دول أجنبية

محافظات تركيا

محافظات تركيا

تركيا 

يعتبر نظام الحكم في تركيا جمهوري، لذلك تعرف دوليًا بجمهورية تركيا، وعاصمتها أنقرة، وهي ثاني أكبر مدينة من بين مدن تركيا بعد اسطنبول، ويقع الجزء الأكبر من تركيا في جهة الجنوب الغربي من قارة أسيا، أما الجزء المتبقي منها يقع في جنوب شرق أوروبا، ويوجد فيها كل من بحر مرمرة، ومضيق الدردنيل، ومضيق البوسفور، وتعتبر حلقة الوصل ما بين بحر إيجة والبحر الأسود، بالإضافة إلى أنها تصل ما بين آسيا وأوروبا، الأمر الذي جعلها ذات موقع استراتيجي ومؤثر على كل الدول المطلة على البحر الأسود، أما بالنسبة لحدودها؛ فيحدها من الشرق دولة إيران، ومن الجنوب جورجيا وأرمينيا وقبرص، ومن الجنوب سوريا والعراق والبحر الأبيض المتوسط، أما من الغرب فتحدها اليونان وبلغاريا وبحر إيجة، ومن الشمال يحدها البحر الأسود.

عدد المحافظات التركية 

يوجد في تركيا 81 محافظة، وما يزيد عن 315 مدينة، ويصل عدد سكانها إلى ما يقارب 73 مليون نسمة من مختلف الأعراق، ويزداد معدل سكانها سنويًا بمعدل 1.2%، علماً أن الأتراك يشكلون من السكان ما يقارب 72.5 نسمة، والأقليات تشكل ما يقارب 27.5، وغالبيتهم يونانيون وألبان وأرمن وجورجيين وأكراد.

المحافظات في تركيا 

من أبرز محافظات تركيا نذكر كل من: أنقرة، وسيواس، وارضروم، وأنطاليا، وان، وشانلى، وأورفا، وقيصرية، ومرسين، وديار بكر، وأفيون، وبالق وأسير، وأضنة، وكارامان، ويوركات، وأسكى شهر، وقسطموني، ومانيسا، وموغلا، وملاطية، وكوتاهيا، وأرزينجا، ودنيزلى، وأغرى، وبورصة، وبولو، وتوكات، وجناكلى، وسامسون، وكارس، وإيلازيغ، وماردين، وقرة مان، وأسبرطة، وبيطليس، وجانقرى، وبينكل، وموس، وأيطن، وحقارى، وأديمان، وارتوين، وتونجلي، ونيدا، وشرناق، وبوردورو.

إقرأ أيضا:منطقة الرابية في محافظة إربد

أشهر المحافظات التركية 

اسطنبول

هي المدينة الأكبر من ضمن المدن والمحافظات التركية، ويشكل عدد سكانها ما يقارب 20% من عدد سكان تركيا الكلي، حيث يصل عدد سكانها ما يقارب 13.82 مليون نسمة، ومعدل نمو السكان فيها يصل إلى 3.45 سنويًا، ويعود ذلك إلى تدفق المهاجرين إلى المدينة في كل عام، إذ يهاجر البعض لتركيا بقصد تحسين الدخل والحصول على فرص عمل أفضل، مع العلم أن ثلث سكان اسطنبول هم من أهل البلاد، والباقي هم من المهاجرين القادمين إليها من أماكن مختلفة، ومن المعالم الأثرية التي يمكن زيارتها جامع السلطان أحمد (المسجد الأزرق)، وكنيسة آيا صوفيا، وقصر دولمة باهجة، ومتحف الفن الإسلامي والتركي، وقصر توباكي، وميدان الخيول.

تقع إسطنبول في المرتبة الثانية من حيث الوضع الاقتصادي والثقافي والحضاري، ويعود هذا إلى موقعها المميز على البحر الأبيض المتوسط، والبحر الأسود، كما أنها تحتوي على قطاع صناعي خاص لإنتاج التبغ، والمركبات، وزيت الزيتون.

أنقرة 

تحتل أنقرة المرتبة الثانية بعد اسطنبول من حيث عدد السكان، ويبلغ عدد سكانها 4.47 مليون نسمة، ونصف هذا العدد من فئة الشباب تحت سن الثلاثين، وتعتبر المحافظة الأعلى في معدل التعليم، بالإضافة إلى أن أغلب فرص العمل فيها متوفرة في القطاع العام، علاوةً على أن هناك تطور كبير وملحوظ فيها في مجال الصناعات الفضائية والدفاعية، 

إقرأ أيضا:مجمع دبي هيلز غروف في مدينة محمد بن راشد

توجد فيها الكثير من الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها، مثل: قلعة أنقرة، وبرج أتاكول، وحديقة جينكليك بارك، ومتحف الحضارات الأناضولية، ويمكن حضور مهرجان أنقرة للموسيقى في شهر أبريل، وزيارة الحمام الروماني.

إقرأ أيضا:مدينة العمارة في بغداد

أزمير

تحتل مدينة إزمير الترتيب الثالث من حيث المساحة وعدد السكان بالنسبة للمدن التركية الأخرى بعد أسطنبول وأنقرة، ويبلغ عدد سكانها حوالي 2.83 نسمة من أصول مختلفة، وخلال الستينات والسبعينات من القرن الماضي حصلت الكثير من حركات الهجرة إلى مدينة إزمير من المناطق الريفية المجاورة والقرى المحيطة بها، وذلك بسبب الإهمال الذي لاقته هذه المناطق، ويوجد عدد كبير من سكان هذه المدينة من الديانة اليهودية، بالإضافة إلى بعض السكان من الأصول الإيطالية والفرنسية وفينيسيا، كما توجد أماكن كثيرة يمكن للسائح زيارتها في أزمير، مثل: برج الساعة، وقلعة كاديفيكال، ومتحف الآثار.

السابق
مدينة توكات في تركيا
التالي
المدن السعودية