ألعاب إلكترونية

لعبة Ruined King: A League of Legends Story

لعبة Ruined King A League of Legends Story

ما هي لعبة Ruined King: A League of Legends Story

لعبة Ruined King: A League of Legends Story هي أحد الألعاب المُرتَقَب صدورها خلال العام الحالي، وهي عبارة عن لِعبة مُشتَقَة من اللعبة الأصلية League of Legends، ولَكِنها حول قِصة مُعينة من فِئة ألعاب تَقَمُص الشخصيات وأخذ الأدوار، وتولى استوديو Airship Syndicate مُهمة تَطوير اللعبة على المنصات المُختلفة بينما تَولَت شركة Riot Forge الشهيرة مسئولية نَشر اللعبة بشكل عالمي عند إصدارها.

استوديو Airship Syndicate 

استوديو Airship Syndicate هو أحد الاستوديوهات الأمريكية المُختَصَّة في تَطوير ألعاب الفيديو، والذي يَتَخِذ من أوستن تيكساس مَقرًا له، وقَد تأسَسَ بواسطة العديد من الموظفين السابقين لشركة Vigil Games، ومن ضِمنهُم جو مادوريرا وريان ستيفانيلي في عام 2014، واشتهر الاستوديو بصُنعه للعديد من الألعاب الناجحة ومنها لعبة Battle Chasers: Nighwar التي تَم إصدارها عام 2017، ولعبة Darksiders Genesis التي تَم إصدارها عام 2019، ومن المُفتَرَض إصدار أحدث أعماله وهي لعبة Ruined King: A League of Legends Story في وقت لاحق من

عام 2021.

تَم إغلاق استوديو Vigil Games مُصَمِمِ سلسلة Darksiders الشهيرة بعد إعلان الشركة الناشرة المَعروفة THQ إفلاسها، وبَعد ذَلك قام مُؤسسوا Vigil Games جو مادوريرا العودة إلى العمل في شركة Marvel Comics وريان ستيفانيلي قام بالإنضمام إلى شركة Crytek USA الشهَيرة وعَمَل على تَطوير لعبة Hunt: Horrors of the Gilded Age، وهذا بَعد أن تَم إعادة إحياء التطوير الخاص باللعبة عن طريق Crytek وقام مادوريرا بإنهاء العَمَل الخاص به في القِصص المصورة.

إقرأ أيضا:أهداف التسويق الإلكتروني

قَرَرَ مادوريرا بالتعاون مع ستيفانيلي والرسام ستيف مادوريرا بدأ تأسيس استوديو مُستَقِل يَحتوي على فريق صَغير، وهذا عندَمَا شَعروا أن شركة Vigil نَمَت إلى أن أصبَحَت كبيرة للغاية، وعِندما كانوا يختارون الاسم الخاص بالاستوديو الجَديد اختاروا اسم Chaotic Evil بشَكل مبدأي، ولَكِنهُم تَرَكوا هذا الاسم بعد أن وجدوه مُستخدمًا من قِبل موقع إباحي وهذا وِفقًا لـ مادوريرا، وفي النهاية قاموا بإختيار إسم Airship Syndicate؛ حيث أنه يَقوم بعَكس الطاقة الصادرة عن الاستكشاف والتكنولوجيا العالية.

بدأ الاستوديو بَعد إنشاؤه في تَطوير لعبة زَحَف عبر الحصون المُختلفة والتي تَم وَصفَها من قِبل الفريق بأنها رسالة حُب من أجل مُحبي ألعاب تَقمُص الشخصيات، وكان مِن المُفتَرَض أن تَكون لعبة ذات ملكية فكرية جديدة ولكنها تَم إصدارها لاحقًا كأحد أجزاء عالم قصص Battle Chasers، والتي تَم تَصميمها بواسطة مادوريرا الذي كان لديه بَعض التَحفُظات؛ حيثُ أنه كان يَعتَقِد أن قصص Battle Chasers المُصورة مُجرد قِصص قديمة وأنه ليسَ مُتأكدًا إذا كانت ستَخطِف أنظار الجماهير أم لا، ولَكِن عندما تَم إصدار لعبة Battle Chasers: Nightwar على Kickstarter من أجل جَلب الدَعم حصَلَت على أكثر من 850 ألف دولار أمريكي مُتخطيًة الهَدَف الموضوع وهو 500 ألف دولار أمريكي، مما أدّى إلى تَوَسُع الفريق في حجم اللعبة بُناءً على الزيادة التي حَصَل على المَشروع في مرحلة التَطوير، وتَم إصدار اللعبة في شَهر أكتوبر من عام 2017 بواسطة شركة THQ Nordic، والتي حَصَلَت على نجاح باهر سواء على الصعيد النَقدي أو الصعيد التُجاري.

إقرأ أيضا:أفضل VPN للابتوب

تَعاقد الاستوديو مع شركة THQ Nordic مُجددًا بعد النجاح الساحق الذي حققته لعبة Battle Chasers: Nightwar، وهذا من أجل صناعة جُزء جديد ضِمن سلسلة ألعاب Darksiders الشهيرة التي تَمتلكها الشركة، ولَكِن كان يَعمَل استوديو Gunfire Games على الجُزء الجديد الخاص بالسلسلة بإسم Darksiders III، ونَظرًا لحَجم استوديو Airship Syndicate كان يُريد صُنع لعبة على مِقياس أصغَر بعنوان Darksiders Genesis، وهي لعبة يَتِم لعبها من منظور مُتساوي عَكس جميع أجزاء السلسلة، وظَل الاستوديو يَعمل على تَطوير اللعبة الجديدة على مدار عامين حتى تَم إصدارها في شهر ديسمبر من عام 2019 والتي حَصَلَت على العديد من المراجعات الإيجابية.

أعلَن الاستوديو خلال فعاليات مُؤتمر The Game Awards 2019 عن اللعبة الجديدة التي يَعمَل على تَطويرها بعنوان Ruined King: A League of Legends Story، وهي لعبة ذات طور لَعب مُنفَرِد من نوع تَقمص الشخصيات عن طريق أخذ الأدوار والتي تَدور في عالم لعبة League of Legends الشهيرة، ومِن المُفتَرَض أن يَتِم إصدار اللعبة بواسطة شركة Riot Forge خلال عام 2021.

قصة وأحداث لعبة Ruined King: A League of Legends Story

تَدور اللعبة بَعد أحداث Burning Tides أو المَد والجَذر المُحتَرِق عندما يَتَحَكم اللاعب في أحد أبطال لعبة League of Legends من ضِمن مَجموعة منهُم، وهُم: Ahri، وYasuo، وBarum، وMiss Fortune، وPyke، وIllaoi، ليبدأ اللاعب بَعد ذَلِك استكشاف مدينة بيلجووتر وجُزُر الظِل الغامضة ويقوم بالترحال بكُل شجاعة عبر الضباب الذي لا يَتَوقَف عن الزحف.

إقرأ أيضا:4sale الكويت

تحتوي اللعبة على الأبطال المُفَضَلين للاعبين، كما تَتَميز بوجود نِظام قِتالي مَبني على أخذ الأدوار، وجود العديد من الرسوميات الفنية الجميلة التي تَتَماشى مع المُفاجءات الموجودة داخل اللعبة، وتُقَدِم القصة الخاصة باللعبة القِصص العديدة الخاصة بالكثير من الأبطال الموجودين في عالم لعبة League of Legends، وتُوَفِر طُرُق جديدة شيقة من أجل الاستمتاع بعالم رونيتيرا.

أسلوب اللعب في Ruined King: A League of Legends Story

يَقوم اللاعب بتَجميع عدد من الأبطال الموجودين في لعبة League of Legends في فِرقة واحدة أو كما تُعرَف بإسم Party من أجل استكشاف بيلجووتر والإبحار إلى جُزُر الظلام، وهذا من أجل أن يَقوم باستكشاف أسرار الضباب الأسود المُميت.

قام استوديو التَطوير Airship Syndicate بإستحياء الأسلوب الفَني الخاص باللعبة من القِصص المُصورة الأسطورية الخاصة بالفنان جو مادوريرا، وصُناع ألعاب Battle Chasers وDarksiders الشهيرة، وتُعد اللعبة هي أول لعبة خاصة بشركة Riot Forge والتي تَقوم بدعوة اللاعب من أجل استكشاف العالم الخاص بلعبة League of Legends وخاصة أنه يَتميز بالغموض الشديد.

يَمتَلِك اللاعب حُرية إختيار الفرقة الخاصة به في لعبة تَقمص الشخصيات، هذا بالإضافة إلى قُدرته على التَحكُم في تِلك المَجموعة من أجل استكشاف مدينة بيلجووتر وجُزر الظلام الغامضة، بالإضافة إلى تَمَكنُه من استكشاف نِظام اللعب الجديد Lane Initiative System.

متطلبات تَشغيل لعبة Ruined King: A League of Legends Story

يَعمل استوديو التَطوير بشَكل كبير على تَطوير اللعبة على مُختَلَف المنصات من أجل أن تَعمل بدون مشاكل، ومِن أهم تِلك المنصات الحاسب الشخصي الذي يُعَد أهم المنصات، بسبب أن لعبة League of Legends تُعد حصرية على المنصة، وتوَقَعت بعض المواقع المواصفات التي سوف تَحتاجها اللعبة من أجل أن تَعمَل على الحاسب الشخصي بدون مشاكل وبشكل سلس، وجاءت تِلك المُتطلبات كالآتي:

الحد الأدنى من المتطلبات

  • نظام التشغيل: ويندوز 7 نسخة 64 بت.
  • المُعالج: إنتل كور i3-2100 ثُنائي النواة يَعمل بسُرعة 3.1 جيجاهرتز، أو ايه ام دي Phenom II X4 910e رُباعي النواة يَعمل بسُرعة 2.6 جيجاهرتز.
  • مُعالج الرسوميات: إنفيديا  GeForce GTX 660، أو ايه ام دي Radeon HD 7870.
  • ذاكرة مُعالج الرسوميات: 2 جيجابايت.
  • ذاكرة النظام: 4 جيجابايت.
  • مساحة تخزينية: 40 جيجابايت من مساحة قرص التخزين.
  • بطاقة رسومية متوافقة بشكل كامل مع مكتبة تشغيل DirectX 11.

المتطلبات الموصى بها

  • نظام التشغيل: ويندوز 10 نسخة 64 بت.
  • المُعالج: إنتل كور i7-7700 رُباعي النواة يَعمل بسُرعة 3.6 جيجاهرتز، أو ايه ام دي Ryzen R5 1600 سُداسي النواة يَعمل بسُرعة 3.2 جيجاهرتز.
  • مُعالج الرسوميات: إنفيديا GeForce GTX 1060، أو ايه ام دي Radeon RX 480.
  • ذاكرة مُعالج الرسوميات: 6 جيجابايت.
  • ذاكرة النظام: 8 جيجابايت.
  • مساحة تخزينية: 40 جيجابايت من مساحة قرص التخزين.
  • بطاقة رسومية متوافقة بشكل كامل مع مكتبة تشغيل DirectX 11.

كاتب ومترجم مصري 22 سنة، أنهى دراسة إدارة الأعمال في جامعة المنصورة 2020، مهتم بمجال التكنولوجيا ومواضيعة المُختلفة مثل الهاردوير الخاص بالحاسب وألعاب الفيديو بالإضافة إلى الهواتف، وغيرها من الأجهزة والتقنيات الحديثة. تعود تجربته للكتابة على مواقع الإنترنت إلى ما يقرب من 4 أعوام على أحد المنتديات المُختصة بالألعاب الإلكترونية المشهورة. يستطيع كتابة المقالات في مُختلف المجالات المُتاحة؛ ويمكنه التأقلم بشكل سريع مع المواضيع المُختلفة ولديه قدرة جيدة في البحث عن المعلومات على الإنترنت، وكتب مقالات عدّة في مجالات مُختلفة؛ مثل: المدن وأهم معالمها التاريخية، وصفات الطبخ.

السابق
لعبة Crossfire X
التالي
لعبة Hyper Scape