جمهورية مصر

محافظة السويس في مصر

محافظة السويس

محافظة السويس

محافظة السويس من محافظات مصر التي تقدر مساحتها 25,400 كم، وتتميز المحافظة بالجمال الطبيعي، ولذلك هي من أكثر المحافظات التي يقصدها السائحون، لدرجة أن متوسط عدد زائريها سنويا يقترب من 256.972 ألف زائر سنوي، ويحدها خليج السويس، وفنار أبو الدرج من الجنوب  وجبل عتاقة من الغرب، وقناة السويس من الشرق والحدائق والبحيرات من الشمال، وتمتاز المحافظة بالأهمية التجارية نظرًا لقناة السويس، ولا يوجد فيها إلا مدينة واحدة فحسب، وهي مدينة السويس عاصمة المحافظة، وقُدّر سكانها بأكثر من نصف مليون نسمة حسب الإحصاء السكاني في عام 2006.

خدمات التعليم والصحة في محافظة السويس

تتميز السويس بوجود خدمات البنية التحتية من حيث وجود المدارس والمستشفيات، فعلى الجانب التعليمي تحتوي المحافظة على مدارس التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي بالشقين الفني والعام، مع الاهتمام بالتعليم الأزهري حيث تتوفر المعاهد الحكومية الأزهرية والأخرى النموذجية، ومن حيث التعليم العالي فتضم المحافظة جامعة قناة السويس التي تم إنشائها في عام 1976، واستقبلت الطلاب لأول مرة في تاريخها في العام الذي يليه، وتبوأت الجامعة مكانة هامة نظرًا لاهتمامها البالغ بمجال البحث العلمي، وقد انطلقت بثلاث كليات فحسب، ثم أخذت تزداد في فتح الكليات في مختلف المجالات والعلوم الطبيعية والإنسانية، وبالنسبة إلى المجال الطبي فيوجد الكثير من المستشفيات مثل مستشفى قناة السويس التخصصي، وابن سينا، والسويس العسكري، والأمل التخصصي، ومستشفى السراج المنير بالسويس.

إقرأ أيضا:محافظة رفح في فلسطين

النقل والحياة اليومية في محافظة السويس

يوجد بالسويس العديد من شركات النقل مثل شركة السويس والبحر الأحمر، وبالنسبة لتعريفة التنقل بالمواصلات فأجرة الانتقال من السويس إلى غيرها من المحافظات الساحلية مثل الإسكندرية والغردقة تصل إلى 85 جنيها، أما من السويس إلى سيناء يبلغ سعر التنقل 23 جنيهًا.، أما تكلفة السفر إلى محافظة بورسعيد قد بلغت 38 جنيها، والزقازيق 36 جنيهًا، ورأس غارب بالبحر الأحمر جنوبا بـ 52 جنيهًا، أما تسعيرة الانتقال إلى المنيب فجاءت 28 جنيهًا، وفيما يتعلق بالتنقل داخل المحافظة نفسها في خطوط الموقف والسلام والسماد والصفا 2 جنيه و10 قروش بدلا من جنيه و75 قرشا، وخط الأربعين جنيه ونصف بدلا من جنيه وربع.

تكاليف المعيشة والسكن في السويس

تتعدد الفنادق في السويس مثل فندق طيبة، وسمر بالاس، وفندق موسى كوست، وغيرها، وتقدر أسعار النزل بالفنادق التي هناك ب 570 جنيه للفنادق ذات الثلث نجوم، و952 جنيه للفنادق ذات الأربع نجوم، و1.640 جنيه في الفنادق ذات الخمس نجوم، أما بالنسبة للواجبات فمتوسط سعر الوجبة للشخص الواحد 45 جنيه، ولأكثر من شخص 205 جنيه، وبالنسبة للمشروبات كالقهوة والكابتشينو فمتوسط سعرها في الكافيهات يتراوح من 14 إلى 20 جنيهًا، وبالنسبة إلى المنتجات في المحلات التجارية فيصل سعر لتر اللبن 13 جنيهًا، وزجاجة الماء 5 جنيهات، و64 جنيهًا لكيلو الجبن المحلي، بينما تختلف أسعار الخضروات والفواكه من منطقة إلى أخرى.

إقرأ أيضا:جزيرة نخلة جميرا في دبي

عقارات محافظة السويس

يوجد بمحافظة السويس أحياء سكنية تنفرد بتنوع المساحات التي تبدأ من ( 70 متر وحتى 300 متر )، وتختلف أسعار الوحدات السكنية والأراضي تختلف من حي لآخر، ومن شارع لآخر في نفس الحي، ويعد حي السويس هو الأغلى على الإطلاق، نظراً لصغر حجمه، وعدم وجود فرصة لزيادة حدوده، ويتوافر ما يقارب 16817 من العقارات المعروضة للبيع، ما بين 2414 شقة، و1906 فيلا، و 318 عقاري تجاري وجراج، بينما تكثر الشاليهات المعروضة للبيع والتي تصل إلى حوالي 11031 شاليه، وتتباين أسعار الشاليهات تبعًا للمكان، وما إذا كان الشاليه بأسطح أم لا، وبسبب زيادة الإقبال على المحافظة في فصل الصيف بشكل عام، قام العديد من المستثمرين بالبحث عن تلك الأراضي لإنشاء العديد من المنتجعات السياحية الفاخرة وذلك لتلبية احتياجات الأفراد المختلفة. ويبلغ متوسط سعر الأراضي المعروضة هناك بشكل عام 1.500.000 جنيهاً. أما شقق للبيع بالسويس فهي من أكثر أنواع العقارات التي يزداد الإقبال عليها وذلك بفضل احتواء المدينة على العديد من الخدمات كالمدارس والمستشفيات والعيادات والمساجد والمولات التجارية والمطاعم والكافيهات. وتعتبر أسعار الشقق في السويس معقولة جداً بالمقارنة لنظائرها من الوحدات السكنية الأخرى كالفيلات والدوبلكس حيث يبلغ متوسط سعرها 700.000 جنيها، أما بالنسبة إلى إيجار الشقق فيبلغ 1.300 جنيه شهريًا مقابل إيجار الشقة ذات غرفة نوم واحدة، والشقة ذات الثلاث غرفات يصل متوسط إيجارها في وسط المدينة 3.100 جنيه شهريًا، بينما لا يتعدى إيجارها 2.100 جنيه خارج المركز.

إقرأ أيضا:مدينة ماردين في تركيا

تقسيم السويس الإداري

  1. المثلث: هي إحدى المناطق التابعة لحي الأربعين، وتم افتتاح مزلقان المثلث بعد تطويره مؤخراً
  2. المستقبل 1: أحد أحياء محافظة السويس، وهو قريب لمنطقة المثلث
  3. جبلاية الفار: على خلاف ما يتوقع الكثيرون أنها منطقة بالصعيد، لكن الحقيقة أنها تتبع محافظة السويس،
  4. وتقع على طريق السويس -إسماعلية الزراعي
  5. السلام 1: تضم تلك المدينة خدمات تتمثل في مدرسة السلام ومدرسة مصطفى ومسجد عباد الرحمن ومسجد المعز وأسواق بدر والمركز الطبي ومدرسة اللغات الاسلامية وغيرها. كل ذلك بدوره أدى إلى ارتفاع الطلب على عقارات السويس السلام بشكل عام والشقق بشكل خاص
  6. أبو عارف: من المناطق التابعة لحي الجناين الذين يتميز بطابعه الريفي
  7. السلام 2: يفصل بينها وبين السلام 1 طريق السويس – القاهرة الجديد، وهي تابعة لمشروع الإسكان التعاوني.
  8. السيد هاشم: من المناطق التابعة لحي الجناين أيضًا
  9. الموشي: هي منطقة تابعة لحي عتاقة ودائمًا ما تعاني من قلة الخدمات
  10. الهيشة: من مناطق حي الجناين وتحتوي على أراضي زراعية كبيرة
  11. الحرفين: من المناطق التي تتبع حي عتاقة
  12. العين السخنة: هي منتجع سياحي واستثماري وصناعي علي ساحل خليج السويس في البحر الأحمر، وتبعد 55 كيلومترا عن مدينة السويس وهي من أقرب منتجعات البحر الأحمر إلي القاهرة
  13. الهويس: من مناطق حي الجناين ويتم تطوير محطات قناة السويس الواقعة بالمنطقة بشكل متتابع
  14. الأربعين: هو الحي الأكثر كثافة سكانية من بين باقي الأحياء، حيث يمتاز بطابعه الشعبي
  15. منطقة 24 أكتوبر: سميت بذلك نسبة إلى المعركة التي تم تحرير المحافظة فيها
  16. العبور: هي إحدى المناطق التابعة إلى حي الأربعين
  17. منطقة فيصل: يعتبر هذا الحي من المناطق التي شهدت تطوراً وانفتاحاً كبيرين، إذ يحتوي على عدد كبير من المناطق السكنية المميزة.

مُدوّن ومترجم مصري، تخرج في كلية اللغات والترجمة قسم اللغة الإنجليزية بجامعة الأزهر عام 2020. بدأ الكتابة بشكل احترافي مطلع عام 2017 في جريدة الدستور المصرية، حيث كتب الكثير من المقالات الأدبية والفنية، بالإضافة إلى نشر بعض الأشعار والقصص بالجريدة، ومن ثمّ انتقل للكتابة بمجلة فنون التابعة لوزارة الثقافة المصرية حيث اشتملت هذه التجربة على تدوين بعض مقالات الرأي حول الشأن الثقافي بجانب مشروع المقالات التحليلية لأعمال الأديب العالمي نجيب محفوظ. خاض العديد من تجارب التدوين بالمواقع الإلكترونية، كان أهمها كتابة مئات المقالات لموقع السوق المفتوح الذي يُعد واحدًا من أبرز مواقع التسويق بالوطن العربي، بالإضافة إلى كتابة مقالات متنوعة تخص عالم المرأة بموقع "مجلة رقيقة"، كما أُسندت إليه مهمة الإشراف على مقالات القسم الإسلامي بموقع "معلومات". لم يكتفِ فقط بالعمل في مجال الكتابة، ولكن اشتغل خلال جائحة كورونا عبر مؤتمرات الفيديو ويب بالتدريس وإعداد المناهج لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

السابق
مدينة كربلاء
التالي
مدينة سلمان باك في بغداد