حياتك

طريقة تحضير ماء الجير

طريقة تحضير ماء الجير

تعريف ماء الجير

يُعد ماء الجير محلولاً عديم اللون، يتكون من مزيج من الماء المذاب فيه مقدار من أملاح الجير أو الكالسيوم أو كربونات الكالسيوم أو كبريتات الكاسيوم القابلة للذوبان، واستُخدم ماء الجير في القدم كمضاد للحموضة في الحقول الطبية المختلفة، وهنالك نوعين من ماء الجير، هما: ماء الجير الطبيعي، وهو الماء الذي يحتوي على نسب كبيرة من كربونات الكالسيوم أو كبريتات الكالسيوم، وماء الجير الصناعي الذي يصنعه الإنسان.

ما هي طريقة تحضير ماء الجير

  • وضع مقدار ملعقة صغيرة من هيدروكسيد الكالسيوم في وعاء زجاجي يبلغ حجمه 3.8 لتر.
  • ملئ الوعاء الزجاجي بالماء إن كان ماءً مقطراً أم مصدره الصنبور.
  • رجّ المحلول الناتج جيّداً مدّة تتراوح 1-2 دقيقة.
  • ترك المحلول جانباً مدّة يوم كامل.
  • سكب المحلول الناتج برفق في وعاء آخر بعد وضع مصفاة على فوهته أو باستعمال ورق الترشيح، لئلا تنتقل الرواسب للوعاء الجديد.
  • تكرار الخطوة السابقة حسب الحاجة، للحصول على ماء الجير الصافي.
  • تخزين ماء الجير في زجاجة مغلقة ونظيفة.
  • ملاحظة: ليس بالضرورة أن يذوب هيدروكسيد الكالسيوم بالكامل في الماء، حيثُ يحتوي على مواد كيميائية غير ذائبة.

فوائد ماء الجير

  • يُوضع كمادة مساعدة عند صهر الحديد لإنتاج الحديد.
  • يُفيد في عملية تنقية المعادن كالنحاس والزنك والألمنيوم.
  • يُنقي الماء من خلال التخلص من معادن مُحددة فيه.
  • يُستخدم الجير في عمليات معالجة المياه.
  • يُفيد في إضفاء الحموضة المتعادلة على التربة؛ حيثُ يستخدمه العديد من المزارعين من خلال رشّه على الحقول.
  • يمنع الجير نمو الطحالب، وذلك من خلال وضعه في الحدائق المنزلية.
  • يُفيد في منح الأرض متانة وصلابة وقوة، حيثُ يُوضع ضمن الأساسات للطرق العامة ومدرجات الطائرات.
  • يُستخدم في صناعة ودباغة الجلود؛ حيثُ يُزيل الشعر من جلود الحيوانات.
  • يدخل في تركيب كلٍ من الإسمنت البورتلندي والجبس.
  • يُستخدم ماء الجير في تشييد المباني، حيث يوضع مع الرمل بين القرميد أو الحجارة.
  • يُستخدم ماء الجير كمادة مبيضة في بعض المنتجات التي يستعملها الإنسان، كالحجارة.
  • يمكنه تنقية السكر المستخرج من البنجر.

نصائح عند استعمال ماء الجير 

  • ارتداء القفازات قبل البدء بالتعامل مع ماء الجير.
  • ارتداء ملابس مُضادة للمواد الكيميائية قبل التعامل مع ماء الجير.
  • ارتداء نظارات مُقاومة للمواد الكيميائية قبل التعامل مع ماء الجير.
  • غسل اليدين جيداً بعد استخدام ماء الجير، وقبل تناول الطعام أو الشراب.
  • غسل العينين بالماء جيّداً مدّة 15 دقيقة عند ملامستها لماء الجير، مع الحرص على غلغلة الماء داخل الجفون.
  • إزلة الملابس الملطخة بماء الجير، وغسل المنطقة المُصابة جيداً بالماء مدة 15 دقيقة.
  • المضمضة بالماء البارد وشرب ما يعادل 1-2 كوب من الماء أو الحليب، وذلك عند ابتلاع مقدار من ماء الجير، مع الحرص على التواصل مع الإسعاف على الفور.
  • إطفاء الحريق المٌنبعث من ماء الجير باستعمال رغوة أو مادة كيميائية خاصة، على أيدي رجال الإسعاف.
  • التخلص من المواد التي تلامست مع ماء الجير في حال انسكابه على مواد قابلة للإمتصاص، وذلك بعد وضع هذه في وعاء مُحكم الإغلاق.
  • تخزين ماء الجير في مكان جاف ذو درجة حرارة منخفضة، وتهوية جيّدة، كما يجبُ الحرص على تجنّب وضعه مع المواد القابلة للتفاعل.
  • الابتعاد عن الأماكن التي تحتوي على انسكابات لماء الجير أو لتجارب فيه أو لاخبارات باستعماله، وإن كان لا بدّ من ذلك فيجب توفير الحماية اللازمة قبل ذلك.
  • تجنّب استنشاق البخار أو الغاز المتصاعد من ماء الجير عند تحضيره.
السابق
برنامج غذائي للتخسيس
التالي
أفضل فيتامين لنضارة الوجه