تمارين رياضية

رياضة اليوغا

رياضة اليوغا

اليوغا

تعدّ رياضة اليوغا رياضة لكل من الجسم وللعقل، وهي في الأصل مرتبطة بالفلسفة الهندية القديمة، ويتم التركيز عليها في الوقت الحالي لما لها من أهمية نفسية، وصحية، وجسدية، وبالفعل تحقّق شعبية واسعة على مستوى العالم، وتجمع رياضة اليوغا بين تقنية التنفّس، والاسترخاء، والملاحظة والتأمل، بالإضافة إلى مجموعة من الحركات الجسدية الخاصة، وتهدف هذه الرياضة إلى الوصول إلى شعور كبير بالراحة، وتهدئة النفس، والأعصاب.  

ممارسة رياضة اليوغا

للبدء بممارسة رياضة اليوغا لا بدّ في البداية من اختيار وقت مناسب لذلك، وتعتبر الفترات الصباحية الباكرة من أفضل الأوقات المناسبة لهذه الرياضة، وذلك لا يعني أنّه لا يمكن ممارستها في أيّ وقت ولكن هذا هو الوقت الأفضل، وتساعد هذه العملية على التخلّص من التوتر وتخفيف الضغوطات، وعمل إنعاش للعقل والجسم، أما الشيء الثاني الذي يجب أخذه بعين الاعتبار فهو اختيار مكان جيد ومناسب لهذه الرياضة؛ حيث يمكن اختيار غرفة صغيرة خاصة وهادئة، ويفضّل أن لا يتم التعرض للإزعاج حتى الانتهاء من الرياضة، بالإضافة إلى أنّه يفضل أن تكون الغرفة فارغة ولا تحتوي على الكثير من الأثاث، ولا بدّ من اختيار غرفة ذات تهوية جيدة، ومن الأفضل تثبيت المكان الذي تمارس فيه هذه الرياضة، لما له من آثار إيجابية حيث تزيد الطاقة الإيجابية في الغرفة، وتعجل من الوصول إلى الراحة والهدوء، وذلك لا يعني أنه لا يمكن ممارسة اليوغا في أي مكان، بالإضافة إلى أنه يفضل الانتظام في ممارسة رياضة اليوغا، فمثلًا يمكن ممارستها يوميًا، أو مرتين في الأسبوع، أو أسبوعيًا، وينصح بالالتزام بممارستها ثلاث مرات أسبوعيًا، واختيار أوقات فراغ مناسبة والتأكد من القدرة على الالتزام بها، وينصح بالاستمتاع بالوقت الذي تمارس فيه رياضة اليوغا، وعدم المبالغة بها، ومن أهم الأمور الواجب المحافظة عليها هو التنفّس الصحيح، ويتم عن طريق أخذ شهيق وزفير من دقيقة إلى خمس دقائق.

إقرأ أيضا:دوري أبطال أوروبا

تمارين اليوغا للمبتدئين

يمكن للمبتدئين في رياضة اليوغا ممارسة بعض التمارين المناسبة، ومنها تمرين المحارب، وتمرين الشجرة، وتمرين المثلث، وتمرين بلانك، وتمرين وضعية الجبل، ولابد من إتباع النصائح السابقة عند القيام بهذه التمارين، للحصول على تجربة يوغا جيدة جدًا، وتحقيق الأهداف المرجوّة من ممارستها، بالإضافة إلى ذلك لا بد من استشارة الطبيب قبل البدء بممارسة اليوغا والتأكد من السلامة الصحية، كالضغط، والسكري، وسلامة القلب، وإمكانية القيام ببعض الحركات، حتى لا يحصل أي مشاكل أو إصابات.

أساسيات اليوغا

يوجد العديد من الأساسيات في رياضة اليوغا ولها مصطلحات خاصة ومنها:

  • الياما: تمثل الناحية الأخلاقية من خلال المحافظة على الصدق، وعدم العنف، وعدم السرقة، وعدم الأنانية، والمحافظة على الاعتدال.
  • النياما: تمثل مجموعة من الخصال التي لا بد من التحلي بها وهي: النقاء، والقناعة، والاعتراف بالوجود الإلهي.
  • الأسانات: هي مجموعة الحركات والوضعيات المستخدمة والتي تهدف إلى تقوية الجسم، وزيادة مرونته، البراناياما؛ وهي عملية استخدام التنفس بالصورة الصحيحة كما تم ذكره سابقًا، وتكمن أهميتها بمساعدة العقل والجسم.
  • البراتياهرا: هي عملية الوصول إلى السيطرة على العقل والحصول على قدرات هائلة من التركيز.
  • الدارانا: هي عملية توجيه العقل نحو مناطق معينة بناءً على رغباته.
  • الديانا: هي عملية يتم فيها زيادة مجال الوعي، والإدراك، والحساسية للعقل.

الصامادي: هي الحالة النهائية التي يصل فيها الشخص من التمكن من السيطرة بالكامل على كل من العقل، والجسم، والقلب، والروح، وهي الغاية المرجوة من ممارسة رياضة اليوغا.

إقرأ أيضا:تمارين البطن بالدمبلز
السابق
أحدث أجهزة رياضية
التالي
رياضة المشي