تمارين رياضية

ما هي تمارين زومبا

ما هي تمارين زومبا

رياضة الزومبا

تعتبر رياضة الزومبا من رياضات اللياقة البدنية، وهي تتألف من مجموعة حركات راقصة على أنغام الموسيقى، والموسيقى الخاصة بها تجمع بين الموسيقى الّاتينية والدولية، إذ يؤدي من يمارسها حركات تدريب تتفاوت بين إيقاعات سريعة وأخرى بطيئة، وهي تدريبات تحفز مقاومة الجسم، كما تعد رياضة الزومبا رياضة هوائية، يمكن أن يتم ممارستها بمثابة كنشاط أسبوعي، ولمدة ساعتين ونصف على الأقل بحيث تكون بوتيرة متوسطة، وساعة وربع كل أسبوع للوتيرة القوية، كما تتميز الزومبا بتقديمها فوائد صحية عديدة للجسم.

فوائد تمارين الزومبا

  • إنقاص الوزن: تحرق تمارين الزومبا ما يتراوح بين 600-1000 سعر حراري، وبذلك فهي تحسن تمارين  صحة كل من عضلة القلب والأوعية الدموية.
  • تقوية عضلات الجسم: تحرك الزومبا كل أعضاء الجسم وعضلاته بإيقاعاتها الموسيقيّة وتقويها.
  • تقوية العلاقات: تقوّي ممارسة تمارين الزومبا العلاقات مع الآخرين، فهذه التمارين جماعيّة يمكن أن يمارسها الشخص لعدة سنوات.
  • تحسين المزاج: الزومبا من أفضل طرق التخلص من الاكتئاب؛ فهي تزيد من إفراز هرمون الإندروفين، والذي يقصي على الطاقة السلبية والتوتر.
  • زيادة الثقة بالنفس: تعطي رياضة الزومبا شعورًا أكثر بالرضى وإمكانية العطاء، وبالتالي تزيد من الثقة بالنفس.

أنواع تمارين الزومبا

  • زومبا جولد: هذا النوع مناسب لكبار السن النشيطين، ولها رقصة سهلة يمكن أن يؤديها المبتدئون كذلك بمختلف الفئات العمرية، وهي تركز على التوازن، والتنسيق مع كثافة أقل، وتتضمن فئة التنغيم الذهبي وتمارين القوة.
  • زومبا جونيور وزومبا كيدز وزومبيني: نوع زومبا جونيور خاص بالأطفال بين عمري 4-6 سنوات، أما زومبا كيدز فهي خاصة بالأطفال بين عمري 7-11 سنوات، أما زومبيني فهي تخص الأعمار بين 0-3 سنوات ومن يرعاهم.
  • زومبا القوة: يُستعمل مع هذا النوع أوزان باستعمال الدمبلز مثلًا لممارسة تمارين بدنية كاملة مع أنغام الموسيقى. 
  • خطوة الزومبا: في هذا النوع تُدمج التمارين الرياضية مع خطوات رقص الزومبا.
  • أكوا زومبا: يُمارس هذا النوع في حمامات السباحة، ويُستعمل لمقاومة الماء مع رقص الزومبا. 
  • زومبا سينتاو: يُستخدم زومبا سينتاو اختلاف ذو كثافة عالية مع كرسي للرقص دون رفع الأثقال.

نصائح أثناء ممارسة رياضة الزومبا

تمارين الزومبا هي وسيلة مسلية لحرق السعرات الحرارية والحصول على فوائد صحيّة مختلفة عدة للجسم، ولكن يجب التحدّث مع الطبيب أو المعالج في حال كان الشخص يعاني من مشاكل صحيّة أو طبيّة، لتجنب حدوث مخاطر صحيّة، ويوجد نصائح ينصح باتّباعها والالتزام بها، ومن أهم هذه النصائح:

  • البحث عن نوع تمارين مناسبة قبل تجربتها وممارستها.
  • الالتزام بالمدة المحددة للإحماء والتّسخين.
  • ارتداء ملابس مريحة.
  • ارتداء حذاء مريح ومناسب لتجنب الضغط على القدمين والكاحلين.
  • الحفاظ على إحضار عبوّات ماء؛ للحفاظ على رطوبة الجسم.
  • إحضار منشفة لاستعمالها إذا ظهر العرق.
  • محاولة التعرّف على أصدقاء للاستمرار في ممارسة تمارين الزومبا.
  • محاولة التعلّم باستمرار حتى إن كانت صعبة.

رقصات الزومبا

  • السالسا: هي أول جزء من رقصة الزومبا، وتعتمد على تحريك الجسم؛ إذ أنها تشبه الرقص اللاتيني، وذلك من خلال تحريك الساقية، وتأدية خطوات معينة مع ضرورة ثبات وتوازن الجزء العلوي من الجسم،، ويمكن إعادتها ما يُقارب 20-30 مرة، بين حركات بطيئة وسريعة.
  • الهيب هوب: في هذه الرقصة يجب التركيز على عضلات البطن، وذلك بالوقوف، ثم فتح القدمين فتحةً بسيطةً وثني الذراعين، ثم رفعهما أمام الصدر والميل إلى اليمين، ومن ثم وضع الذراعين في الوسط، وبعد ذلك تحريك الوركين مع أنغام الموسيقى. 

الميرنجو: في رقصة الميرنجو يجب تحريك كل من الوركين والذراعين مع إيقاعات الموسيقى، وثبات الجسم عند تحريك القدمين.

السابق
رياضة الجودو
التالي
منتخب الأردن