وظائف

مبادئ المحاسبة

مبادئ المحاسبة

المحاسبة

تعد المحاسبة أحد فروع المنظمة التي لا يمكن الاستغناء عنها؛ حيث تُعنى بدراسة تأثير أنشطة المنظمة على هيكلها المالي، وتقوم بدراسة وتحليل وتدقيق مختلف التحركات المالية، بما في ذلك التكاليف والأرباح والمصاريف، وسنذكر هنا أهم مبادئ المحاسبة للراغب بدراستها. 

أهم مبادئ المحاسبة

التكلفة التاريخية 

من مبادئ المحاسبة التي تقوم بحساب ما تم دفعه، مقابل الحصول على الموجودات في المنظمة؛ بحيث يعتبر قياس تكلفتها تاريخياً أفضل تقييم لها، ويتم تسجيله في الميزانية العمومية بتكلفة الشراء، مطروحاً منه تكلفة الاستهلاك. 

الاعتراف بالإيراد

 من مبادئ المحاسبة الذي يتم فيه الاعتراف بإيرادات الأنشطة التجارية للمنظمة، سواء عند بيع المنتجات أو تقديم الخدمات.

المقابلة 

من مبادئ المحاسبة التي يتم من خلالها المقارنة بين الإيرادات والمصروفات؛ لتحديد الربح والخسارة، ويتم ذلك وفقاً لأساس الاستحقاق المحاسبي، وذلك بغض النظر في ما إذا كان الإيراد مقبوضاً أو مستحق القبض في وقت لاحق، وفي ما إذا كان المصروف مدفوعاً أو مستحق الدفع فيما بعد. 

الحيطة والحذر

من مبادئ المحاسبة ويقوم على كشف الخسائر أو توقع الخسائر المستقبلية، وذلك بحساب التكاليف والخسائر المتوقعة دون أخذ الأرباح المتوقعة بالحسبان ما لم تتحقق فعلاً. 

إقرأ أيضا:أفضل أنواع الجبس للأسقف

الاستمرارية

يقوم مبدأ الاستمرارية على أساس استمرارية المنظمة وعدم تعرضها للإفلاس أو التصفية، حتى تقوم بتسديد كافة التزاماتها المادية؛ مما يسمح لها بتأجيل بعض المستحقات المالية إلى وقت لاحق. 

فرض المادية

من مبادئ المحاسبة الذي يتم فيه تجاهل المبالغ المالية المنخفضة عند القيام بتطبيق المبادئ المحاسبية.

الفترة المحاسبية

من مبادئ المحاسبة التي تقوم على أساس تسهيل عملية تقدير المبالغ المالية المتعلقة بالمنظمة خلال فترات زمنية قصيرة، وذلك عن طريق الإبلاغ عن الأنشطة الحاصلة في المنظمة خلال هذه الفترات. 

القيد المزدوج 

هو أحد مبادئ المحاسبة، ويعتمد على وجود دائن ومدين في المعاملات المالية المتعلقة بالشركة؛ بحيث يتساوى مجموع المبالغ المالية المدينة والدائنة في كل معاملة، والتي تؤثر على واحدة أو أكثر من حسابات الميزانية العمومية؛ الأصول، الأسهم، الالتزامات، أو حساب النفقات أو الإيرادات أو الاثنين معاً. 

يقوم مبدأ القيد المزدوج على مبدأ التأثير المزدوج، ويعني تسجيل جميع المعاملات تحت بندين كونها جميعها لديها تأثير مزدوج، وعلى مبدأ الكيان المنفصل، والذي يعني تسجيل معاملات الشركة والمعاملات الشخصية لأصحاب الشركة بشكل منفصل ما لم يكن لذلك تأثير على العمل، وعلى مبدأ المعادلة المحاسبية؛ (الأصول) تساوي (الالتزامات للغير) زائد (حقوق المساهمين). 

إقرأ أيضا:بنك التنمية المحلية في الجزائر

الدورة المحاسبية 

تعني عملية تسجيل المعاملات ومعالجتها باستعمال النظام المحاسبي، لغايات إقفال الحسابات وإصدار البيانات المالية للشركة، وهي تتم بشكل دوري؛ بحيث تبدأ مع بداية الفترة المحاسبية وتنتهي مع نهايتها وهكذا. 

تمر الدورة المحاسبية بسبع مراحل؛ أولاً: جمع البيانات وتحليلها من المعاملات المالية؛ كالفواتير ومستندات الحسابات المصرفية والإيصالات، ثانياً: تسجيل المعاملات بشكل يومي في الدفاتر المخصصة بناءاً على الترتيب الزمني؛ حيث يتم تسجيل معاملات شراء الأسهم في دفتر يومية المشتريات ومعاملات البيع في دفتر يومية المبيعات وهكذا، ثالثاً” نشر المعاملات في الدفاتر المحاسبية الخاصة بذلك والتي تعد جزءاً من دفتر الحسابات العام، رابعاً: إعداد تقرير ميزان المراجعة الذي يهدف إلى التأكد من تساوي الحسابات المدينة والحسابات الدائنة، خامساً: إجراء التسويات للسجلات المحاسبية للشركة،سادساً:  تدقيق المخزون المادي، والتأكد من مساواته لما كُتب في الدفاتر، ليتم بعد ذلك إغلاق الحسابات وتقييم الأسهم، سابعاً: إصدار البيانات المالية التي تتضمن بيان الدخل والميزانية العمومية وتوزيعها على المدراء.

إقرأ أيضا:أفضل حسابات اطفال Children Accounts بنكية
السابق
مجالات التدريب في التنمية البشرية
التالي
ما هو التدريب المهني