خدمات

كيفية تسويق الخدمات السياحية

كيفية تسويق الخدمات السياحية

تسويق الخدمات السياحيّة 

في ظل تزايد عدد الوجهات السياحيّة وتنامي قطاع السياحة ظهر مفهوم جديد يسمى التسويق السياحي أو تسويق الخدمات السياحيّة، وأصبح واحداً من العناصر الأساسية التي تعتمد عليها الدول السياحيّة وشركات السياحة على حد سواء؛ حيث يعود بالمنفعة الكبيرة على الاقتصاد والمجتمع وذلك لكونه يساعد على التوسع في الأسواق السياحيّة، ولكونه عملية فنية وإدارية تساهم في إشباع حاجات السيّاح جميعها وتشجعهم على إعادة التجربة مرات عديدة، فيما يلي استعراض لمفهوم تسويق الخدمات السياحيّة، وعرض موجز للكيفية التي يتم بها هذا النوع من التسويق. 

مفهوم تسويق الخدمات السياحيّة 

تعرف الخدمات السياحيّة بأنها جميع الأنشطة والأعمال التي تهدف لتوفير الراحة للسياح وإشباع حاجاتهم، وذلك خلال وقت سفرهم أو خلال وقت إقامتهم في المرافق السياحيّة، حيث يتم ذلك مقابل مبلغ من المال ومن خلال مجموعة من الأنشطة التي تطبق بطرق آلية وفنية، ومن هذا المنطلق يمكن تعريف التسويق السياحي أو تسويق الخدمات السياحيّة بأنه العملية الفنية والإدارية التي تتيح للمنشآت السياحيّة والأجهزة السياحيّة الرسمية إمكانيّة تحديد الأسواق المختارة الحالية والمحتملة، ومن ثم التواصل مع هذه الأسواق بهدف التأثير في رغبات واحتياجات السيّاح، والموائمة ما بينها وبين المنتج السياحي وذلك سعياً لتحقيق أهدافها. 

إقرأ أيضا:طرق تسويق الخدمات

أنواع الخدمات السياحيّة 

  • خدمات الطعام والشراب: هي خدمات تشتمل على تقديم المأكولات والمشروبات للسياح خلال طريقهم إلى المنطقة السياحيّة وأيضاً في المنتجعات السياحيّة. 
  • خدمات النقل: هي خدمات تشتمل على كافة وسائل النقل التي تساعد في نقل السائح إلى الوجهة السياحيّة المطلوبة ثم إلى بلاده، وهذا يشمل جميع وسائل النقل العامة، والطّرق البرية، والطّرق المائية، وسكك الحديد. 
  • خدمات الإيواء: هي خدمات تشتمل على الفنادق، والشاليهات، والموتيلات، والمخيمات، والأكواخ. 
  • الخدمات التكميلية الأخرى: وتشتمل على أنواع عديدة من الخدمات منها خدمات الرياضة، والخدمات الثقافية، والخدمات العامة والاجتماعية، وخدمات التسلية والترفيه وغيرها الكثير. 

أبرز طرق تسويق الخدمات السياحيّة 

تتعدد الطرق التي تستخدم في الوقت الحالي بهدف تسويق الخدمات السياحيّة ومنها ما يأتي: 

التسويق الإلكتروني 

هو أول وأهم الطرق المستخدمة في ترويج الخدمات السياحيّة على أوسع نطاق ممكن، حيث يمكن بث المعلومة وإيصالها إلى أي مكان في العالم بسرعة وسهولة ما يسهل على السيّاح اتخاذ القرار المناسب، ويوسع مدى الآفاق أمام حركة السياحة الدولية، وهنا يعرض مقدم الخدمة كافة البرامج الخاصة به بشكل جميل وجذاب مع الحرص على تطويرها وتحديثها بشكل مستمر، حيث يمكن للعميل المحتمل الاطلاع عليها في أي وقت يشاء وبأقل وقت وجهد ممكن. 

إقرأ أيضا:دراسة المحاماة

الدعاية 

يلجأ مقدمو الخدمات السياحيّة عادة لترويج خدماتهم عن طريق الدعاية وهي واحدة من الطرق الأكثر شيوعاً، حيث تهدف الدعاية بشكل أساسي إلى تقريب كل من العرض والطلب السياحي، ما ينتج عنه إيجاد طلب سياحي متناسب مع الإمكانات السياحيّة التي يعرضها كل من السائحين المحليين والدوليين، ويكون ذلك عن طريق الكراريس السياحيّة، والصور، والنشرات، والمجلات السياحيّة، والكتيبات، والملصقات. 

الإعلان 

هو واحد من أهم الطرق التي تعمل على تنشيط ودعم المنتج أو الخدمة السياحيّة، حيث يتم عرضه عن طريق التلفزيون، والإذاعة، والصحف، ويتم تكراره بين كل حين والآخر وذلك لتحقيق الأهداف المرجوة، مع الحرص على استخدام عبارات وشعارات مصممة بدقّة على يد خبراء مختصين. 

المشاركة الفاعلة في المعارض والأسواق العالمية السياحيّة 

لا بد لمقدمي الخدمات السياحيّة من إدراك أهمية المشاركة في هذه المعارض ومنها معرض سوق السفر العربي؛ حيث يعد الأخير واحداً من أهم المعارض التي تعنى بالسياحة والسفر في المنطقة العربية، والسوق المتوسطية للسياحة والسفر حيث تعقد في شهر سبتمبر بالقاهرة، وسوق السفر الإسباني الذي يقام في يناير، ومعرض السياحة والسفر العربي الدولي والذي يقام في بيروت، بالإضافة للعديد من المعارض والمؤتمرات الأخرى. 

إقرأ أيضا:بنك بوبيان

العوامل المؤثرة على تسويق الخدمات السياحيّة 

يتأثر النشاط التسويقي المتعلق بالخدمات السياحيّة بمجموعة من العوامل المختلفة ومنها ما يأتي: 

  • الموارد المادية: وهي الميزانية التي تمتلكها المؤسسة صاحبة الخدمة السياحيّة وجميع الوحدات الإداريّة التابعة لها، وهي ذات تأثير مباشر حيث أن الميزانية الأعلى تتيح خيارات أوسع للعملية التسويقية. 
  • الموارد البشرية: هي بمثابة العمود الفقري للعملية التسويقية وواحدة من أهم العوامل المؤثرة في نجاحها، حيث أن التواصل المباشر بين مقدمي الخدمة السياحيّة والعملاء المحتملين يزيد من فرص تسويق هذه الخدمة وتحقيق الأرباح المطلوبة. 
  • الإمكانيات التكنولوجية: لا شك بأن للتكنولوجيا دوراً كبيراً في نشر الخدمة السياحيّة على نطاق واسع، ومن هذا المنطلق فإن المؤسسة التي تحرص على توظيف مختلف الوسائل التكنولوجية في تسويق خدماتها السياحيّة هي الأنجح بلا شك.

حلا الدويري، ولدت في العاصمة عمان بتاريخ 17/12/1992، درست المرحلة الثانوية الفرع العلمي في مدرسة الأميرة سلمى وتخرجت منها بمعدل 92.3، ثم التحقت بجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية لدراسة الهندسة الكيميائية عام 2010/2015 بتقدير جيد جداً، وخلال هذه الفترة شاركت في العديد من الدورات التدريبية المتعلقة بالهندسة الكيميائية مثل: دورة معالجة المياه، ودورة ضبط الجودة، ودورة الطاقة المتجددة. تهوى قراءة الكتب، والأشغال اليدوية، والكتابة؛ حيث إن الأخيرة هي واحدة من هواياتها التي رافقتها منذ الصغر حتى بدأت بالعمل عام 2016 بشكل رسمي ككاتبة محتوى لدى موقع متخصص بكل ما يتعلق بالجوالات والأجهزة الذكية، وبعد اكتساب خبرة لا بأس بها انتقلت للعمل عام 2017 ككاتبة محتوى مع موقعين آخرين في الوقت ذاته؛ حيث يقدم كل منهما للقارئ محتوى متنوعاً في كافة مجالات الحياة، وبحلول عام 2019 بدأت العمل من جديد ككاتبة محتوى لدى موقع اقرأ على السوق المفتوح، وقدمت خلال عام كامل مجموعة متنوعة من المقالات التي شملت عدداً كبيراً من مجالات الحياة المختلفة، ولديها اليوم خبرة مدتها 4 سنوات في كتابة المقالات الاحترافية.

السابق
بنك عمان القاهرة
التالي
أحدث ديكورات حوائط