 
  • الركلة الأمامية بالمشط: بالنتر ديان توي. 
  • الركلة الأمامية بالدفع: تون توي. 
  • الركلة الجانبية بالصفع بالقدم الأمامية: دان جياو. 
  • الركلة الجانبية بالصفع بالقدم الخلفية: خو دان جياو.
  • الركلة الدائرية بالكعب: تي فيرجي جوان توي. 

أما عن أبرز الوضعيات فهي كما يأتي: 

  • الحصان: هي الوضعية الأسهل حيث يقف اللاعب على عرض قدميه ثم عرض الكتفين بموازاة القدمين، ومن ثم ثني الركبتين، وهي جزء أساسي من التدريب. 
  • موقف القط: تستخدم هذه الوضعية للتنقل، وفيها يستند الوزن على ساق واحدة هي الساق الخلفية، أما الساق الأمامية فتقف على رؤوس الأصابع وتشبه مخلب القط، ومن هنا جاءت التسمية. 
  • الموقف الأمامي: هو موقف رائع يمكن من خلاله تحريك الجسم للأمام، وفيه يتركز الوزن على الساق الأمامية والركبة الأمامية مثنية، وتكون الساق الخلفية مستقيمة من الجانب وتشبه القوس، لذلك فهو يسمى أيضاً بوضعية القوس. 
  • موقف الرافعة: يقف اللاعب هنا على ساق واحدة ويرفع الساق الثانية، وهي وضعية مخصصة لركل الخصم أو تفادي الهجمات. 
  • تويست ستانس: هو موقف انتقالي تكون فيه الساقين ملتويتين؛ حيث تقلب القدم الأمامية للخارج وتسند القدم الخلفية على رؤوس الأصابع، وعادة ما يستخدم لتغيير وضعية الجسم أو التقدم أو التراجع. 
اقرأ أيضاً:  أضرار تمارين كيجل لغير المتزوجات

تعلم الكونغ فو 

تعليم الكونغ فو للاطفال 

يبدأ تعليم الكونغ فو للأطفال بدراسة أساليب الكونغ فو بكافة مراحلها، وهي مرحلة أساسية لا بد أن تتم ضمن جدول زمني وذلك للإلمام بمجموعة من المبادئ والمهارات والخبرات قبل الانتقال إلى مرحلة التدريب الفعلية، وفيما بعد يبدأ التدريب العملي على الأسلوب الذي تمت دراسته حتى إتقانه بكفاءة، وهنا لا بد من الإشارة إلى ضرورة أن تكون طريقة التدريب منتظمة وذلك ليتقدم أداء الطفل مع مرور الوقت بشكل ملحوظ. 

بعد مرور فترة التدريب الأولية ينتقل المدرب إلى مرحلة الإعداد النظري؛ حيث يقوم بشرح آلية العمل والحركة في جسم الإنسان من الناحية التشريحية، ومن ثم يتناول الناحية القتالية ويبدأ الشرح عن نقاط الضعف وأماكن وكيفية توجيه الضربات المختلفة، وبذلك تتكون لدى الطفل خلفية شاملة عن فنون القتال وقواعدها وكيفية تقدمها، وعن الأسلوب الذي تتم دراسته.

بعد المرور بكافة المراحل السابقة تبدأ مرحلة الإعداد البدني؛ وهنا يقوم المدرب بإعداد الطفل بدنياً وذلك ليتمكن من إتقان كل ما يحتاجه الأسلوب من مهارات خاصة، كما يدربه على عدد من الأمور، مثل طول النفس، وقدرة التحمل، والقوة، والرشاقة، وهنا لا يمكن تحديد جدول زمني حيث تختلف مدة التدريب باختلاف الأسلوب ونوعيته، ولكن بشكل عام لا يجب أن تتعدى هذه المرحلة شهرين أو ثلاثة شهور، وهي مرتبطة باختبار في نهايتها ولا بد من اجتيازه بنجاح قبل الانتقال إلى المرحلة التالية. 

تعلم الكونغ فو في بيتك 

  • حدد أسلوب الكونغ فو الذي ترغب بتعلمه وأبدأ بالبحث عن المواد المتاحة، حيث تتوفر العديد من الكتب التي يمكنك الاستفادة منها لتعلم الأساسيات على الأقل، ويمكنك البحث أيضاً عن أقراص CD أو شرائط DVD تمت مراجعتها جيداً، ولا ننسى أيضاً موقع يوتيوب الذي يتيح لك آلاف مقاطع الفيديو التي يمكنك الاستفادة منها لتعلم تقنيات وحركات الكونغ فو المتنوعة. 
  • حدد مكاناً خاصاً لك في المنزل للتدريب، مع مراعاة أن يكون واسعاً بحيث تتمكن من ممارسة اللكمات، والركلات، وأوضاع الوقوف، والحركات المركبة المطلوبة بكل سهولة، وأن يخلو محيطه من أي شيء يمكن أن يسبب لك الإصابة مثل قطع الأثاث. 
  • حدد موعداً يومياً ثابتاً لممارسة التمارين، حيث يعد الالتزام والتفاني في الممارسة أمراً ضرورياً لتعلم أي فن من الفنون القتالية، لا سيما أنك هنا قائد نفسك ولا يوجد أحد لتقييمك. 
  • ابحث عن شريك لك، حيث أن ذلك يجعل التدريب أكثر متعة وإثارة ويحفزك على إظهار أفضل ما لديك. 

أشهر لاعبي الكونغ فو في العالم

  • جاكي تشان: ولد تشان كونغ سانغ الذي يحمل الجنسية الصينية عام 1954، وهو واحد من أهم أساطير الكونغ فو وأكثرهم شهرة؛ حيث نشر هذه الرياضة في العالم وخاصة في أمريكا وذلك بعد أن دخل عالم الإخراج والتمثيل، وهو معروف بأعماله الخطيرة والفكاهية والبهلوانية، ويشتهر في أفلامه باستخدام الأسلحة المرتجلة واستخدام أسلوب ملاكمة السكران في القتال، وهو أيضاً منتج ومغني حيث تدرب على الأوبرا وأصدر العديد من الألبومات، كما غنى عدداً من الشارات الموسيقية للأفلام التي لعب دور البطولة فيها. 
  • بروس لي: ولد لي جون فان عام 1940 في الولايات المتحدة وتحديداً في ولاية كاليفورنيا، وقد نشأ على حب الرياضة وتعلمها منذ الصغر، وفاز بالعديد من البطولات، وتمكن فيما بعد من تطوير أسلوبه الخاص وإنشاء مدارس قتال خاصة به، وتصوير مجموعة من الأفلام التي تعرض مهاراته العالية، وهو ملقب بالتنين الصغير ويعد الأكثر شهرة في مجال الفنون القتالية.
  • جت لي: ولد لي ليانجي عام 1963 وعرف باسم جت لي، وهو واحد من أبطال فن الووشو وأعظم مدربيها، ومن أهم الأنواع التي يدربها: تشانج كمان أو أسلوب القبضة الطويلة الشمالي، وفانزي كوان أو أسلوب اليد البهلوانية، كما درس أيضاً عدداً من الفنون الأخرى مثل: باغوازانغ أو الباكوا الثمانية للكف، وكسينجي كوان أو تشكيل قبضة مركزة، وتايجي كوان أو أسمى ضربة قاضية، وزوي كوان أو ضربة السكير، وتانج لانج كوان أو قبضة فرس النبي، ووينج زهاو كوان أو قبضة مخلب النسر، وأتقن استخدام العديد من أسلحة الوشو الرئيسية مثل: الجيان أو السيف المستقيم، والسنجيونغ أو العصا ذات الثلاثة أقسام، والداو أو السيف العريض، والمسدس. 
  • زاو تشانغ جون: ولد عام 1960، وهو واحد من أفضل وأعظم أساتذة فن الوشو في الوقت الحالي؛ حيث حاز على 54 ميدالية ذهبية وحقق شهرة واسعة بعد ظهوره السينمائي، ولا ينافسه في عدد من الألقاب إلا الفنان الشهير جت لي، ويعود الفضل في نجاحه الكبير إلى والده الذي واظب على اصطحابه لدروس الكونغ فو منذ كان عمره 6 سنوات، وذلك ليتمكن من الدفاع عن نفسه والقتال حين يضطر لذلك.

فيديو عن رياضة الكونغ فو

مقالات مشابهة

تمارين زيادة الوزن

تمارين زيادة الوزن

أشهر الأندية الرياضية في دول الوطن العربي

أشهر الأندية الرياضية في دول الوطن العربي

تعرف على أهم التمارين الرياضية والدفاع عن النفس

تعرف على أهم التمارين الرياضية والدفاع عن النفس

فرق ونوادي كرة قدم

فرق ونوادي كرة قدم

أضرار جهاز المشي الكهربائي

أضرار جهاز المشي الكهربائي

أبرز المنتخبات الرياضية العربية

أبرز المنتخبات الرياضية العربية

أشهر أندية كرة القدم حول العالم

أشهر أندية كرة القدم حول العالم