اقرأ » لعبة The Division 2
ألعاب إلكترونية ألعاب فيديو

لعبة The Division 2

لعبة The Division 2

بعد نجاحٍ مدوٍ حققه الجزء الأول على الأصعدة كافّـة، لم يكن مستغربًا إعلان شركة يوبي سوفت عن عزمها إطلاقُ جزءٍ جديدٍ من لعبة Tom  Clancy’s The Division 2 العام الجاري، وتأتي The Division 2 من تطوير استوديوهات Massive Entertainment التابعة للشركة ذات الأصول الفرنسيَّة، على أجهزة الحاسب الشخصي و بلاي ستيشن 4 و اكس بوكس ون، في الخامس عشر من مارس لعام 2019، وهي لعبة أون لاين تنافسية وجماعية.

قصة لعبة The Division 2 تستكمل الكفاح

تدور أحداث هذا الجزء كتبِعاتٍ لما حدث في الجزء الأول، حينما استشرى سُمٌ يحمل اسم “Green Poison” -وهو تطورٌ هندسيٌ لمرض الجُدري- في مدينة نيويورك الأمريكية، أطلقته جماعةٌ بهدف إحداث إرهابيٍ بيئي في البلاد. ولكن، ولسوء الحظ، أخذ السم في الانتشار على نطاقٍ عالميٍ مكبدًا الجميع خسائرًا في الأرواح والممتلكات، وبغية صد هذا الوباء والتقليل من حدته، دشنت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية بل وفعلت دور وكالة الديفيچن والتي زوِدَت من قِبل الأولى بالمعدات والأدوات التكنولوجية المتطورة لدحر الوباء وآثارهِ أينما وجدوا.

أسلوب لعبة The Division 2 لم يتغير عن السابق

لا يبدو أن فريق Massive قد كلّف نفسه عناء تجديد أسلوب اللعب، فأسلوب اللعب المقدم مع هذا الجزء هو نفسه الذي رأيناه سابقًا مع الجزء الأول. فاللاعب يدخل للعب في المنظور الشخص الثالث للتصويب، فيما تخوّل اللعبة اللاعبين من إتمام المهمات سويًا، أو المشاركة في مهمات الغارات “Raids” التي تقبل مشاركة 8 لاعبين في نفس الوقت، وعوضًا عن ذلك، أدرج المطور الكندي محتويات جديدة داخل اللعبة، تشتمل على الأحداث التي يتم تحديثها أولًا بأول، ومزايا جديدة على الأسلحة وتطويرات على ميكانيكا أسلوب التصويب والحركة. 

اقرأ أيضاً  مبدأ لعبة PUBG

دعم كبير للغة العربية من يوبي سوفت الشرق الأوسط

كما عودتنا شركة يوبي سوفت من دعمها غير المشروط للاعبي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، انطلقت The Division 2 بدعم كاملٍ للغة العربية، في القوائم والنصوص وحتى الدبلجة الفصحى.

استقبالٌ إيجابي ومبيعاتٌ قوية لكنها لم ترق للتوقعات

مع المحتوى الجديد والتحسينات العامة، ظفرت لعبة الأونلاين التنافسية الجماعية هذه بالعديد من المراجعات والتقييمات الإيجابية، والتي تسببت في إيصالها للنقطة 84 على موقع Metacritic الشهير، أما وفيما يخص مبيعاتها، فلقد تمكّنت لعبة Tom  Clancy’s The Division 2 من اعتلاء قائمة الألعاب الأكثر مبيعًا في المملكة المتحدة البريطانية في أسبوع إطلاقها. وعلى الرغم من النجاح الكبير الذي حققته نسخة الحاسب الشخصي من اللعبة، إلا أن مبيعات الأجهزة المنزلية لم ترقَ لتوقعات الشركة الناشرة، بحسب تأكيد الأخيرة.