التحول الرقمي

كيف أبدأ تجارة إلكترونية

كيف أبدأ تجارة إلكترونية

تعريف التجارة الإلكترونية

إن المفهوم العام للتجارة الإلكترونية هو التحول من النظام التقليدي إلى النظام الحديث الذي يواكب التكنولوجيا عبر وسائل الاتصال الحديثة أبرزها الإنترنت، حيث يتم من خلال التجارة الإلكترونية إدارة جميع عمليات البيع والشراء بأقل وقت ومجهود، والتمكن من وصول المنتجات إلى جميع أنحاء العالم بواسطة خطوات بسيطة، مع إجراء عمليات الدفع بكل سهولة و بأعلى مستويات الأمن.

أهمية التجارة الإلكترونية

أصبحت التجارة الإلكترونية سوق عالمي يتيح المنتجات والسلع، كما يسمح بالإطلاع على مواصفاتها وأسعارها كما يسمح بشرائها بضغطة زر فقط  بشكل سريع وبأقل التكاليف مع ضمان وصولها بجودة عالية، ولا يلتزم العميل بوقت معين عند الدخول لأحد المنصات التي توفر خدمة التجارة الإلكترونية بل بإمكانه الدخول بأي وقت للإطلاع على السلع والمنتجات، كما أن تكاليف التجارة الإلكترونية أقل بكثير من التجارة التقليدية؛ أي لا يوجد ضرورة توفير أيدي عاملة لعرض البضاعة وبيعها للعميل، كما لا تحتاج إلى مصاريف التشغيل والتخزين، ومن أبرز الميزات والفوائد التي تجذب المستثمرين تجاه هذا النوع من التجارة هي العمل من أي مكان لأ هذا المشروع يتطلب وجود الإنترنت وأدواته بغض النظر عن المكان فلا يوجد داعي من الذهاب إلى المكاتب لسير العملية.

كيف أبدأ مشروع التجارة الإلكترونية

عند البدأ بأي مشروع كان يجب الإطلاع والأخذ بعين الاعتبار عدة أمور التي لا بد من القيام بها بشكل صحيح وبالترتيب، ومن أهم تلك الأمور والخطوات لضمان سير العملية بشكل صحيح ونجاحها:

إقرأ أيضا:كيف أسدد ابشر أعمال
  • تحديد المنتج أو الخدمة: الخطوة الأولى عند البدء في هذا النوع من التجارة إختيار المنتج المراد بيعه مع توضيح مواصفاته والشرح عنه وتحديد الأسعار، كما تتطلب هذه الخطوة دراسة السوق من حيث إذ كان هذا المنتج مطلوب أم لا لضمان الأرباح وتقليل وقوع الخسائر.
  • تحديد خطة عمل واضحة: على صاحب المتجر هنا وضع خطة لضمان سير التجارة الإلكترونية نحو الأرباح وبعيدة كل البعد عن الخسائر مع دراسة مدى وجود المنافسين لنفس المنتج المراد بيعه عبر المنصات.
  • تحديد طرق البيع للمنتجات : يمكن فتح متجر إلكتروني خاص يتم عرض المنتجات به أو اللجوء إلى مواقع جاهزة لعرض المنتجات والسلع والخدمات وبيعها بكل سهولة وبأقل كلفة.
  • التسويق للمنتج: قبل إطلاق المشروع يجب أن نقوم بخطوة التسويق للمنتجات المراد بيعها لضمان وصولها إلى أكبر قدر ممكن من أنحاء العالم مع ضمان الإطلاع عليها بأي وقت وبأي مكان، مع تحديد الأسعار والمواصفات، كما يتم توفير العروض والخصومات لتشجيع العملاء لزيادة الطلب على هذا المنتج وبالتالي تزيد الأرباح وتقل الخسائر.
  • خدمة ما بعد البيع: من أهم الخطوات بعد إطلاق المشروع وإتمام عمليات البيع والشراء أن يوفر متجرك خدمة ما بعد البيع للعميل مما يجعله أكثر ثقة بك وأخذ التغذية الراجعة عن المنتج حتى يتمكن صاحب المتجر من التطوير على منتجه حسب متطلبات الزبون و مواكبة متطلبات السوق.

استراتيجيات التجارة الإلكترونية

حتى نضمن نجاح عملية البيع والشراء عبر المواقع التي توفر خدمة التجارة الإلكترونية، لذلك يجب إتباع عدة أفكار مهمة، وهي:

إقرأ أيضا:تغير باسورد الراوتر من الموبايل
  • تحديد طريقة الدفع: أغلب العملاء يفضلون تحديد طريقة الدفع قبل القيام بأي خطوة، مما تجعلهم أكثر ثقة بالمتجر.
  • توفير الأمن والتقليل من فكرة الإختراقات: يجب أن يختار العميل المواقع الموثوقة التي توفر خدمة التجارة الإلكترونية بمستوى عال من الثقة والأمن كما يجب توفير سرية للحفاظ على معلومات العملاء الخاصة ، ومن أهم تلك المنصات التي ظهرت مؤخراً منصة السوق المفتوح.
  • تحديد طرق التوصيل: على صاحب المتجر تعيين طريقة التوصيل للمنتجات المطلوبة أو الإشتراك مع شركات التوصيل والشحن في تأمين متطلبات العملاء وضمان وصولها بأقصى سرعة ومستوى عال من الدقة والمرونة.

ميس زلط 1993، حاصلة على شهادة البكالوريوس من الجامعة الهاشمية في تخصص هندسة البرمجيات، بتقدير جيد. شخص طموح ويسعى دائماً للتقدم والتطور، عملت في عدة مجالات أهمها مجال الكتابة في شركة موقع السوق المفتوح والذي من خلاله حصلت على خبرة جيدة في مجال البحث في مواقع الإنترنت وتعلم عدة برامج وأدوات لتحسين متطلبات الـ SEO، تجيد كتابة المحتوى الإبداعي والتسويقي.

السابق
أفضل الأسواق الإلكترونية
التالي
أهمية التجارة الإلكترونية ومزاياها