اقرأ » شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية
إلكترونيات شركة باناسونيك

شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية

شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية

تأسّست شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية في عام 1918 من قبل Kōnosuke Matsushita كبائع لمقابس المصابيح المزدوجة، وفي عام 1927 أنتجت Panasonic مجموعة من مصابيح الدراجات التي كانت الأولى التي يتم تسويقها بإسم العلامة التجارية National، وخلال الحرب العالمية الثانية، قامت الشركة بتشغيل المصانع في اليابان وأجزاء أخرى من آسيا حيث أنتجت المكونات والأجهزة الكهربائية مثل المصابيح، والمحركات، والمكواة الكهربائية، والمعدات اللاسلكية و أنابيبها الفراغية الأولى.

شركة باناسونيك بعد الحرب العالمية الثانية

بعد انتهاء الحرب، أعادت باناسونيك تجميع صفوفها ليصبح اسمها Keiretsu، وبدأت في تزويد اليابان بأجهزة الراديو، وكذلك الدراجات كما أسس توشيو إيو، صهر ماتسوشيتا، شركة سانيو كمقاول من الباطن للمكونات بعد الحرب العالمية الثانية، نمت شركة سانيو لتصبح منافساً لباناسونيك، ولكن تم شراء لاحقاً من قبل باناسونيك في ديسمبر 2009.

شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية والعالمية

سافر ماتسوشيتا في عام 1961 إلى الولايات المتحدة والتقى بالتجار الأمريكيين، حيث بدأت الشركة في إنتاج وتصدير أجهزة التلفزيون بالأبيض والأسود، الخلاطات الكهربائية، الثلاجات، طباخات الأرز، أجهزة التلفاز الملونة، وأفران الميكروويف لسوق الولايات المتحدة تحت اسم باناسونيك التجاري، ووسعت نطاق استخدام العلامة التجارية إلى أوروبا في عام 1979.

أطلقت الشركة لأول مرة مكبر صوت عالي الدقة في اليابان في عام 1965 من خلال العلامة التجارية Technics، وأصبح هذا المكبر من مكونات الستيريو عالي الجودة مفضلاً في جميع أنحاء العالم، وأكثرها شهرة هي الأقراص الدوارة، مثل مشغل التسجيل SL-1200، والمعروف بأدائه العالي ودقته ومتانته. خلال السبعينيات وأوائل الثمانينيات، واصلت باناسونيك إنتاج إلكترونيات متخصصة عالية الجودة للأسواق المتخصصة مثل أجهزة الراديو على الموجات القصيرة، وطورت خطها الناجح من مستقبلات الستريو، ومشغلات الأقراص المدمجة والمكونات الأخرى.

باناسونيك والشركات الأمريكية

في عام 1983، أطلقت باناسونيك أول كمبيوتر ياباني متوافق بالكامل مع IBM PC، وفي نوفمبر 1990 قامت باناسونيك بالاستحواذ على شركة الوسائط الأمريكية MCA مقابل 6.59 مليار دولار أمريكي وبعد عام قامت باناسونيك ببيع 80% من حصتها في شركة MCA الأمريكية لشركة Seagram مقابل 7 مليارات دولار أمريكي في أبريل 1995.

باناسونيك ما بعد عام 2000

في 2 مايو 2002، احتفلت Panasonic Canada بالذكرى السنوية الخامسة والثلاثين لتأسيسها من خلال تقديم 5 ملايين دولار للمساعدة في بناء مدينة موسيقية على الواجهة البحرية في تورنتو، وفي عام 2008، تم تسمية جميع طرازات آلات الحلاقة الكهربائية ماكينة حلاقة Panasonic، وتم التخلي عن أسماء Matsushita وNational، وفي 3 نوفمبر من عام 2008، أعلن كل من Panasonic و Sanyo أنهما يجريان محادثات للاندماج، وهذا أدى إلى استحواذ شركة باناسونيك على شركة سانيو، مما أدى إلى زيادة إيرادات باناسونيك الى 11.2 تريليون ين (حوالي 110 مليار دولار).

عام 2014 قامت باناسونيك بالإعلان عن اتفاق مع شركة Tesla Motors للمشاركة في مصنع عملاق للبطاريات الذي تخطط الشركة الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية إلى بنائه، وقد أعلنت شركة تيسلا أنها ستقوم ببناء المصنع في جنوب غرب الولايات المتحدة بحلول عام 2020. وسيعمل المصنع الذي تبلغ تكلفته 5 مليارات دولار على توظيف 6500 شخص، وتقليل تكاليف بطارية تسلا بنسبة 30 في المئة.

25 سبتمبر 2018 أصبحت باناسونيك واحدة من الأعضاء المؤسسين لتحالف L-Mount، وأعلنت عن إطلاق كاميرتين بدون إطار كامل ومجموعة من عدسات L-Mount، كما سيكون كل من باناسونيك لوميكس S1R بدقة 47 ميجا بكسل و باناسونيك لوميكس S1 بحجم 24 ميجا بكسل أول كاميرات بدون إطار كامل تنتجها باناسونيك، وستقدم خدمة دعم لوميكس برو للمصورين المحترفين، وسيتم تزويد هذه الكاميرات بتقنية تثبيت الصورة المزدوجة لمساعدة المصورين عند التصوير في الإضاءة المنخفضة.

منتجات شركة باناسونيك للأجهزة الكهربائية

تقدم باناسونيك مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات، بما في ذلك مكيفات الهواء والثلاجات والمراوح الكهربائية وغسالات الملابس والضواغط والإضاءة والتليفزيونات وأجهزة الكمبيوتر الشخصية والهواتف المحمولة وأجهزة الصوت والكاميرات ومعدات البث وأجهزة العرض وإلكترونيات السيارات وأنظمة الترفيه على متن الطائرات وأشباه الموصلات وبطاريات الليثيوم والمكونات الاساسية للأجهزة الكهربائية والأجهزة البصرية والدراجات والمواد الإلكترونية والوحدات الكهروضوئية.

نجحت شركة باناسونيك بالتقدم إلى المرتبة 110 على قائمة فورتشن لأفضل 500 شركة على مستوى العالم، متقدمة بذلك 18 مرتبة عن تصنيفها للعام الماضي مسجلة بذلك حضوراً متميزاً ضمن القائمة على مدى 23 عاماً متواصلاً.