اقرأ » لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice
ألعاب إلكترونية ألعاب فيديو

لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice

لعبة Hellblade: Senua's Sacrifice

لعبة هيل بليد Hellblade

تعد لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice واحدةً من ألعاب الآكشن التي صدرت لأول مرة عام 2017، وذلك بعد الإعلان عنها في معرض gamescom عام 2014، وتعتند قصتها على الأساطير الرومانية القديمة في العصر الحديدي، والتي تستند على تعدد الآلهة، وتمتاز اللعبة بتوفر نسخةٍ منها باللغة العربية. 

أسلوب لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice

تعتمد لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice على أحد أساليب الألعاب التي تسمى Hack and Slash، ويندرج هذا النوع من الألعاب تحت نوع الآكشن والمغامرات، أو المعارك والمبارزات، ولا يعتمد هذا النوع من أنواع الألعاب على التصويب، وإنما على مقاتلة اللاعب لمجموعةٍ من الأعداء عن طريق اللكم أو الركل أو استخدام السيوف. 

قصة لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice

تدور قصة اللعبة حول شخصية تسمى Senue تعيش مغامرةً سوداويةً، حيث أنها تعاني من مرض الذهان، الذي يجعلها تستمع إلى مجموعةٍ من الأصوات كالهلوسات وأصواتٍ تشعر أنها لمن يريد القضاء عليها، إلا أن هذه الأصوات جميعها هي التي تقوم بتوجيهها طوال فترة اللعب، وتُبنى أحداث اللعبة بشكلٍ كاملٍ على الثقافة الاسكندنافية والأساطير والخرافات، كالأساطير الإغريقية. وتدور أحداث القصة خلال عصري Cletic و Nordic الأسطوريين، وتعاني Senua من الظلام الداخلي، الذي يسبب تعفن جسمها مع مرور الوقت، وتسعى من خلال مواجهة الأعداء الذين يظهرون لها خلال مراحل اللعب من التخلص من هذا الظلام، والذي تؤمن هي أنه السبب فيما حدث لقبيلتها خاصةً “ديليون” حبيبها، الذي قام أهل الشمال بالتضحية به للآلهة، إلا أنها تسعى إلى إنقاذ روحه وتحريرها. 

اقرأ أيضاً  لعبة Metro Exodus

أسلوب لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice

تعتمد لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice على أسلوب القتال الذي يبقى ثابتاً بدون أي تطوراتٍ خلال تقدم مراحل اللعبة، حيث تقوم بطلة اللعبة Senue بقتال مجموعةٍ من الأعداء الذين يستمرون بالظهور أمامها في أوقاتٍ غير متوقعةٍ، إلا أن طريقة الهجوم التي يمارسونها تكون متوقعةً ويمكن للبطلة القضاء عليهم بسهولةٍ، وذلك يعود إلى تصميمهم عبر ذكاءٍ اصطناعيٍّ متوسطٍ، وكلما زاد عدد الأعداء المتواجدين أمام البطلة بوقتٍ واحدٍ كلما زادت فرصة الخسارة، وقد يتكرر ظهور نفس الأعداء خلال فترة اللعب، ويعمل نظام اللعبة باستخدام ما يسمى “نظام العقوبة المتكرر”، حيث يؤدي تكرار الخسارة إلى إعادة اللعب من نقطة البداية. ويُشار إلى أنه كلما ماتت البطلة فإنه يزيد العفن الموجود في يديها ويرتفع حتى يصل إلى رأسها، حينها تنتهي اللعبة ويجب البدء فيها من جديد، الأمر الذي يزيد التحدي على اللاعبين. 

ألغاز لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice

تحتوي Hellblade: Senua’s Sacrifice على مجموعةٍ من الألغاز التي تعتمد على النظر لكل ما يحتويه عالم اللعبة، حيث يوجد العديد من الرموز المنتشرة في كل أماكن اللعبة، والتي يجب البحث عنها، حيث يمكن أن تكون على الأبواب أو محفورةً على الجدران، وقد تكون الشجرة على شكل رمزٍ ما، وتستمر هذه الألغاز بالظهور، كما تستمر في تقديم واقعٍ غير الواقع الفعلي، يستخدمه اللاعب للتقدم في مراحل اللعب. 

نظام الرسوم والأصوات في لعبة Hellblade

تعد الرسوم المستعملة في Hellblade: Senua’s Sacrifice واحدةً من أكثر رسومات الألعاب تميّزاً، حيث تمتاز باستعمال الجرافيكس والأنيميشن بشكلٍ يناسب تمثيل وتجسيد الشخصية الرئيسية في اللعبة Senua، بحيث يمكن ومن خلال الرسومات الإحساس بالشخصية دون أن تتكلم. أما بالنسبة للصوتيات فهي مميزةٌ أيضاً، حيث تستمر أصوات الرياح طوال فترة رحلة الشخصية خلال اللعب، مما أعطاها تميّزاً عن غيرها، وتساعد هذه الأصوات أحياناً في معرفة إذا ما كان هناك أحد الأعداء على وشك الظهور، أو إن كان هناك خطرٌ يحيط بالشخصية.

اقرأ أيضاً  لعبة Forza