اقرأ » شركة رينو
رينو سيارات

شركة رينو

شركة رينو

شركة رينو للسيارات

شركة رينو للسيارات، تلفظ رينو، وهي شركة فرنسية لصناعة السيارات والمعدات الصناعية والحربية، تأسست في تاريخ 25 فبراير شباط من عام 1899، يقع المقر الرئيسي للشركة في ضاحية بولون بيانكور غرب العاصمة الفرنسية باريس، تحتل حالياً رينو المركز الرابع من حيث المنتجين للسيارات، شكلت شراكة مع الشركة اليابانية لتصنيع السيارات وهي نيسان موتورز، في عام 2009 احتلت مجموعة رينو لتصنيع السيارات المرتبة التاسعة بالعالم في صناعة السيارات من حيث الانتاج، وبحلول عام 2017 شكلت تحالفاً مع كل من نيسان موتورز وميتسوبيشي لتكون أكبر بائع للسيارات الخفيفة بالعالم، متفوقة على الشركة الألمانية فولكس فاجن في أعلى القائمة.

مراحل تطور شركة رينو

بدأت شركة رينو مسيرتها الصناعية في عام 1898 على يد مؤسسها السيد لويس رينو، الذي استهوته صناعة وإنشاء الآلات الصناعية ، وقامت الشركة بإنشاء أول خط انتاج في عام 1913، وساعد خط الانتاج رينو على رفع وزيادة الانتاجية في كافة المجالات، بحلول الحرب العالمية الأولى بدأت الشركة بتصنيع المعدات الحربية، فأنتجت الشاحنات والمقصورات وسيارات الإسعاف والقنابل وأيضاً الدبابات الشهيرة FT17، التي كان لها دور كبير في حسم الانتصار العسكري، والدعم اللوجستي للفرنسيين في الحرب، والذي بدوره جعل دول الحلفاء على القدام على تكريمهم بعد انتهاء الحرب، وبحلول عام 1919 كان لويس رينو الصناعي الأول بفرنسا، بعد النجاحات الباهرة التي حققتها رينو، بدأ لويس رينو بالتفكير على مجال أوسع من ناحية الصناعات التي تنتجها الشركة، فبدأت الشركة بتصنيع الشاحنات والباصات ومحركات الطائرات وغيرها من الآلات الثقيلة.

عند حلول الأزمة الاقتصادية في عام 1939 قامت الشركة بزيادة الإنتاج وخفض التكاليف بأجور العمال والخدمات الاجتماعية، مما أدى إلى اضطرابات بين صفوف العمال، بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية عمل بيير لوفشو المهندس الصناعي على تصنيع السيارات السياحية، التي لاقت رواجاً واسعاً في كامل فرنسا، وايضاً ساعد الشركة على تصديرها لأوروبا، فوصلت صادرها بحلول عام 1955 أكثر من الألف سارة، وخلال الفترة الممتدة بين 1955 – 1964 بدأت رينو بالتوسع أكثر وحاولت الدخول للأسواق الأمريكية ولكن دون جدوى، فدخلت الأسواق الأوروبية، فكانت متواجدة بكل من إسبانيا والبرتغال وأيضاً أمريكا اللاتينية، وأضافت موديلات أخرى من سياراتها مثل رينو 4 ورينو 8 ولكن أفضل نسخها كانت لا دوفين التي لاقت رواجاً كبيراً على المستوى المحلي والعالمي.

اقرأ أيضاً  سيارات بورش في السعودية

بحلول عام 1987 بدأت الشركة بتجديد الإصدارات القديمة للشركة مما أدى إلى خفض التكاليف لتحقق أرباح وصلت إلى 3.7 مليار، وأصدرت الشركة أيضاً إصدارات ملائمة للبيئة ومنها رينو19 ورينو كليو، وبحلول العقد الأخير من القرن الماضي، كان لابد من رينو أن تقوم بخطوات مناسبة لملاءمة السوق العالمية، فحاولت الاندماج مع الشركة السويدية فولفو في عام 1993 ، ولكن هذا الاندماج لم يكلل بالنجاح، وبالوصول إلى عام 1999 عقدت رينو شراكة مع الشركة اليابانية نيسان موتورز، والتي بدورها أدت إلى انفتاح الشركة على السوق العالمية بحرية تامة، وأيضاً بإصدارات رائعة جداً لاقت رواجاً بكامل العالم.

الشركات التابعة لشركة رينو

شركة أفتوفاز والمعروفة بلادا، شركة روسية كانت تبحث عن شريك استراتيجي منذ أواخر التسعينات، وشكلت تحالفاً مع رينو بحلول عام 2005، وزادت رينو من حصتها في الشركة بعد عام 2016 إلى 73.3% من أسهم الشركة مما يجعلها تابعة لها، وشركة داسيا وهي شركة رومانية لتصنيع السيارات، استحوذت رينو عليها في عام 1999 بشراء النسبة الأكبر من أسهمها وهي 51%، أما حالياً بشركة رينو تستحوذ على ما نسبته 99.43%، وتقتصر صناعات شركة داسيا على دول شرق أوروبا وشمال إفريقيا فقط، واستحوذت رينو على قسم السيارات بشركة سامسونج في عام 2000، بصفقة بقيمة 560 مليون دولار مقابل 70% من أسهم الشركة، أيضاً شركة RCI Banque وهي شركة مملوكة بالكامل إلى رينو، تقدم خدمات مالية لشركة رينو في جميع أنحاء العالم ولنيسان بكامل أوروبا وأمريكا الجنوبية وروسيا، وأخيراً شركة رينو ريتيل، وهي الموزع لشركة رينو بكامل أوروبا.