التحول الرقمي

طريقة إنشاء متجر إلكتروني

طريقة إنشاء متجر إلكتروني

تعريف المتجر الإلكتروني

المتاجر الإلكترونية هي عبارة عن مواقع إلكترونية متخصصة في عملية بيع المنتجات أو السلع أو الخدمات عبر واجهة استخدام منظمة، وتضم أيقونة ذات شكل مشابه لعربة التسوق المتعارف عليها على أرض الواقع، ليتمكن المشتري المحتمل من اختيار ما يريد من المعروض، ما يؤدي إلى تسهيل عملية الشراء عبر ضغطة زر، ودون الحاجة لبذل أي جهد يذكر، ومن جهة أخرى تساعد البائع على عرض ما يرغب ببيعه بسهولة، والتخفيف من نفقات استئجار محل حقيقي. 

كيفية إنشاء متجر إلكتروني

باتت المتاجر الإلكترونية في السنوات الأخيرة الخيار المفضل لدى نسبة كبيرة من الأفراد بمختلف دول العالم، حيث تعود بآثارها الإيجابية على كل من الطرفين؛ البائع والمشتري على حدٍ سواء، لذا نشير فيما يلي إلى أبرز طرق إنشاء هذا النوع من المتاجر: 

المنصات الجاهزة 

تعتبر المنصات الجاهزة أفضل طرق إنشاء متجر إلكتروني، حيث لا تتطلب معرفة المستخدم لأي من الأمور الفنية أو الإستضافة أو التصاميم، إذ أنها مصممة خصيصاً لمن هم ليست لديهم القدرة على التعامل بشكل جيد مع نقاط البرمجة وما شابه ذلك، ومن أبرز هذه المنصات الموثوقة منصة السوق المفتوح التي بدأت تزامناً مع ظهور أزمة كورونا العمل على تطوير خدمة بناء متاجر إلكترونية للمستخدمين، فيما تتميز هذه المنصات بضمان التطوير الدائم على متجر المستخدم، وتقديم الدعم الضروري له من تسويق وأمور فنية. 

إقرأ أيضا:الإعلانات المبوبة الإلكترونية

الاستعانة بشركة برمجة 

يمكن لكل من يرغب ببناء متجر إلكتروني خاص به الاستعانة بشركة برمجة تنجز هذه المهمة بدلاً منه، علماً أنها من الممكن أن تتطلب تكلفة مرتفعة نوعاً ما، وتستغرق وقتاً أكثر في الإنجاز، فضلاً عن أن المستخدم سوف يتطلب منه تطوير مستمر على المتجر؛ مما يعني تكلفة أكبر، وتجدر الإشارة هنا إلى ضرورة اختيار شركة برمجة موثوقة، وذات طاقم عمل على مستوى عالي من المهارة والخبرة والكفاءة؛ لضمان تنفيذ المتجر بالصورة التي يرغب بها المستخدم. 

استخدام سكربت أوبن سورس 

تعتبر من الطرق الجيدة لإنشاء متجر إلكتروني، إلا أنها تحتاج لوجود خبرة فنية لدى صاحب المتجر، حيث تقع على عاتقه مهام إصلاح المتجر، ومتابعته، وتعزيز وترقية الإستضافة، بالإضافة إلى التطوير المستمر، وإضافة مزايا وخصائص جديدة، علماً أن هذه العملية من الممكن أن تكون غير بسيطة وتتطلب الكثير من الوقت. 

خطوات إنشاء متجر إلكتروني 

تعد التجارة الإلكترونية من أسهل وأقل الطرق تكلفة لبدء الفرد عمله الخاص، أو زيادة نسبة مبيعاته في حال كان يملك عمل خاصاً به مسبقاً، ويوجد بعض الخطوات التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند التفكير في بناء متجر إلكتروني، ونشير فيما يلي إلى بعضٍ منها على النحو التالي: 

إقرأ أيضا:فحص سرعة النت
  • تحديد المنتجات أو السلع المراد بيعها في المتجر، مع مراعاة اختيار ما يزيد الطلب عليه ويقل توفره في الأسواق؛ لضمان تحقيق المبيعات، وإقبال المشترين المحتملين على زيارته دون غيره من المتاجر. 
  • تحديد الفئات المستهدفة المراد البيع لها والتوجه إليها عبر عمليات التسويق المناسبة، وتصاميم المتجر. 
  • شراء دومين أو نطاق للمتجر. 
  • تصميم واجهة سهلة الاستخدام ومنظمة؛ حيث يفضل المستخدم التعامل مع منصات غير معقدة ولا تتطلب عملية الشراء منها الكثير من الخطوات. 
  • تحديد طريقة الدفع المراد اعتمادها في المتجر، ويمكن أن تتمثل بأكثر من طريقة، مثل: الدفع عند الاستلام، أو فيزا، وما شابه ذلك. 
  • توفير طريقة توصيل البضائع، والتي من الممكن أن يوفرها صاحب المتجر بنفسه، أو الاستعانة بشركات توصيل. 
  • تحديد سياسة المتجر الإلكتروني فيما يتعلق بالتبديل أو الاسترجاع، وتوضيحها على المنصة بشكل ملائم؛ تفادياً لأي مشاكل في المستقبل.

فرح القصاص، تبلغ من العمر 25 عاماً، حاصلة على شهادة البكالوريوس في الترجمة من جامعة الزرقاء الأهلية؛ بتقدير جيد جداً، وتملك خبرة عامين من العمل في مجال كتابة المحتوى لدى شركة السوق المفتوح؛ حيث تجيد كتابة مقالات منوعة عن الإلكترونيات، والهواتف المحمولة، والصحة، والجمال، والسيارات، والعقارات، والطهي، والتغذية، والرياضة، والدول، والتعريف بالكيانات العاملة في شتى القطاعات، بما يتوافق مع متطلبات السيو SEO، كما تعمل في مجال تحرير وتدقيق وتنسيق النصوص والصور، وتجيد التعامل مع نظام المحتوى WordPress، كما أنها تتقن اللغة الإنجليزية نطقاً وكتابةً بشكل جيد، وتجيد استخدام برامج المايكروسوفت أوفيس، والطباعة، والترجمة من اللغة العربية إلى اللغة الإنجليزية والعكس كذلك. لديها التزام تام في المواعيد وتسليم العمل المطلوب في وقته، والقدرة على التعلم السريع لأي برامج وأنظمة جديدة مطلوبة في العمل.

السابق
أهمية التجارة الإلكترونية
التالي
أفكار متاجر إلكترونية