كيفية صلاة الغائب على الميت

كيفية صلاة الغائب على الميت

نصلي صلاة الغائب على الميت الذي تعذر تقديم جثته، وهي عبارة عن: أربع ركعات لا سجود فيها ولا ركوع، كما أنها فرض كفاية يكفي أن يقوم بها مسلم أو اثنين فقط، وإذا لم يتواجد أحد فيأثم الجميع، ولها شروط مثل صلاة الجنازة على الميت الحاضر، وليس لها وقت محدد، فيجوز القيام بها في أي وقت مهما كان.

يتحدث هذا المقال عن صلاة الغائب، ويشمل:

  • تعريف صلاة الغائب، وعدد ركعاتها.
  • متى تُصلى صلاة الغائب، وهل لها موعد محدد أم لا؟.
  • شروط صلاة الغائب، وكيفية القيام بها.
  • حكم صلاة الغائب عند جمهور العلماء. 

ما هي صلاة الغائب ؟

صلاة الغائب هي تلك الصلاة التي نصليها على كل من مات، ويتعذر أن نقدم جثته؛ لكي نصلي عليها، مثل: الذي مات في حريق أو انفجار ولم نجد جثته، أو من غرق ولم نعثر عليه، أو من مات بسبب وباء، أو من مات في بلاد بعيدة، أو من أكلته الحيوانات، أو من لم يُصلَّ عليه؛ حتى ندعوا للميت، ونستغفر له، وهي فرض كفاية، حيث إنها تسقط عن الآخرين إذا أداها شخص واحد فقط، ولكن إذا لم يؤدها أحد فالجميع يأثم على ذلك.

عدد ركعات صلاة الغائب

أربع ركعات كصلاة الميت الحاضر، حيث يصطف المسلمون صفًا صفًا كما كانوا يفعلون في صلاة الميت الحاضر، ويتقدم أحد منهم؛ ليؤمهم، ويكبر للصلاة، وفي التكبيرة الأولى يقرأ سورة الفاتحة، أما في الثانية فتكون الصلاة الإبراهيمية، ثم يدعون للمُتوَّفى في التكبيرة الثالثة، وبعد التكبيرة الرابعة يكون السلام، وتُصلَّى إذا لم توجد جثة المتوفى.

إعلان السوق المفتوح
اقرأ أيضاً:  مقاصد سورة يس

متى تصلى صلاة الغائب ؟

قال فقهاء الحنابلة: “لا يجوز أن تصلي صلاة الغائب إذا زادت المدة عن شهر”، ولكن قال بعض العلماء أنه لا يوجد لصلاة الغائب مدة محددة، فيجوز أن يُصلَّى عليه في أي وقت كان؛ مستدلين بذلك صلاة النبي -صلى الله عليه وسلم- على النجاشي؛ لأنه لم يصلِّ عليه أحد، ولكن بشرط أن يكون المُتوفَّى قد تُوفَّي في زمن المصلَّي عليه، فإذا كان المُتوفَّى ميتًا قبل أن يُخلق الإنسان الذي صلى عليه فلا يجوز، ومن غير الممكن أن يقول أحدهم: “سأصلي على أبو بكر، أو على عثمان بن عفان، أو ممن ماتوا قديمًا” كما ينبغي أن يصلي على المتوفى صلاة الغائب وهو مميز، فإذا لم يبلغ فلا يجوز.

شروط صلاة الغائب

  • استقبال المصلين القبلة.
  • نية صلاة الجنازة.
  • إذا كان المتوفى حاضرًا فتكون بصفة صلاة الجنازة.
  • الطهارة من الحدثين.
  • تبعد بلد الميت عن تلك التي سيصلون عليه بها.
  • يكون المُتوفَّى قد تُوفَّي في زمن المصلَّي عليه.
  • لا وقت محدد لها، ولكن قال فقهاء الحنابلة أنه لا ينبغي أن تزيد المدة أكثر من شهر.

كيفية صلاة الغائب

تكون صلاة الغائب مثل صلاة المتوفى الحاضر، وهي عبارة عن: أربع تكبيرات بلا ركوع ولا سجود، فتكون كالتالي: 

التكبير

كما قلنا سابقًا أنها أربع تكبيرات، ولكن قيل في حالات نادرة أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- كبر خمس أو ست تكبيرات في صلاة الغائب، ثم مع كل تكبيرة يرفع الإمام يديه، وإذا سهى عن تكبيرة لا يسجد سجود السهو هنا، بل يكبر قبل السلام؛ لأنها صلاة لا ركوع فيها ولا سجود.

قراءة الفاتحة

بعد التكبيرة الأولى يستعيذ المصلي بالله من الشيطان الرجيم، ويقرأ البسملة، وسورة الفاتحة، وهنا لا يجوز رفع الإمام صوته وهو يقرأ، فقراءته تكون سرية؛ سواء كان يقرأ نهارًا أو ليلًا، وقال العلماء أنه لا يسن للإمام أن يقرأ دعاء الاستفتاح.

اقرأ أيضاً:  شروط جمع وقصر الصلاة

الصلاة على النبي

في التكبيرة الثانية قال العلماء أنه يستحب للإمام أن يصلي على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وخاصة الصلاة الإبراهيمية التي نقرأها في التشهد.

الدعاء للمتوفى وللمسلمين

بعد أن يكبر الإمام التكبيرة الثالثة، يدعو للمتوفي بإخلاص، فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إذا صلَّى علَى جِنازةٍ يقولُ: “اللَّهمَّ اغْفِرْ لحيِّنا وميِّتِنا وشاهدنا وغائِبنا وصَغيرنا وَكبيرنا وذَكرِنا وأُنثانا اللَّهمَّ مَنْ أحييتَه مِنَّا فأحيِه علَى الإسلامِ ومن تَوَفَّيتَه مِنَّا فتَوفَّهُ علَى الإيمانِ اللَّهمَّ لا تحرمنا أجرَه ولا تُضلَّنا بعدَه.” [الألباني| خلاصة حكم المحدث صحيح].

الدعاء بعد التكبيرة الرابعة

يكبر الإمام، فيدعو للمتوفى كما يشاء، فلا يوجد دعاء محدد يقوله، ولكن اتفق فقهاء الشافعية أن يقول الإمام: “اللهم لا تحرمنا أجره، ولا تفتنّا بعده، واغفر اللهم لنا وله” ثم يسلم. 

التسليم

يجوز أن يلتفت الإمام مع التسليم، وقال الإمام أحمد المسنون أنه يسلم تسليمة واحدة، ولكن اتفق جمهور العلماء على أنه يسلم تسليمتين عن اليمين وعن الشمال، فإذا قل عنهما وسلم واحدة فقط فلا حرج عليه.

حكم صلاة الغائب

اختلف جمهور العلماء على حكم صلاة الغائب، فمنهم من قال أنها مشروعة، مثل: فقهاء الشافعية والحنابلة؛ مستدلين بذلك بقول أبي هريرة -رضي الله عنه- حينما قال: “أن النبي -صلى الله عليه وسلم- نعى النجاشي في اليوم الذي مات فيه، وخرج بهم إلى المصلى فصف بهم، وكبر عليه أربعًا” ومنهم من قال أنها غير مشروعة، مثل: فقهاء الحنفية والمالكية، وقالوا عن قصة النجاشي أنها من خصوصيات رسول الله -صلى الله عليه وسلم-؛ فلم يُنقل عن الرسول أنه صلى على جميع الغائبين.

فيديو كيفية صلاة الغائب على الميت

مقالات مشابهة

أسماء الله الحسنى ومعانيها

أسماء الله الحسنى ومعانيها

أسماء زوجات الرسول بالترتيب

أسماء زوجات الرسول بالترتيب

كيف مات فرعون

كيف مات فرعون

علامات ليلة القدر

علامات ليلة القدر

أركان الحج بالترتيب

أركان الحج بالترتيب

دليل شامل عن معجزات الرسول

دليل شامل عن معجزات الرسول

دعاء آخر يوم رمضان

دعاء آخر يوم رمضان