اقرأ » شركة دودج
دودج سيارات

شركة دودج

تمّ تأسيس هذه الشركة من قبل الأخوين هوراس دودج وجون دودج عام 1900، ويقع مقرّها الرئيسي في مدينة ديترويت أكبر مدن ولاية ميشيغان الأمريكيّة، وهي إحدى الشركات العالميّة الرائدة في صناعة السيّارات؛ حيث تقوم بصناعة السيّارات والشاحنات، بالإضافة إلى السيّارات الرّياضيّة متعددة الاستخدامات وسيّارات الميني فان، وتعمل هذه الشركة على بيع منتجاتها في مختلف مناطق العالم، ومنها: المكسيك، والشرق الأوسط، وأستراليا، كما تشتهر الشركة ببعض الطرز ذات الأداء القوي؛ مثل طراز SRT الذي يتمّ تزويده بمحرّك من شركة هيمي المتميّزة بصناعة المحرّكات ذات الأداء المتفوّق.

تاريخ شركة دودج

التاريخ المبكر للشركة 1900-1920

بدأت القصة عام 1900 عندما قرر الأخوين دودج إنشاء شركة تختص بتطوير محرّكات السيّارات، بالإضافة إلى صناعتها لبعض أجزاء السيّارات وهياكلها؛ حيث كانت تعمل على تزويد العديد من الشركات بهذه المنتجات؛ ومنها شركة فورد الأمريكيّة، ولكنّ الأخوين دودج كانا يتطلّعان إلى صناعة سيّارة متكاملة من إنتاج هذه الشركة.

بدأت المحاولات في صناعة سيّارة متكاملة عام 1913، ومع حلول عام 1914 استطاعت الشركة إنتاج أوّل سيّارة في تاريخها، وتمّ تزويد هذه السيّارة بمحرّك بنزين 4 سلندر تبلغ سعته 3.5 لتر، ويمكنه توليد قوّة تصل إلى 35 حصاناً، وارتبط هذا المحرّك بناقل حركة يدوي بأربع سرعات، ومع انتهاء عام 1914 كان مجموع إنتاج الشركة 249 مركبة؛ مما أدى إلى توجّه دودج إلى مجال صناعة السيّارات بشكل كامل، وبعد ذلك بعامين فقط استطاعت أن تتفوّق في هذا المجال؛ فكانت تحتل المرتبة الثانية في إجمالي مبيعات السيّارات الأمريكيّة؛ حيث كانت تسبقها فورد موديل T فقط.

خلال النصف الأوّل من القرن الماضي 1920-1950

عند وفاة الأخوين دودج عام 1920 تم بيع هذه الشركة إلى شركة ديلون ريد وشركائهم، ثم بيعت إلى شركة كرايسلر بصفقة تعدّ أكبر صفقة في التاريخ آنذاك؛ حيث بلغت 170 مليون دولار أمريكي، وبعدها بعام قامت دودج بتوقيع اتفاقيّة مع شركة جراهام براذرز من أجل صناعة الشاحنات، وأدى هذا العمل المشترك إلى زيادة منتجات دودج بمقدار ستمائة مركبة في اليوم.

استحوذت كرايسلر على شركة دودج عام 1928، وبعدها بعامين تم تغيير اسم الشركة من دودج براذرز إلى دودج، كما تم الانتهاء من صناعة أوّل المحرّكات ذات 8 سلندر في هذا العام أيضاً، وتم إنشاء مصنع لوس أنجلوس عام 1932 من قبل كرايسلر، وبحلول عام 1934 تم إطلاق طراز ديلوكس 6 بديلاً عن طراز دودج 8.

بدأت الحرب العالميّة الثانية عام 1939؛ مما أدى إلى تحويل جميع شركات السيّارات الأمريكيّة إلى القطاع العسكري بأمر من الحكومة الأمريكيّة عام 1942، وعملت الشركة في هذه الفترة على تقديم محرّكات 6 سلندر ذات نسبة انضغاط أكبر؛ مما يؤدي إلى توليد قوّة حصانيّة وعزم أكبر كذلك، وبعد نهاية الحرب بعام واحد قامت الشركة بإطلاق أول طراز لها بعد الحرب عام 1946.

منذ عام 1950 إلى يومنا هذا

مع حلول عام 1950 تم إطلاق طراز واي فيرر، وهو أوّل طرز الكوبيه ذات سقف ثابت في تاريخ الشركة، وتمّ تزويد هذا الطراز بمحرّك بنزين سعة 3.8 لتر، ويمكنه توليد قوّة تصل إلى 105 حصان، كما ينتج عزماً مقداره 258 نيوتن.متر، ويرتبط بناقل حركة يدويّ بثلاث سرعات.

دخلت الشركة في مجال صناعة السيّارات المدمجة لأوّل مرة عام 1961، وكان أوّلها طراز لانسر، وأطلقت طراز تشارجر لأول مرة عام 1967؛ وهو أحد الطرز التي استمر إنتاجها حتى يومنا هذا، ولكن دودج واصلت إنتاج سيّارات السباق أيضاً في هذه الفترة؛ فأطلقت طراز تشالنجر عام 1970، كما تم تقديم طراز دودج ارس عام 1982، ومع حلول عام 2000 كانت الشركة قد حازت على العديد من التصنيفات الجيدة، كما تابعت تطوير سيّاراتها وتقديم المزيد من الطرز، حتى أصبحت في يومنا هذا من أشهر الشركات التي تعمل على صناعة السيّارات في جميع أنحاء العالم، وتم تقديم الطراز المميز من دودج تشالنجر عام 2010، وبحلول عام 2015 كانت سيّارات دودج هي الأكثر نموّاً في أمريكا.

شعار شركة دودج

ظهر أوّل شعار خاصّ بهذه الشركة عام 1914، وكان شعاراً يتكوّن من حلقة سوداء بإطارات بيضاء كتب عليها Dodge Brothers Motor Vehicles باللون الأبيض، وكانت هذه الحلقة تحتوي على مثلثين أحدهما أبيض اللون والثاني أسود، ويشكّلان معاً نجمة سداسيّة، وخلف النجمة رسمت خريطة العالم باللون الأسود.

طرأت العديد من التغييرات الجذريّة على هذا الشعار، فاستخدمت الشركة مجسّم الكبش لطراز دودج رام عام 1932، واستخدمت شعار بنتا ستار عام 1982، حتى وصلت إلى آخر شعاراتها عام 2010؛ ويتكوّن هذا الشعار من كلمة دودج بتدرجات اللون الفضّي والرمادي، بالإضافة إلى شفرتين مائلتين متوازيتين باللون الأحمر.

أبرز التقنيات التكنولوجية في سيارات شركة دودج

  • نظام يوكونيكت: يعدّ هذا النّظام أحد أنظمة الترفيه التي تضمّ العديد من الميّزات والأدوات؛ حيث يشتمل النّظام على شاشة لمس ذات دقّة ووضوح كبيرين، بالإضافة إلى مقاسها الكبير واستجابتها المتفوّقة، كما أن هذا النّظام يوفّر الاستخدام الآمن للأجهزة الذكية من خلال ميّزة أندرويد أوتو.
  • نظام دعم المكابح أثناء المطر: يعتبر هذا النّظام من وسائل الأمان، وتكمن أهميّته في إزالة المياه التي تدخل إلى بطانة المكابح من خلال تطبيق بعض الضّغط على فكّيّ المكابح، ويعمل هذا النّظام تلقائيّاً عند تشغيل المسّاحات بالسرعة الأعلى أو الأدنى.
  • ميزة الذاكرة: تعمل هذه الميّزة على مساعدة السائق في استعادة الأوضاع الخاصّة بضبط المقعد الكهربائي وعجلة القيادة، كما يمكنه الاحتفاظ بالضبط الخاصّ بالمرايا الجانبيّة ومحطّات الراديو، ويتمّ ذلك من خلال بعض البرامج التي توفّرها بعض سيّارات دودج.
  • نظام التوزيع الإلكتروني لقوّة المكابح: يضم هذا النّظام العديد من المكوّنات، مثل: مستشعرات السرعة ووحدات التحكّم الإلكتروني، وهو يعمل على زيادة فعّالية المكابح وتقليل المسافة اللازمة للتوقف من خلال توزيع قوّة الكبح بين عجلات السيّارة بناءّ على العديد من المعادلات الرّياضيّة.

الجوائز التي حصلت عليها شركة دودج

عام 2019

حصلت سيارة دودج تشالنجر على ثلاثة من جوائز J.D Power لهذا العام؛ جائزة السيّارة الأكثر موثوقية وجائزة السيّارة ذات الجودة الأعلى في فئة السيّارات الرّياضيّة لطراز تشالنجر 2019، وكانت جائزة السيّارة ذات الأداء الأفضل في نفس الفئة من نصيب طراز تشالنجر 2016، كما حازت دودج رام بيك أب على لقب شاحنة العام بحسب تصنيف مجلّة موتور تريند، بالإضافة إلى حصول هذا الطراز على جائزة أفضل مظهر بحسب تصنيف موقع Cars.com.

عام 2018

تمّ تقديم اثنتين من جوائز J.D. Power لشركة دودج، فكانت جائزة الميني فان الأعلى جودة من نصيب دودج جراند كارافان 2018، وجائزة السيّارة الأكثر موثوقيّة في فئة السيّارات الرّياضيّة متوسّطة الحجم من نصيب دودج تشالنجر 2015، كما حصدت الشركة عدّة جوائز أخرى، فحازت دودج رام على جائزة ALG لأفضل قيمة متبقيّة وجائزة أفضل السيّارات المحبوبة في الولايات المتحدة لفئة السيّارات كاملة الحجم، وفازت دودج دورانجو بجائزة أفضل شراء من قبل منظّمة Consumer Guide.

عام 2017

كانت العديد من جوائز هذا العام لشركة دودج؛ حيث حازت دودج تشارجر على جائزة مجموع أثر الجودة من قبل شركة الرؤية الاستراتيجية Strategic Vision، بالإضافة إلى جائزة القيمة المتبقيّة وجائزة أفضل السيّارات المحبوبة في أمريكا ضمن فئتها، وحازت دودج دورانجو على جائزة WardsAuto لأفضل عشر تجارب من قبل المستخدمين بحسب تصنيف، كما كانت جائزة J.D. Power للسيّارة ذات الأداء الأفضل من نصيب دودج تشالنجر 2017 في فئتها.

عام 2016

حصلت دودج على جائزة واحدة فقط من جوائز J.D. Power؛ وهي جائزة السيّارة ذات الجودة الاعلى في فئة السيّارات الرّياضيّة متوسّطة الحجم، وكانت أيضاً لطراز دودج تشالنجر 2016، وحصلت تشالنجر على جائزة القيمة السابقة المقدّمة من موقع TrueCar، أمّا دودج دورانجو؛ فحازت على جائزة أكثر السيّارات المحبوبة في الولايات المتحدّة في فئة سيّارات SUV متوسّطة الحجم، كما كانت العديد من جوائز هذا العام لدودج رام، ومنها جائزة شاحنة البيك أب لهذا العام من قبل مجلّة فور ويلر.

مقالات عن سيارات دودج