اقرأ » مدينة القرداحة في سوريا
دول ومعالم سوريا

مدينة القرداحة في سوريا

مدينة القرداحة في سوريا

مدينة القرداحة

تعد مدينة القرداحة السورية واحدةً من أشهر المدن السورية وأكثرها تقدماً على المستوى المعيشي والخدماتي، أما عن اسم هذه المدينة فقد اقتبس من كلمةٍ آراميةٍ تعني القرية الأولى، وتعني أيضاً المكان الذي يصنع فيه السلاح، وسميت بهذا الاسم لشدة مقاومتها للوجود العثماني والفرنسي في المنطقة. 

موقع مدينة القرداحة الجغرافي

تتبع القرداحة لمحافظة اللاذقية السياحية، وتعدّ واحدةً من مدنها التي تقع غرب الجمهورية العربية السورية، وتطل على البحر الأبيض المتوسط، وتبعد حوالي 30 كيلومتراً إلى الشرق من مركز محافظة اللاذقية، حيث تتربع هذه المدينة على هضبة من هضاب الجبال الساحلية ترتفع حوالي 400م عن سطح البحر، ويربطها طريقٌ دوليٌّ بكلّ من اللاذقية وطرطوس وجبلة، كما ترتبط بمدينة حماة وسهل الغاب وناحية صلنفة عبر عدّة طرقٍ جبليّةٍ توصف بالجمال الساحر، حيث تخترق تلك الطرق الجبال الساحلية المحيطة بالمدينة والمليئة بالغابات والأشجار الحرجية، وبلغ تعداد سكان ناحية مركز القرداحة حوالي 44,510 نسمةً وفقاً لنتائج التعداد السكاني لعام 2004، وتبلغ مساحتها ما يقارب 171كم2

التقسيم الإداري لمدينة القرداحة 

تتبع القرداحة إداريّاً لمنطقة القرداحة، ونقسم منطقة القرداحة إلى أربعة نواحي، وهي: 

  • ناحية مركز القرداحة: تضم هذه الناحية العديد من القرى والأحياء، مثل: القرداحة وهي المركز، وبني عيسى، وبحواريا، وبكراما، وبشلاما، وبشرية. 
  • ناحية جوبة غربال: مركزها جوبة غربال وتنقسم إلى عدة قرى، مثل: عنانيب، والأريزة، والبلاط، وفرزلا، وخربة السنديانة. 
  • ناحية حرف المسيترة: بلغ عدد سكان هذه الناحية 6.669 نسمةً في عام 2004، ومركزها بلدة حرف المسيترة وتضم الأحياء التالية: العامود، والعرقوب، وعروسة الجبل، وعين الحيات، وفرشات.  
  • ناحية الفاخورة: مركزها بلدة الفاخورة. 

التركيب السكاني في القرداحة 

تعد القرداحة منطقةً تسكنها بشكلٍ شبه كاملٍ أكثر العائلات العلوية نفوذاً في سوريا، كما تضم أيضاً عائلات يكاد تعداد أهلها لا يذكر، وتتسم بمستوى عالٍ من الخدمات المختلفة، كما تضمّ بنى تحتيّةً متطورةً بشكل كبير، ويتم العمل على تحديثها بين الحين والآخر. 

السياحة في مدينة القرداحة 

تتمتع المدينة على غرار جميع مناطق محافظة اللاذقية بطبيعة جبلية جميلة، حيث تحيط بها أشجار الصنوبر والسنديان من كلّ مكان، الأمر الذي يكسبها مكانة سياحية كبيرة في المنطقة، كما تضمّ العديد من المناطق التاريخية والدينية التي تجذب السياح من كل مكان، ومن أبرز هذه المناطق: 

  • قلعة المهالبة: تقع هذه القلعة على قمة جبلٍ يرتفع حوالي 750 متراً عن سطح البحر، وبالقرب من قرية المهالبة، وبنيت في عهد بنو الأحمر في القرن الحادي عشر الميلادي، ثم تعاقب على حكمها العديد من الحضارات، مثل: البيزنطيين، وبنو صليعة، والفرنجة، والأيوبيين، والمماليك. 
  • جبل الأربعين وغابات الشيخ: هي منطقةٌ طبيعيةٌ ذات منظر جمالي، وتشتهر بأشجارها الكثيفة وإطلالتها الرائعة. 
  • مقامات بني هاشم: تقع مقامات بني هاشم على القمم المطلة على سهل الغاب شمال شرق القرداحة، وتشتهر هذه المنطقة بجبالها الشاهقة ذات الانحدار القاسي والإطلالة الرائعة، وتكثر فيها الينابيع والمسيلات المائية، وتضم أعداداً من الحيوانات البرية النادرة، مثل: الخنازير البرية، والدببة، والبقر البري.