العراق

مدن محافظة ذي قار

مدن محافظة ذي قار

محافظة ذي قار

ذي قار هي إحدى المحافظات العراقية وسُميت نسبة إلى معركة ذي قار التي حدثت بين العرب والفرس قبل الإسلام، وتقع محافظة ذي قار في الجهة الجنوبية الشرقية من العراق، وتشترك في حدودها الداخلية مع محافظة البصرة والمثنى والقادسية وواسط وميسان، يقع مركز المحافظة على بُعد 360 كم عن المحافظة بغداد، وهي المحافظة الرابعة من حيث عدد السكان الذي يبلغ 1884000 نسمة.

التقسيمات الإدارية لمحافظة ذي قار

قضاء الناصرية

تتألف محافظة ذي قار من خمس تقسيمات إدارية؛ أولها الناصرية، التي تعد مركز المحافظة وتقدر مساحتها ب 1778000 دونم، وهي تاسع أكبر مدينة بالعراق مأهولة بالسكان بعد بغداد والبصرة والموصل، تم تأسيس محافظة ذي قار على يد الشريف الحجازي ناصر الأشكر باشا السعدون، بلغ عدد سكان المحافظة في العقد الثامن من القرن الماضي في عام 1987 بالتحديد حوالي ربع مليون نسمة، أما في عام 2014 بلغ فقد وصل إلى 745 ألف نسمة.

ويعتبر قضاء الناصرية من أكبر الأقضية التابعة لمحافظة ذي قار ويوجد العديد من المدن والنواحي التابعة لها ومنها صوب الجزيرة وصوب الشامية، ويتبع القضاء من الناحية الإدارية أربع نواحي هي: ناحية أور وناحية البطحاء وناحية سيد الدخيل وناحية الإصلاح.

إقرأ أيضا:مجلس القضاء الأعلى العراقي

أما عن سبب تسمية  مدينة الناصرية بهذا الاسم يعود نسبة إلى مؤسسها وهو الاسم المتداول إلى هذا اليوم، مناخ المدينة يمتاز بأنه جاف حار بالصيف بارد رطب في الشتاء، وقد أكسبها موقعها أهمية اقتصادية من الناحية الزراعية وكذلك صناعية؛ كونها تقع على نهر الفرات ويمر فيها نهر الغراف، حيث أن الكثير من سكان المدينة يمتهنون صيد الأسماك.

تزخر مدينة الناصرية بالعديد من الآثار حيث يوجد فيها المدينة التي بناها المؤسس لسلالة أور وهو أورنمو، وتسمى مدينة “الزقورة” والتي يعتقد أن مولد النبي إبراهيم يقع بالقرب من هذه الآثار، أيضا يوجد جسر الحضارات وهو أحد أهم وأشهر معالم المدينة، حيث يقع بمنتصف الناصرية ويربط بين ضفتيّ نهر الفرات ويبلغ طوله حوالي 200 متر مربع..

قضاء الشطرة

ثاني التقسيمات الإدارية لمحافظة ذي قار هو الشطرة، تُقدّر مساحة مدينة الشطرة ب 725 ألف دونم، ويبلغ عدد سكانها حسب تعداد عام 2014؛ 254 ألف نسمة. تقع هذه المدينة على أحد فرعيّ نهر الغراف المنحدر من نهر دجلة في منطقة الفرات الأوسط جنوب العراق بحوالي 350 كم من جنوب العاصمة العراقية بغداد، وبذلك فهي تقع في منتصف المسافة بين بغداد والمحافظات الجنوبية والخليج العربي، وهذا ما أهلها بأن تحتل موقعاً جغرافيا حيوياً لسيطرتها على طرق المواصلات والنقل البري بين بغداد والخليج العربي من جهة وبين بغداد ومحافظات الجنوب من جهة أخرى.

إقرأ أيضا:مجمع مالبيري في منطقة دبي لاند

أما التقسيمات الإدارية داخل مدينة الشطرة أو قضاء الطرة فيتبع لها ثلاث نواحي وهي: ناحية مركز القضاء وناحية الغراف وناحية الدواية، وتعد مدينة الشطرة ثاني أكبر قضاء بالعراق، ويتمثل هذا بالمساحة الشاسعة التي تشغلها بالكثافة السكانية الكبيرة الناتجة من عدد كبير من العشائر القاطنة لهذه المدينة.

قضاء سوق الشيوخ

سوق الشيوخ هو ثالث قضاء يتبع لمحافظة ذي قار، تُقدّر مساحته ب 553 ألف دونم. تعد مدينة سوق الشيوخ من أقدم المدن العراقية لفتاً للانتباه، ما أكسب سكانها انفتاحاً اجتماعياً، وملامح لمجتمع حضاري تعج به حركة الإبداع الفكري من الشعر والأدب.

وتقع مدينة سوق الشيوخ في وسط ورث أرض سومر بالصميم، أسموها السومريين بـ “سوك مارو” أي سوق الحكيم، تمّ تبديل اسم السوق إلى سوق النواشي وهو أحد فروع عشيرة بني أسد. أيضاً يتبع لقضاء سوق الشيوخ عدد من النواحي؛ وهي: ناحية العكيكة وناحية الطار وناحية الفضيلة وناحية بني سعد، وتم بناء العديد من المساجد في الفترة العثمانية ومنها جامع سوق الشيوخ وما زال يعتبر م من أهم وأقدم معالم المدينة.

قضاء الرفاعي

الرفاعي هو القضاء الرابع التابع لمحافظة ذي قار، وهي مدينة تقدر مساحتها ب 1385000 دونم، وتعد من المدن الكبيرة المهمة، وتبعد حوالي 300 كم من جنوب العاصمة بغداد، وحوالي 80 كم من مدينة الناصرية. ويتبع لقضاء الرفاعي ثلاث نواحي وهي: ناحية السكر وناحية النصر وناحية الفجر، تم تأسيس مدينة الرفاعي عام 1880 م، وكانت تسمى مدينة الكرادي نسبة إلى أشهر تجارها بذلك الزمان.

إقرأ أيضا:ناحية القادسية

قضاء الجبايش

قضاء الجبايش أو أم الأهوار، هو خامس الأقضية التابعة لمحافظة ذي قار، يقع شرق مدينة الناصرية غرب محافظة البصرة ويقع مركز المدينة على هور حمار قرب نهر الفرات، ويتبع لقضاء كلاً من ناحية الفهود وناحية المنار التي كانت تسمى قديماً “الحمار”، ويبلغ عدد سكانها 150 ألف نسمة موزعين على 949 ألف دونم، ترتفع عن سطح البحر 17 متر.

السابق
مدن محافظة دهوك
التالي
مدن محافظة صلاح الدين