جمهورية مصر

محافظة الإسماعيلية في مصر

محافظة الإسماعيلية في مصر

محافظة الإسماعيلية

تصنّف محافظة الإسماعيلية باعتبارها المدخل الشرقي لجمهورية مصر العربية، وتعود نشأتها إلى عصور ما قبل الأسرات، حيث كانت المحافظة إحدى المقاطعات التي تتبع مصر السفلى حينها، بينما من حيث المحافظات التي تحدها فعلى الجهة الشرقية لها تقع محافظة السويس وسيناء، وتلك الجهة تعد من الأقسام الواقعة في قارة آسيا، كما أن الجهة الغربية التي هي تمثل الدلتا على امتداد فرع دمياط تقع في القارة الأفريقية السمراء، ومن الشمال فإن محافظة بورسعيد حدًا بريًا وبحيرة المنزلة حدًا بحريًا، وبات عدد السكان قريبًا من ثمانية مليون نسمة، وتقدر الكثافة السكانية ب 190 نسمة لكل كيلو متر مربع، وتتخذ من المدينة التي تحمل نفس اسم المحافظة عاصمة لها.

خدمات التعليم والصحة في محافظة الإسماعيلية

تتوفر العديد من المدارس بمحافظة الإسماعيلية لتغطية الكثافة السكانية، وهذه المدارس تشمل التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي سواء بشكله الفني أو التوجيهي، وكذلك التعليم الأزهري فيوجد إدارة مركزية للتعليم الأزهري بالمحافظة، بينما في نطاق التعليم الجامعي فلا يوجد جامعة باسم المحافظة كسواها من المحافظات، لكن يتوفر قسم للمحافظة بجامعة قناة السويس والتي تضم الكثير من الكليات كالهندسة والعلوم والتجارة والتربية والزراعة، ومن حيث الخدمات الصحية؛ تتوفر رعاية طبية بالمحافظة تمثلت في فحص النسبة الكبرى من المستهدفين في حملة فيروس سي، كما يوجد مستشفى الجلاء العسكري بمدينة الإسماعيلية، والأمل، والزهور التخصصي، ودار الشفاء، ومستشفى الصدر والحميات بالإسماعيلية، والتي توفر العناية الصحية اللازمة للمرضى داخل المحافظة.

إقرأ أيضا:منطقة أبراج بحيرات جميرا في إمارة دبي

النقل والحياة اليومية في محافظة الإسماعيلية

تتعدد الخدمات المتعلقة بالنقل كشركة شرق الدلتا للنقل والسياحة، وشركة أم سي في، وتتعدد المواقف مثل موقف السوبر جيت، وموقف الحكر، والفردوس، وحُددت تعريفة للنقل بين الإسماعيلية وغيرها من المحافظات، فمنها إلى المنصورة 35 جنيه، وإلى بورسعيد 20 جنيهًا، وإلى السويس 18 جنيهًا، ومن التل الكبير إلى الزقازيق ثمانية جنيهات ونصف، ومن الإسماعيلية إلى القصاصين داخل المحافظة 6.5 جنيه، وإلى فايد 7.5 جنيه، ومن الفردوس إلى مدينة أبو سلطان ست جنيهات فحسب، ومن حيث طبيعة الحياة اليومية بالمحافظة فيعرف الأهالي بشدة شغفهم بكرة القدم ونادي الإسماعيلي ممثلهم في الدوري الممتاز، والذي جعل قميصه باللون الأصفر الذي يرمز إلى المانجو أشهر الثمار في المحافظة.

تكاليف المعيشة والسكن في الإسماعيلية

يوجد في المحافظة العديد من الفنادق والمطاعم والمحلات التجارية التي تقدم الخدمات والسلع لأبناء المحافظة، ومن حيث الأسعار فإن الوجبة للشخص الواحد بالمحافظة لا يتعدى متوسط سعرها مبلغ 50 جنيهًا، و255 للوجبة المتوسطة لأكثر من شخص، ومن حيث المشروبات فالقهوة والكابتشينو ونحو ذلك من المشروبات يتراوح من 18 إلى 25 جنيهًا، وعن الجبن المحلية فيصل سعر الكيلو بالمحافظة 48 جنيهًا، أما عن إيجار الشقق في وسط المدينة فيصل إلى 2.500 جنيه شهريًا إذا كانت الشقة ذات غرفة نوم واحدة، بينما الشقة ذات الثلاث غرف فيصل إيجارها إلى 6000 جنيه، وتصل تكاليف المرافق الأساسية من كهرباء وماء وتدفئة بسعر متوسط 348 جنيهاً.

إقرأ أيضا:مدينة الدجيل في محافظة صلاح الدين

عقارات محافظة الإسماعيلية

أُنشئت العديد من المدن الجديدة بالمحافظة وذلك لاحتواء عدد من أبناء المحافظة، في خضم ارتفاع الكثافة السكانية، وكانت من أشهر المدن التي تم تأسيسها لهذا الغرض “مدينة المستقبل” التي تقع على طريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي وتتميز بأنها تحتوي على كافة المرافق والخدمات التي تلبي احتياجات السكًان، وتبدأ أسعار شقق للبيع بمدينة المستقبل بالإسماعيلية من 155,000 جنيه. وكذلك أراضي الجمعيات لا تتعدى أسعارها في التقدير المتوسط 150,000 جنيه، ولأن مدينة الإسماعيلية تتسم بطبيعة سياحية فيوجد الأحياء الراقية المجهزة لاستقبال السائحين في الاسماعيلية كالحي الغربي وهي المنطقة الأعلى سعرًا حيث تبدأ من: 500,000 جنيه، أما حي الجامعة القديمة فقد اكتسب أهميته بين الباحثين عن شقق بالإسماعيلية، وتبدأ أسعار شقق للبيع بالإسماعيلية بتلك المنطقة من: 350,000 جنيه، وبعض الشقق يتعدى سعرها نصف المليون جنيه.

إقرأ أيضا:مقاطعة سبها في ليبيا

تقسيم الإسماعيلية الإداري

  • القصاصين: يفصل بينها وبين مركز التل مسافة تقدّر بخمسة عشر كيلو متراً.
  • التل الكبير: تعتبر هذه المدينة من أشهر المدن المصرية بزراعة المانجو والفراولة، ويبلغ عدد سكانها ثمانية وأربعين ألف وأربعمائة نسمة.
  • أبو صوير: تعّد أحد المراكز التابعة لمدينة الإسماعيلية، وتضم مطار أبو صوير الحربي.
  • فايد: ذات أهمية سياحية كبيرة في مصر، بالإضافة إلى قربها من مصيف الصيف من العاصمة القاهرة.
  • القنطرة شرق: سميت الشرقية نظراً لموقعها شرق قناة السويس.
  • القنطرة غرب: تقع مدينة القنطرة غرب إلى الشمال من المحافظة، وتطل على قناة السويس، ويصل عدد سكانها إلى ستة عشر ألف وثمانمائة نسمة.

مُدوّن ومترجم مصري، تخرج في كلية اللغات والترجمة قسم اللغة الإنجليزية بجامعة الأزهر عام 2020. بدأ الكتابة بشكل احترافي مطلع عام 2017 في جريدة الدستور المصرية، حيث كتب الكثير من المقالات الأدبية والفنية، بالإضافة إلى نشر بعض الأشعار والقصص بالجريدة، ومن ثمّ انتقل للكتابة بمجلة فنون التابعة لوزارة الثقافة المصرية حيث اشتملت هذه التجربة على تدوين بعض مقالات الرأي حول الشأن الثقافي بجانب مشروع المقالات التحليلية لأعمال الأديب العالمي نجيب محفوظ. خاض العديد من تجارب التدوين بالمواقع الإلكترونية، كان أهمها كتابة مئات المقالات لموقع السوق المفتوح الذي يُعد واحدًا من أبرز مواقع التسويق بالوطن العربي، بالإضافة إلى كتابة مقالات متنوعة تخص عالم المرأة بموقع "مجلة رقيقة"، كما أُسندت إليه مهمة الإشراف على مقالات القسم الإسلامي بموقع "معلومات". لم يكتفِ فقط بالعمل في مجال الكتابة، ولكن اشتغل خلال جائحة كورونا عبر مؤتمرات الفيديو ويب بالتدريس وإعداد المناهج لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

السابق
منطقة بنيد القار في الكويت
التالي
حراج سيارات تبوك