التحول الرقمي

كيف يمكنني إتمام عملية الشراء بأمان

كيف يمكنني إتمام عملية الشراء بأمان

كيف يمكنني إتمام عملية الشراء بأمان عبر الإنترنت

يشعر بعض الأشخاص بالخوف وعدم الثقة بشراء احتياجاتهم بشكل إلكتروني مستخدمين شبكات الإنترنت، وهناك سؤال دائماً يدور في أذهان المستخدمين كيف يمكنني إتمام عملية الشراء بأمان، حيث معظم الأشخاص لديهم تخوف من نشر المعلومات الشخصية التي تتعلق بهم؛ أي نشر المعلومات الشخصية الخاصة، ومعلومات البطاقة الائتمانية، كما يظن البعض عند شراء منتج معين بشكل إلكتروني لم يصل أبداً، والبعض الآخر يعتقد بأن الأسعار تختلف عن السوق المحلي، وجميع هذه الأمور طبيعية جداً وتخوف الأشخاص في مكانه، لكن هناك بعض الشروط والقواعد يلتزم بها الشخص وعندها يصبح قادر على شراء الاحتياجات بشكل آمن دون الوقوع في أي مشاكل أو عمليات نصب واحتيال، ومن أهم الخطوات الواجب معرفتها والتأكد منها وتعتبر خطوة أساسية ومهمة هي مرحلة الدفع الإلكتروني.

كيفية إنجاح عملية الشراء بأمان

يتزايد عدد مستخدمي شبكة الإنترنت يوماً بعد يوم، إذ هناك العديد من الأشخاص لديهم حب الشراء أون لاين عبر المواقع الموثوق بها، لكن من جهة أخرى استخدام المعلومات البنكية تعد خطرة جداً إذ لم يأخذ الشخص بعين الاعتبار بنصائح وقواعد الشراء بأمان، نشير فيما يلي إلى أهم الخطوات والنصائح للتمكن من إجراء وإتمام عملية الشراء بشكل آمن على النحو التالي:

إقرأ أيضا:كيف أحذف رسائل الماسنجر من الطرفين

التعرف على ثقافة الشراء من الإنترنت

يجب على الشخص أن يكون ملم وعلى معرفة بجميع أمور الشراء عبر الإنترنت بكل سهولة وأمان، بالإضافة إلى التأكد من مصداقية الموقع بالبحث عنه في محرك البحث جوجل، على سبيل المثال؛ مشاهدة التعليقات الخاصة بالأشخاص الذين سبق لهم وتعاملوا مع الموقع الذي يريد الشخص الشراء منه، مما يساعد على كسب ثقة ومصداقية تجاه هذا الموقع.

التأكد من بروتوكول التشفير HTTPS 

يعتبر هذا المفهوم غير واضح لدى العديد من الأشخاص، إذ يعد هذا البروتوكول اتفاق بين الموقع والزبون يوضح من خلاله أن جميع خدمات الشخص في حماية تامة، حيث عند لحظة الشراء سوف يلاحظ الشخص من وجود قفل أخضر جانب رابط الموقع وهذا دليل على أن كافة المعلومات التي يرسلها الشخص لبيانات الموقع تمر مشفرة، ولن يستطيع أحد كيف ما كان نوعه التعرف عليها حتى الموقع نفسه، وبهذه الطريقة يكون الشخص في أمان تام ومطمئن تجاه بيانات بطاقته البنكية، فمثلًا موقع فيسبوك يتوفر على شهادة SSL وهي معيار الحماية والأمان بينه وبين مستخدمي الموقع كذلك الأمر في مواقع الشراء.

ابتعد عن الروابط المنتشرة على المواقع الاجتماعية

من أهم النصائح والخطوات التي يجب الالتزام بها عدم الشراء من موقع منتشر على الصفحات الاجتماعية مثل برنامج فيسبوك فأغلبية اختراقات البطائق البنكية تتم عبر روابط يتم نشرها على المواقع الاجتماعية، حيث تعد عبارة عن صفحات اصطياد أو بما يطلق عليه Phishing، إذ تقع تلك المواقع على شاكلة مواقع موثوقة وعند رؤية الشخص لها تندهش وتصدق أنها حقيقية بشكل بديهي، حيث هناك العديد من الأشخاص مزورين عدد كبير من الصفحات وتكون مدمجة بأكواد 

إقرأ أيضا:موقع الأوائل

خبيثة يستطيع البعض من خلالها اختراق المعلومات الشخصية بشكل سهل جداً وهو أمر بسيط لكن نتيجته مدمرة وبهذا ينصح بشكل قطعي عدم الشراء من مواقع منتشرة على المنصات الاجتماعية.

 أدوات تساعد على اكتشاف روابط غير موثوقة

يوجد عدة أدوات يستخدمها الشخص لمساعدته على اكتشاف الروابط الغير موثوق بها والملغومة بالأضرار، ومن أهم هذه الأدوات خدمة Web Of Trust وهي عبارة عن أداة يمكن تثبيتها على متصفح جوجل كروم وغيره من المتصفحات الموثوق بها، إذ مبدأ عمل هذه الأداة هو اكتشاف الروابط الخبيثة عند البدء بالبحث على موقع معين للشراء، إذ عندما يوجد علامة خضراء بجانب أي رابط فهي إشارة على أن الموقع موثوق، أما في حالة كان الموقع نصب واحتيال أو صفحة مزورة فسوف تجد علامة حمراء معناها ابتعد عن هذا الرابط، أما بالنسبة لخدمة VirusTotal وهو عبارة عن موقع مجاني يساعد على فحص أي رابط أو ملف، حيث يستخدم في ما يزيد عن 67 مكافح للڤايروسات ويعطي نتائج جيدة جداً في حالة هناك شكوك في مصداقية موقع أو رابط معين.

 التأكد من تحديثات برنامج مكافح الفيروسات الخاص بالشخص

يجب على كل شخص تثبيت برنامج لمكافحة البرامج الضارة على الحاسوب، حيث يعد أمر مهم جداً بل ضروري لحماية الأشخاص من الروابط والبرامج الخبيثة، والأمر السهل لدى كل المستخدمين هو التثبيت، لكن هناك أمر أهم من هذا هو تحديث البرنامج، إذ في كل دقيقة وكل ساعة يظهر برنامج خبيث جديد، وبالتالي تقوم شركات هي بدورها بتنزيل التحديث لكافة الڤايروسات الجديدة على برامجها، كذلك إذ على الشخص تحديث برنامج مكافح الفيروسات لديه بشكل منتظم وكذلك متابعة جديد الحماية على الموقع الرسمي للبرنامج الذي تستعمله، والحرص على تثبيت البرامج المشهورة والمعروفة بنجاحها وأهميتها المرموقة.

إقرأ أيضا:مشكلة بعض أزرار الكيبورد لا تعمل

اختيار المتصفح بشكل صحيح

يتم تحميل المتصفح المميز لدى الشخص وذلك لاستعمال الإنترنت بشكل سهل، ومن خلاله يستطيع الشخص بالقيام بعمليات الشراء وذلك عن طريق الموقع المراد الشراء منه لكن هناك بعض الطرق التي يستغلها الهاكرز للإيقاع بضحاياهم وهي استغلال ثغرات في المتصفح وعليه وجب عليك الحذر دائماً والاطلاع على تحديثات المتصفح أول بأول، وهذا بطبيعة الحال من الناحية النظرية لكن أهم شيء هو الحذر من التعامل مع الروابط الملغمة والحفاظ على المعلومات الشخصية في أمان من الهاكرز.

طرق الدفع الآمنة

 تتوفر عدة طرق التي يمكن اعتمادها للدفع بشكل آمن عند الشراء عبر الإنترنت، ويجب على الشخص اختيار أحد منها لإتمام عملية الشراء بكل أمان دون الوقوع في مشاكل تسبب الخسائر، نشير إلى أهم هذه الطرق على النحو التالي:

  • بطاقات الائتمان: توفر هذا البطاقات قدراً عالياً من الحماية، وفي حال التعرض لأي موقف نصب واحتيال فإنه من السهل الإبلاغ عن ذلك، والحفاظ على المال قبل خسارته، كما أنه من الممكن طلب رقم بطاقة ائتمان من البنك لنفس الحساب التي تستخدم لمرة واحدة فقط لعمليات الشراء عبر الإنترنت، وخاصةً المواقع غير الموثوقة.
  • بطاقات السحب: توفر هذا النوع من البطاقات درجة حماية للمستهلك مشابهة لتلك التي تقدمها بطاقات الائتمان، وفي نفس الوقت تقوم على سحب المال من الحساب الجاري، ولكنها تكون مرتبطة بالحساب البنكي بشكل مباشر؛ مما قد ينتج عنه استنزاف الحساب في حال تم استخدامها دون إذن مالكها؛ ولذلك لا ينصح بها كثيراً.
  • خدمات الدفع: تعتبر خدمات الدفع طريقة سهلة وآمنة وذلك لتسديد تكاليف المشتريات بكل سهولة، إلى جانب عدم اضطرار الزبون تزويد كافة المواقع التي يتسوق بها برقم بطاقة الائتمان والبيانات الخاصة الأخرى، بينما بوجود هذه الخدمة يكون هناك طرف ثالث يتم من خلاله تخزين كافة البيانات الخاصة. 

مزايا وعيوب الدفع الإلكتروني

تتميز عملية الدفع الإلكتروني بعدة مميزات هامة لدى الشخص الذي يرغب شراء احتياجاته عبر الإنترنت، ولإتمام عملية الشراء يجب الدفع، وبكون الدفع إلكتروني أيضاً، حيث هناك زيادة في السرعة والراحة، وبالتالي زيادة في المبيعات، وتخفيض تكاليف المعاملات، كم وعلى الرغم من جميع تلك المميزات ألا أن الأمر لا يخلو من وجود بعض العيوب، إذ بعض الأشخاص لديهم مخاوف أمنية، والبعض الآخر زيادة تكاليف الأعمال.

ميس زلط 1993، حاصلة على شهادة البكالوريوس من الجامعة الهاشمية في تخصص هندسة البرمجيات، بتقدير جيد. شخص طموح ويسعى دائماً للتقدم والتطور، عملت في عدة مجالات أهمها مجال الكتابة في شركة موقع السوق المفتوح والذي من خلاله حصلت على خبرة جيدة في مجال البحث في مواقع الإنترنت وتعلم عدة برامج وأدوات لتحسين متطلبات الـ SEO، تجيد كتابة المحتوى الإبداعي والتسويقي.

السابق
منتدى حراج
التالي
موقع حراج جدة