التحول الرقمي

كيفية بناء علامة تجارية على السوق المفتوح

كيفية بناء علامة تجارية على السوق المفتوح

العلامة التجارية

تعد العلامة التجارية هي الأساس التي يعتمد عليها أصحاب المشاريع قبل إطلاقها للتعريف عن أنفسهم، والتواصل مع فئة المشروع التي تتناسب مع منتجاته، واحتلال مكانة في سوق التنافس، وهي ذاك الرمز أو العلامة، أو الشعار أو التصميم الذي يعكس رؤية أو اسم هذا المشروع، ويمكن للعلامة التجارية أن تجمع بين كافة هذه العناصر في علامة واحدة، أو أن يتوفر عنصر واحد منها فقط، يميز كل مشروع عن غيره.

أهمية العلامة التجارية

يحتاج كل مشروع إلى بناء العلامة التجارية الخاصة به من أجل حماية المنتجات والتسويق لها بشكل جيد، بالإضافة إلى أنها تهدف إلى بناء ثقة بين الشركة والعميل، وتوفير مصداقية للمشروع والعاملين فيه، كما أن العلامة التجارية هي الهوية البصرية التي ترسخ في ذهن الفئة المستهدفة عند التسويق للمنتج، وعرضه، والإعلان عنه، والتي تستمر على مدار سنوات طويلة.

دور السوق المفتوح في بناء العلامة التجارية

ساهم التطور التكنولوجي الذي نعيشه إلى اتجاه العديد من الشركات والمشاريع أيّاً كان حجمها، ومهما كان عمرها في الاعتماد على وسيلة إعلان معروفة لدى المستخدمين بشكل عام، والفئة المستهدفة من قبله بشكل خاص، الأمر الذي أدى لأن يقوم السوق المفتوح وهو منصة الإعلانات المبوّبة في الأردن والعديد من الدول الأخرى لتقديم الخدمات التسويقية لأصحاب العلامات التجارية، وذلك لتسهيل الدخول إلى سوق المنافسة، ويساهم ذلك في ترسيخ العلامة التجارية للمستهلك، وزيادة نسبة وصولها لأكبر عدد من المستهدفين، وتحقيق الربح المطلوب.

إقرأ أيضا:جهاز playstation 5

خدمة المتاجر الإلكترونية على السوق المفتوح

تعرف هذه الخدمة بأنها خدمة إعلانية يوفرها السوق المفتوح لكافة مستخدميه الراغبين بالحصول على علامة تجارية خاصة بهم، أو القيام بحملة تسويقية تعريفية لهم، ويقوم الموقع بتوفير الآتي:

  • الحصول على شعار خاص بالمشروع في حالة عدم توفره، وذلك بعد التواصل مع كل من فريق المبيعات وفريق تصميم الجرافيك.
  • الحصول على وصف للمشروع وطبيعته، والمنتجات التي يوفرها، والخدمات التي يقدمها، بأسلوب يعمل على جذب الفئات المستهدفة.
  • توفير مساحة لنشر رابط المتجر والعلامة التجارية الخاصة بالمشروع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
  • الاستفادة من العروض والخصومات التي يقدمها السوق المفتوح لتمييز الإعلانات وظهورها في أعلى الصفحة الرئيسية، وصفحات القوائم الأولى المرتبطة بالمنتج أو الخدمة، ويمثّل ذلك حملة إعلامية كاملة تعمل على زيادة ربح المستخدم، ووصوله لأكبر قدر ممكن من المستهدفين.

طرق نجاح بناء العلامة التجارية

على الرغم من توفير السوق المفتوح منصة تسويقية لأي مشروع كان، إلا أنه لا يعد الأساس في نجاح العلامة التجارية، بل إنه يعمل على ربط كافة العناصر التي تساعد في ذلك، مع استثمار آليات التواصل المباشر التي يقدمها للمستخدم، وذلك من خلال الاستعانة بفريق خدمة العملاء الذين يساعدون المستخدمين لحل مشاكلهم، والتعاون مع فريق المبيعات الذي يقوم بتقديم خط وتوجيهات كاملة تضمن التنقلات في السوق المحلي للمشروع، ووصوله للفئة المستهدفة خلال أقل وقت ممكن، بالإضافة إلى فرصة مراقبة العمل، وعدد مشاهدات الإعلانات التي تبينها لوحة البيانات الخاصة بالمتجر.

إقرأ أيضا:عيوب طابعة كانون 6020

يجب التنويه إلى أن حظر التجول الجزئي والشامل الموجود في معظم الدول، والذي ساهم في إغلاق معظم منافذ البيع التجارية يتيح الفرصة لمن يودون ببناء علامتهم التجارية عبر السوق المفتوح، وذلك بسبب ازدياد عدد المتصفحين، وتحقيق نسب مشاهدات أعلى من الوقت الطبيعي، الأمر الذي يساهم في رفع وعي المستهلك بالعلامة التجارية الجديدة، وتوفير الوقت اللازم للبحث عنها ومعرفة ما إذا كانت تناسبه أم لا.

ساجدة اشريم، درست بكالوريوس في علم الحاسوب، ودبلوم الإعلام الشامل قسم التحرير من أكاديمية رؤيا، بالإضافة إلى العديد من الدورات الإعلامية، تؤمن بأن الإعلام هو الحياة، والكتابة هي العالم الخاص بالكاتب، ونافذته إلى العالم الخارجي، لذلك بدأت بكاتبة المقالات والمدونات منذ أكثر من 7 سنوات، بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، وعملت في إعداد وتقديم أكثر من 10 برامج إذاعية منوعة. انضمت لفريق السوق المفتوح لأهميته في إثراء المحتوى العربي، وإيجاد مصدر معلومات موثوق يساعد القارئ والباحث على الوصول إلى المعلومة التي يبحث عنها بشكل سهل وبسيط.

السابق
كيف أفرمت الجهاز
التالي
كيف أحذف صفحة فيس بوك