العراق

مدينة العبيدي في محافظة الأنبار

مدينة العبيدي في محافظة الأنبار

مدينة العبيدي

مدينة العبيدي هي إحدى المدن المهمة في محافظة الأنبار، نظرًا لما لأراضيها من أهميةٍ كبيرةٍ في الإنتاج الزراعي والثروة الحيوانيّة، وتندرج هذه المدينة ضمن النواحي التابعة إداريًا لقضاء القائم في محافظة الأنبار التي تحتل معظم المساحة الواقعة غربي الجمهورية العراقية؛ حيث تعد محافظة الأنبار أكبر المحافظات العراقية مساحةً بواقع ثلث مساحة العراق تقريبًا، وتقع معظمها ضمن نطاق هضبة الجزيرة العربية المعروفة بتموّجها نتيجة وجود العديد من الهضاب والوديان في أراضيها.

موقع مدينة العبيدي

تقع مدينة العبيدي في قضاء القائم الذي يقع في الجزء الغربي من محافظة الأنبار على الحدود مع الجمهورية العربية السورية، وتبعد عن مركز القضاء حوالي 36 كم باتجاه الغرب، وهي عبارةً عن شبه جزيرةٍ تحيط بها مياه نهر الفرات من ثلاث جهات، مما ساهم في خصوبة أراضيها وجعل منها مكانًا مناسبًا لزراعة العديد من المحاصيل الزراعية.

مناخ مدينة العبيدي

يتأثر مناخ مدينة العبيدي بمناخ محافظة الأنبار شبه الصحراوي، وهو مناخٌ يتسم بالجفاف وقلة سقوط الأمطار والرطوبة العالية والتباين الواضح بين درجات الحرارة ليلًا ونهارًا، حيث درجات الحرارة ليلًا تكون منخفضةً نسبيًا مقارنة بدرجات الحرارة خلال ساعات النهار، أما بالنسبة للصيف والشتاء يمكن وصف مدينة العبيدي بأنها مدينةٌ ذات معدلات حرارةٍ مرتفعةٍ صيفًا، حيث تصل درجات الحرارة في الصيف إلى 52  درجة مئوية خلال ساعات النهار، في حين يتسم شتاؤها بالبرودة الشديدة، حيث تصل درجات الحرارة خلال الشتاء إلى 9 درجات مئوية.

تركيبة سكان مدينة العبيدي

تضم مدينة العبيدي تركيبة سكانية مختلفة الطبقات تتألف من ما يقارب 25 ألف نسمة، فمن جهةٍ تجد فئةً من هؤلاء السكان  من سكان محافظة الأنبار الأصليين ومن قبائلها الكبيرة مثل أبناء قبيلة العبيدي، ومنهم من إنتقل إليها من مختلف أنحاء الجمهورية العراقية للعمل في القطاعات الحكومية والمستقلة، وخاصةً في الشركة العامة للفوسفات التي تعد إحدى أكبر الموارد الاقتصادية في المدينة، كما تتميز مدينة العبيدي بأنها مدينةٌ ذات طابعٍ حضاريّ حيث غالبية سكانها هم من الموظفين في مختلف القطاعات، ومن حملة الشهادات الجامعية بشتى مجالاتها، كما يغلب على هذه المدينة الطابع الرياضي حيث يمارس شبابها مختلف أنواع الرياضات، فقد حققت مدارس العبيدي خلال السنوات الماضية العديد من الجوائز من خلال مشاركتها في المهرجانات والمحافل الرياضية المختلفة، الأمر الذي دفع مسؤولو مدينة العبيدي إلى تأسيس نادي الفوسفات الرياضي الذي حقق العديد من البطولات من أهمها بطولة كأس الوزير الرياضية.

اقتصاد مدينة العبيدي

تعمل في مدينة العبيدي العديد من المشاريع الاقتصادية السياحية والزراعية والصناعية المختلفة، التي ساهمت في بناء بنيةٍ تحتيةٍ متطورة في المدينة، من أبرز هذه المشاريع:

  • المشاريع الزراعية: تعتبر مدينة العبيدي إحدى أشهر مدن محافظة الأنبار من الناحية الزراعية، وذلك لما تتمتع به تربتها من خصوبة وما تمتلكه من مصادر للمياه أبرزها نهر الفرات، مما ساهم في إنتاج العديد من المحاصيل الزراعية وتصديرها إلى جميع أنحاء العراق.
  • المشاريع الصناعية: تضم مدينة العبيدي مصنعين من أكبر مصانع العراق، أحدهما مصنع الفوسفات الأسمدة الكيماوية الذي كان يعد واحدًا من أكبر مصانع الشرق الأوسط في صناعة الأسمدة الكيماوية، والآخر مصنع سمنت القائم؛ حيث يساهم هذان المصنعان في توفير فرص عمل للكثير من الشباب العاطل عن العمل في المدينة. 

أدت الحروب والعمليات الإرهابية التي جرت في مدينة العبيدي إلى تدمير معظم المنشآت الاقتصادية والعمرانية فيها، إلا أنها عادت للبناء من جديد بعد إنتهاء الفوضى والخراب فيها.

السابق
مدينة القيروان في محافظة نينوى
التالي
مدينة الساجرية في محافظة الأنبار