اقرأ – السوق المفتوح

مدينة الدويم السودانية

مدينة الدويم

الدويم مدينة سودانية تقع جنوب العاصمة الخرطوم، وهي تتبع إدارياً لولاية النيل الأبيض، تعتبر المدينة الثانية من حيث الأهمية والحجم في الولاية بعد كوستي، وتتميز بموقعها الهام؛ كونها تتوسط منطقة غنية بمواردها الزراعية والحيوانية والمائية؛ لذلك فهي تُعد مركزاً مهماً لتجارة المحاصيل الزراعية والرعوية، ويعمل معظم سكانها بالزراعة، ويوجد فيها جامعة اسمها جامعة بخت الرضا، ويسود المدينة مناخ صحراوي جاف. 

موقع مدينة الدويم

تبعد مدينة الدويم حوالي 150كم عن الخرطوم، وهي تتوسط محلية الدويم، وتقع على الضفة الغربية لنهر النيل الأبيض، وعام 2010 أُفتتح جسر ليربطها بالضفة الشرقية للنهر، وتمتد الدويم بين خطي طول 30-31 و45-32 شرقاً، وبين دائرتي عرض 36-13 و56-14 شمالاً، ويعتبر مطار الخرطوم الدولي المطار الأقرب لها.

المناخ في مدينة الدويم

ترتفع الدويم 386م عن سطح البحر، و يسودها المناخ المداري الذي يتميز بارتفاع درجات الحرارة معظم أيام السنة، ويبلغ متوسط درجات الحرارة في الشهور الحارة صيفاً 37 درجة مئوية، في حين يبلغ متوسط درجات الحرارة في الشهور المعتدلة خريفاً وشتاءً 21 درجة مئوية، ويتميز فصل الشتاء بالجفاف بسبب سيطرة الرياح الشمالية الجافة، أما فصل الصيف فتهطل فيه الأمطار نتيجة لقدوم رياح جنوبية غربية مشبعة بالرطوبة، كما تهب عادة عواصف ترابية في الأجزاء الشمالية من المنطقة. 

إقرأ أيضا:منطقة عجمان الصناعية في عجمان

تاريخ مدينة الدويم

تميزت مدينة الدويم أثناء الحكم التركي بأنها كانت مدينة ميناء نهري، وملتقى طرق برية؛ مما جعلها السوق الكبرى لمنطقة النيل الأبيض، وكانت تتدفق عليها المحاصيل في موسم الحصاد من جميع الجهات؛ فتنشط بذلك الحركة التجارية، إلا أن المنطقة مرت بفترات جفاف فيما بعد؛ مما أدى إلى تراجع الإنتاج الزراعي؛ وبالتالي تراجعت مكانة المدينة التجارية والإدارية؛ فبعد أن تبوأت الدويم مناصب إدارية رفيعة، وكانت عام 1903 مديرية تضم عدة مراكز، تحولت تدريجياً إلى مركز يتبع لمديرية النيل الأزرق بمدني، وعندما قُسم السودان إلى أقاليم كانت الدويم تتبع الإقليم الأوسط، ثم أصبحت محافظة فيما بعد، وسُميت بمحلية الدويم بعد أن تغيرت تسمية المحافظة إلى محلية، إلى أن أُعطيت لاحقاً إسم معتمدية الدويم. 

سكان مدينة الدويم

بلغ عدد سكان مدينة الدويم 73622 نسمة وفقاً لآخر تعداد رسمي للسكان عام 2008، ومن أهم القبائل التي تسكن المنطقة:

الزراعة والصناعة في مدينة الدويم

يُستغل ما نسبته 13% من مساحة الدويم للأغراض الزراعية؛ وتعتبر الدويم المُنتج الرئيسي للقمح في ولاية النيل الأبيض، كما تكثر فيها زراعة الذرة المروية والقطن، وبدأت زراعة الأرز في منطقة أبو قصبة عام 1993، ويعد السمسم والكركديه والبطيخ أهم المحصولات الزراعية في منطقة باجا، وتعتمد الماشية على المراعي الطبيعية التي تنتشر في باجا، ويعتبر الماعز أهم الحيوانات التي يربيها سكان باجا، لكن الدويم تعاني حالياً من التصحر والجفاف؛ مما يؤثر سلباً على الزراعة. 

إقرأ أيضا:محافظة حوطة سدير في السعودية

تعتمد الصناعة في الدويم على المواد الأولية الزراعية والحيوانية بالدرجة الأولى؛ وتشتهر المنطقة بصناعة الجبنة، كما يوجد فيها أربعة مصانع لصناعة الزيوت المستخرجة من الفول السوداني والسمسم وبذور القطن، إلى جانب ذلك يوجد مصنع للثلج، وآخر لمواد البناء والبلاط.

إقرأ أيضا:مدينة المرقب في ليبيا

المناطق السياحية في مدينة الدويم

ُتعتبر ضفاف نهر النيل الأبيض من المناطق التي يقصدها المتنزهون، كما تعد منطقة الكحلة مكاناً هاما لجذب الزوار؛ وذلك لتواجد مجموعة من الطيور النادرة فيها، ويَقصد محبو الصيد منطقة الباجا التي تقع غرب الدويم، كما أن جزيرة أم جر الغربية هي واحدة من أهم المناطق السياحية في الدويم. 

جامعة بخت الرضا

أسست جامعة بخت الرضا عام 1997 في جنوب الدويم على الضفة الغربية من النيل الأبيض، وتضم الجامعة ثمانية كليات تدرّس الطب والزراعة والاقتصاد والتربية والعلوم والآداب، ويبلغ عدد طلاب البكالوريوس ما يقارب 9,500 طالب، أما طلاب الدراسات العليا فعددهم 700 طالب، كما يتعلم عن بعد 1,292 طالب.