العراق

مدينة الديوانية قديماً

مدينة الديوانية قديماً

مدينة الديوانية 

مدينة الديوانية التي تُعرف أيضًا بمدينة السعادة أو زهرة الفرات، تقع في جنوب العراق بمحافظة القادسية، وبالتحديد في منطقة الفرات الأوسط، لها أهمية اقتصادية وسياسية نتيجة لموقعها الجغرافي الذي يتوسط المحافظات الرئيسية في العراق.

تاريخ مدينة الديوانية

عُرفت مدينة الديوانية قديماً في سبعينيات القرن الثاني عشر الهجري، حيث إنها وردت في كتب المؤرخين آنذاك. كانت المدينة قديماً تسمى بالرماحية والحسكة إلى أن حكمها العثمانيون؛ ففي عام 1834 تم إحداث العديد من التعديلات الإدارية والتي تتضمن اعتبار الحسكة أو الرماحية قضاءً إدارياً يُعرف بقضاء الديوانية، وكانت تتبع للواء الحلة التابع لولاية بغداد.

شهدت العراق في فترة الحكم العثماني حالة من عدم الاستقرار، وبالأخص في منطقة الفرات الأوسط، حيث كانت تعاني من كثرة النزاعات والاضطرابات التي أدت إلى التصادمات بين العشائر مثل قبيلة خزاعة وقبيل الأقرع، وبين قبيلتي عفك جليحة. وصلت المنازعات أشدها بين القبائل، مما أدى إلى بناء قلعة من الجهة اليسرى لنهر الفرات على شط الحلة من قبل قبيلة الأقرع، وبالمقابل قامت عشيرة خزاعة ببناء قلعة أخرى على الجهة اليمنى من نهر الديوانية، لتكون حصناً منيعا ضد الهجمات، ولتكون ثكنة عسكرية، كما بُني داراً للضيافة ليجتمع فيها رؤساء العشائر، ومن هنا جاءت تسمية الديوانية بهذا الاسم والتي تعني بدار الضيافة، ثم بدأ أهالي المدينة ببناء الأكواخ ثم البيوت حول القلعة إلى أن اتسعت دائرتها مع مرور الزمن وأصبحت مدينة لها أهمية اقتصادية وتاريخية في البلاد.

إقرأ أيضا:منطقة أمغرة الصناعية في مدينة الجهراء

موقع مدينة الديوانية الجغرافي

تبعد مدينة الديوانية عن العاصمة العراقية بغداد حوالي 180كم، إذ إنها تقع في الجهة اليسرى من نهر الحلة المتفرع من نهر الفرات الذي يُعرف باسم شط الديوانية، وتتميز مدينة الديوانية بموقع استراتيجي هام، حيث إنها حلقة وصل ما بين محافظات الجنوب ومحافظات الوسط في الطريق الذي يصل بين جنوب العراق وبغداد.

تقسيم مدينة الديوانية الإداري

كانت مدينة الديوانية قديماً مقسمة إلى ثلاث نواحي وهي: ناحية الحمزة، وناحية عفك، وناحية الدغارة، إلا أنه صدر قراراً جمهورياً برفع ناحيتي عفك والحمزة إلى أقضية، فأصبحت المدينة تضم ثلاث نواحي أخرى وهي: ناحية الدغارة التي نشأت في عام 1877، وتبعد حوالي 16كم من جهة الشمال في الطريق الذي يصل بين بغداد والجنوب، وناحية السنيّة التي تبعد عن مدينة الديوانية من الجهة الشمالية حوالي 15كم على الطريق الذي يصل ما بين المدينة ومحافظة بابل، وناحية الشافعية وتبعد عن المدينة حوالي 5كم على الطريق الذي يصل ما بين محافظة النجف ومدينة الديوانية.

الطبيعة الجغرافية وتضاريس الديوانية

جغرافياً؛ مدينة الديوانية عبارة عن سهل رسوبي، ينحدر من الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي، ونتيجة لطبيعتها الجغرافية فقد قُسمت إلى أربعة مناطق جغرافية، وهي:

إقرأ أيضا:كم محافظة في السعودية
  • السهل الفيضي الذي يشكل معظم أراضي المدينة والذي نتج عن الترسبات التي كان يحملها نهر الفرات بمنطقة الدراسة عند وقوع الفيضانات.
  • المنخفضات الضحلة وشبه الضحلة التي تتميز بكثرة المياه الجوفية التي تنتج عن إنخفاض سطح الأرض، ونجدها في المنطقة الشمالية الغربية من محافظة الديوانية.
  • الكثبان الرملية التي تتواجد في جنوب شرق محافظة الديوانية وبالتحديد في منطقة آل بدير وقضاء عفك، ونتجت بفعل الرياح الشمالية الغربية القادمة من منطقة الهضبة الغربية.
  • المساحات الرملية التي تشمل جنوب غرب محافظة الديوانية، حيث تشكل المنطقة التي تقع بين الهضبة الغربية والسهل الفيضي.

معالم مدينة الديوانية التاريخية

  • مدينة نفر الأثرية: تقع بالقرب من قضاء عفك.
  • مدينة ونه وصدوم الأثرية: تقع في ناحية السنّية.
  • قصر الملك غازي: يقع في ناحية الدغارة.
  • قبر النبي شعيب عليه السلام: يقع في ناحية الدغارة.
  • قبر النبي أيوب عليه السلام: يقع في قلب مدينة الديوانية.
  • مقام النبي يونس عليه السلام: يقع في قضاء عفك.
السابق
محافظة صيدا
التالي
محافظة بوكيت