دول عربية

محافظة الظاهرة في عمان

محافظة الظاهرة في سلطنة عمان

تاريخ محافظة الظاهرة

تعتبر محافظة الظاهرة موطنًا للتراث والحضارة العُمانيّة الخالدة، حيث مازالت تستخدم كمنفذ تجاري بري لبعض الدول في الخارج وجسرًا للقوافل التجارية العابرة، لكنها لم تكن ذات أهمية من حيث التنمية والتطوير إذ يُنظر إليها على أنها مواقع للتجمعات العسكرية أو منافذ خارجية مثل غيرها من المناطق الحدودية، ولقد كانت محافظة الظاهرة في الماضي معبرًا بريًا بين عُمان والمناطق العربية قديمًا وحديثًا.

من أبرز المواقع المخصصة للعبور فيها هو موقع بات والذي يوجد عند تقاطع الطرق التجارية القديمة مع قرية الغبي، ويعتبر موقع بات من المواقع التي أدرجتها منظمة اليونسكو ضمن مواقع التراث العالمي نظرًا لوجود المدافن ومستوطنات حضارة أم النار والتي حلت محلها في الوقت الحاضر المملكة العربية السعودية، والإمارات ودولة قطر، ومن الجدير بالذكر أنه قد اكتشفت بعض الطرق البرية القديمة فيها مرورًا بولاية البريمي وولاية عبري ووصولًا إلى ساحل عُمان الشمالي خلال وادي الجزى والحواسنة، بالإضافة إلى حصن بهلا في نفس المنطقة والذي أدرج أيضًا ضمن لائحة التراث العالمي لليونسكو.

جغرافيا محافظة الظاهرة

تقع محافظة الظاهرة في سلطنة عُمان بالقرب من صحراء الربع الخالي، وتمثل سهلًا شبه صحراوي أسفل سفوح جبال الحجر الغربي الجنوبية وتحدّها من جهة الشرق محافظة الداخلية التي تفصل بينها وبين محافظة الظاهرة جبال الكور، ومن جهة شمال غرب محافظة البريمي، وتحدّ كل من الإمارات العربية المتحدة من جهة والسعودية من جهة أخرى.

إقرأ أيضا:مجمع ليجاسي في منطقة جميرا بارك

معالم محافظة الظاهرة التاريخية

  • مستوطنة ومدافن بات: يرجع بناء هذه المواقع الأثرية إلى القرن الثالث قبل الميلاد، وتعد ثاني موقع تدرجه اليونسكو ضمن لائحة التراث العالمي لدولة عُمان لسنة 1988، وتقع في جهة الشرق من ولاية عبري، بالإضافة إلى موقعي الخطم أو الوهره، ووادي العين اللذين ساهما في إدراج بلدة بات ضمن قائمة التراث العالمي، ويوجد في الجزء الشمالي قبور خلايا النحل والتي تعود إلى 3 آلاف سنة قبل الميلاد، وهي شبيهة بمدافن فترة حفيت من حيث البناء، أما المقابر الموجودة في الجهة الجنوبية فهي شبيهة بمقابر أم النار، ويتراوح عدد المدافن فيها ما بين اثنين وخمسة مدافن وكانت مبنية باستخدام الحجارة، أما بالنسبة لمدافن أم النار فكانت على شكل مدفنة جماعية.
  • حصن عبري: يوحد هذا الحصن وسط مدينة عبري بجانب سوق عبري القديم، وقد تم بناؤه قبل 400 عام، ويحتوي الحصن على أربعة أبواب لها أسماؤها وهي: صباح السنسلة، والصباح الأوسط، واصباح الحارة، وصباح البرزة، بالإضافة إلى جامع ذي طابع قديم يبرز بسقفه المميز وبنائه من الحصى المشدودة، والمسجد الجامع هو أكثر ما يميز حصن عبري ويقع غربي الحصن.

سباقات الهجن في محافظة الظاهرة

تخصص مضامير من أجل هذه الرياضة والتي تعتبر من الرياضات الشعبية المشهورة في عُمان، وتتراوح سرعة الجمال ما بين 64كم/س كحد أقصى ويمكن أن تكون أقلّ، وتسمى الجمال بالهجن أو سفينة الصحراء ويتم عمل سباقات باستمرار لهذه الرياضة، وللجمال دور كبير وبارز في المنطقة حيث إنها تمس جميع نواحي الحياة اليومية إذ إنها تستخدم من أجل الترحال وتأمين الطعام والمأوى، وتعتبر أيضًا وسيلة تنافس وتحدٍ وترفيه في المناسبات الخاصة والمهرجانات.

إقرأ أيضا:محافظة زحلة في لبنان

الحرف والصناعات التقليدية في محافظة الظاهرة 

  • ولاية عبري: تشتهر ولاية عبري ببعض الصناعات مثل المناسيل والبشوت، والكثير من أدوات تزيين الإبل، بالإضافة إلى الخصوصيات، والفخار، والسعفات، والجلود، وتميزوا أيضًا بالرعي، والزراعة، وتربية الحيوانات. 
  • ولاية ضنك: اشتهرت ولاية ضنك بالعديد من الحرف مثل: النجارة، والزراعة التي تمثلت بزراعة التمور بجميع أصنافها والفواكه والخضروات كما اشتهر أهل ولاية ضنك برعي الأغنام، بالإضافة إلى بعض الصناعات مثل النيل، والخصوصيات، ومواد العُمانية التقليدية.

ولاية ينقل: تتميز ولاية ينقل بزراعة الحمضيات، وقصب السكر، والحنطة، والفاكهة، بالإضافة إلى تربية الماشية وبعض الصناعات كالنسيج وصناعة السكر.

إقرأ أيضا:أين تقع مدينة كريزي ووتر
السابق
ولايات محافظة مسقط
التالي
محافظات سلطنة عمان