اقرأ » سلسلة Far Cry
ألعاب إلكترونية ألعاب فيديو

سلسلة Far Cry

سلسلة Far Cry

تمتلك شركة يوبي سوفت عددًا كبيرًا من حقوق سلاسل الألعاب المميزة، والتي تحظى بشعبية ضخمة. وعند ذكر تلك السلاسل، ليس غريبًا أبدًا أن يأتي اسم سلسلة ألعاب Far Cry في بداية الحديث.

انطلقت سلسلة ألعاب Far Cry عام 2004، وهي تحت تصنيف ألعاب التصويب من منظور الشخص الأول والأكشن والمغامرات. وتمكّنت السلسلة من حجز مكانٍ لها بين الكبار، وذلك بفضل التحسينات والابتكارات المستمرة التي تُضيفها يوبي سوفت إليها على مر السنين.

الجزء الأول Far Cry

خرج الجزء الأول للنور عام 2004 كما ذكرنا، بعنوان السلسلة التقليدي Far Cry لأجهزة الحاسب الشخصي وبلاي ستيشن 3 و اكس بوكس 360، من تطوير استوديوهات CryTek آنذاك. وفي الواقع، استهدف المطور الألماني-التركي ذا استعراض إمكانات محرّكه الوليد آنذاك CryEngine. تحكي قصة هذا الجزء عن Jack Carver الذي شرع في البحث عن صحفية ضلّت طريقها، كانت في الأصل ترافقه على متن مركبٍ شراعيٍ قبل أن يحطمه المرتزقة. حظيت اللعبة باستقبالٍ حافلٍ من قِبل اللاعبين والنقاد، حتى أن مبيعاتها تجاوزت 730 ألف نسخة عالميًا في غضون أربعة أشهر، فيما حصلت على 89 نقطة على موقع Metacritic وضعتها في المركز الثاني في قائمة أفضل إصدارات السلسلة على الإطلاق.

الجزء الثاني Far Cry 2

وبعدما بدأت بوادر النجاح تزداد، قررت شركة Ubisoft الاستحواذ كليًّا على السلسلة وتوكيل مهمة تطويرها من وقتها فصاعدًا إلى استوديوهاتها الخاصّة، وكان الجزء الثاني بداية الانطلاق نحو هذا النهج، والذي خرج للأسواق عام 2008 لأجهزة الحاسب الشخصي و بلاي ستيشن 3 و اكس بوكس 360. تدور أحداث هذا الجزء عن مهرب الأسلحة “The Jackal”، الذي تسبب في إشعال فتيل الحرب بين جماعتين مسلحتين في أفريقيا، وتمكن هذا الجزء من حصد 85 نقطةً على موقع Metacritic، فيما وصلت مبيعاته إلى 3 ملايين نسخة عالميًا بحلول 2009.
اقرأ أيضاً  ألعاب لاب توب

الجزء الثالث Far Cry 3

يعتبر الجزء الثالث أنجح إصدارات السلسلة على الإطلاق. صدر هذا الجزء في نوفمبر 2012 على أجهزة بلاي ستيشن 3 و اكس بوكس 360 و الحاسب الشخصي. فيما عاودت اللعبة الظهور على أجهزة الجيل الحالي بلاي ستيشن 4 و اكس بوكس ون في يونيو من العام الفائت بنسخةٍ محسَّنة. تدور أحداث هذا الجزء حول Jason Brody وأصدقائه من السيّاح الأمريكان، الذين وصلوا إلى مكانٍ مجهول على ظهر جزيرةٍ قبل أن يتم اختطافهم من قِبل مجموعة من القراصنة، الذين يدّعون من جانبهم امتلاك هذه الجزيرة، بقيادة المجنون Vaas غريب الأطوار. يأتي هذا الجزء في المركز الأول كـ أعلى أجزاء السلسلة تقييمًا، عقب حصوله على 91 نقطة على موقع Metacritic كما تخطت شحناته عشرة ملايين نسخة عالميًا بحسب تأكيدات شركة يوبي سوفت نفسها.

الجزء الرابع Far Cry 4

تدور أحداث اهذا الجزء في بلدة Kyrat الخياليَّة، ويأخذ اللاعب دور Ajay Ghale الأمريكي وابن البلدة الذي يسعى لدفن رفات إمِّه Ishwari بجوار أخته الصغرى Lakshmana، التي ماتت ضحيةً لصراعٍ بين عائلتها وبين فصيل المتمردين Golden Path أو «الممر الذهبي» باللغة العربيّة، لكن وخلال مهمته تلك، اعترض رجال الجيش الملكي “Royal Army” حافلته وتم أسرُهُ من قِبل Pagan Min — وهو ملكٌ منحرفٌ وعنيف، يدّعى أنه كان مُحبًا ومرتبطًا بـ Ishwari والدة بطل اللعبة Ajay، وبمساعدةٍ من Sabal -أحد قادة المتمردين- تمكَّن Ajay من الهرب من السجن — ولكنه ظلَّ غير قادرٍ على مغادرة البلاد مع سيطرة جيش Royal Army على المطار الوحيد في البلدة وإغلاقه الحدود. حصلت لعبة Far Cry 4 على إشادة واسعة من قِبل النُّقاد والجماهير، وهو ما يظهر واضحًا على موقع Metacritic حيث حصلت هناك على 85 نقطة. فيما باعت يوبي سوفت 7 ملايين نسخة منها في مختلف أنحاء العالم.
اقرأ أيضاً  ألعاب أطفال جديدة

الجزء الخامس Far Cry 5

تجري أحداث هذا الجزء في بلدة خيالية تدعى Hope County، ويأخذ اللاعب فيها دور الشرطي الجديد في البلدة، والذي يورط في صراع بين جماعة دينية تدعى Eden’s Gate وبين أهل البلدة الذين شهدوا مقتل أصدقائهم وأحبائهم على أيدي أفراد الجماعة. توفر هذا الجزء في مارس 2017، على بلاي ستيشن 4 و اكس بوكس ون و الحاسب الشخصي، وحصل على 82 نقطة على موقع Metacritic فيما أصبح أسرع ألعاب السلسلة مبيعًا، وثاني أضخم الإطلاقات في تاريخ ناشرها.