اقرأ » فوائد نظارات الواقع الافتراضي
أجهزة صغيرة إلكترونيات

فوائد نظارات الواقع الافتراضي

فوائد نظارات الواقع الافتراضي

نظارات الواقع الافتراضي

الواقع الافتراضي هو واقع خيالي يتم إنشائه عن طريق نموذج محاكي للبيئة المُراد العيش فيها من خلال بعض الأجهزة الخاصة بذلك؛ مثل نظارات الواقع الافتراضي، التي تسمح لمُستخدميها من التعامل والعيش في هذا العالم كأنه حقيقي، ويُمكن إضافة بعض المُؤثرات الأخرى مع هذه النظارات مثل سماعات الأذن أو مُكبرات الصوت لإضافة بعض المُؤثرات السمعية لهذا العالم، ويُمكن تطبيق ذلك على مُشاهدة الأفلام بهذه الطريقة كأنه يعيش أحداث هذا الفيلم أو لعب بعض الألعاب الإلكترونية وعيش روح المُغامرة بها، هذا بالإضافة إلى أن هذه التقنية تُستخدم في علاج بعض الأمراض النفسية مثل مرض الخوف من الحيوانات.

فوائد استخدام نظارات العالم الافتراضي

  • بالنسبة لمجال الصحة: يمكن تعلم كيفية عمل العمليات الجراحية على روبوت من خلال نموذج مُحاكاة لهذه العملية بدلًا من تَعرض حياة المرضى للخطر، وبدلًا من وقوف المُعلم لتعليم مجموعة من الطلاب كيفية عمل ذلك.
  • بالنسبة لمجال التعليم: ارتفاع مُستوى الأمان والسلامة من خلال تدريب الطُلاب على تعليمات الأمن والسلام الخاصة بالمكان في حالة حدوث مُشكلة ما، وكيفية التصرف من خلال نموذج مُحاكاة لذلك، كما يَسهل وصول المعلومة أكثر للطلاب من خلال نموذج لبيئة مُعينة خاصةً بالمحتوى التعليمي المُقدم لهم، هذا بالإضافة إلى زيادة المُشاركة والحماس بين الطلاب خلال هذه التجرية.
  • وفقاً لدراسات علمية: قام بها باحثون بجامعة برنس تاون بولاية نيوجيرسي الأمريكية، وأوضحت فيه أن استخدام نظارات العالم الافتراضي تُساعد في التخفيف من الآلام من خلال صرف انتباه المريض عن الألم من خلال التغيير الحادث في أدمغتهم عند استخدام هذه النظارات.
  • الترويج والإعلان عن المُنتجات وزيادة المبيعات: حيث طرق الإعلان التقليدية لا تفي بالغرض، ومن خلال استخدام نظارات الواقع الافتراضي يُمكن للعميل تجربة المُنتجات من خلال مواقع الإنترنت قبل عملية الشراء والتأكد منها ثم شرائها، وتستخدم هذه النظارات أيضًا في التسويق العقاري من خلال تجربة العميل للبيت قبل بنائه وشرائه.
  • إنشاء نموذج مُحاكاة للتصاميم المعمارية: وذلك قبل تنفيذها دون الحاجة إلى رسومات أو عمل مُجسمات باهظة الثمن لهذه البنايات، مما يُوفر الوقت والجهد والتكلفة أيضًا.
  • الترويج والإعلان عن الأماكن السياحية: وذلك من خلال عمل نموذج مُحاكاة لأهم المناطق السياحية في دولة ما، وعيش حالة السفر لهذه البلد والتنقل بين شوارعها والسكن في أحد فنادقها وزيارة معالمها السياحية، مما يعمل على تشجيع السياح إلى القدوم لهذه البلد مما يُساهم في الترويج وانتعاش مجال السياحة بالبلاد.
  • حضور الفعاليات المُباشرة: مثل البث المباشر لمُباريات كرة القدم وكأن مُستخدم النظارات موجود بالفعل في الملعب، كما يُمكن استخدام هذه النظارات كوسيلة ترفيه مثل حضور الحفلات والندوات الثقافية والأفلام السينمائية.
  • استخدام نظارات الواقع الافتراضي في عمليات التدريب: مثل تدريب مندوبي المبيعات على كيفية التسويق والحضور في المعارض وأماكن التسوق، كما يُمكن من خلالها تدريب قوات الشرطة والجيش على عمليات القتال الخطيرة، كذلك تدريب قوات المطافئ على كيفية التعامل مع الحرائق، كذلك العاملين في مجال الطيران والتدريس.

أخطار استخدام نظارات الواقع الافتراضي

  • التأثير على حاسة البصر إذا تم ارتداء هذه النظارات لفترات طويلة، وإذا لزم الأمر يجب أن يتوقف الشخص عن استخدامها كل ثلاثين دقيقة حتى يرتاح النظر منها.
  • خطورة التعرض إلى الإصابات أثناء ارتداء هذه النظارات بسبب فُقدان التوازن واحتمالية الاصطدام بالأشياء المُحيطة، ولذلك عند استخدام هذه النظارات يجب تجنب الوقوف وإزالة الأشياء المُحيطة بك بعيدًا عن مكان تواجدك خاصةً إذا كان الذي يستخدمها طفل.