اقرأ » مدينة المسيب في محافظة بابل
العراق دول ومعالم

مدينة المسيب في محافظة بابل

مدينة المسيب في محافظة بابل

مدينة المسيب

تقع مدينة المسيب في منتصف محافظة بابل بجانب نهر الفرات، حيث يقسمها لقسمين ويسكنها حوالي مئة ألف نسمة تتنوع أطيافهم وتعتبر مركز قضاء، وتقع في منطقة مميزة حيث تتوسط المسافة بين بغداد والحلة وكربلاء، وتبعد عن بغداد حوالي 70 كيلومتراً وعن كربلاء حوالي 35 كيلومتراً، وللمدينة العديد من الأماكن الاقتصادية القوية والبنية التحتية الجيدة، حيث تحوي مسجد المسيب الكبير وكلية الهندسة لجامعة بابل والعديد من المدارس والمحال التجارية والمراكز الأمنية ، كما تحتوي على العديد من الحدائق والمتنزهات التي تتوزع في جميع أطراف المحافظة، وتحتوي مدينة المسيب على أحد أهم المحطات الكهربائية في العراق.

المشاريع التنموية في مدينة المسيب

تمتلك المدينة على العديد من المشاريع التنموية وخصوصاً مشاريع المياه والري؛ مثل: مشروع المسيب، حيث يعتبر من المشاريع القديمة نسبياً، كما يقام حالياً عليه بعض التحديثات الفنية، إذ تصل المساحة الصافية للمشروع حوالي 250,000 دونم، ويضم المشروع العديد من جسور السيارات وجسور المشاة والعبارات والمصبات والقناطر، كما يضم منشآت للريّ.

ما تشتهر به مدينة المسيب

تشتهر مدينة المسيب بجسر المسيب والذي انشهر ذكره في التراث العراقي بشكل كبير، وهو جسر على نهر الفرات وكان يعد من أكبر وأقدم الجسور فيها، وذكر في العديد من الأغاني المشهورة لعدد من الفنانين الكبار أمثال يوسف عمر، وناظم الغزالي، وكاظم الساهر، ويعود تاريخ هذا الجسر إلى الحقبة العثمانية أو أقدم، حيث يذكر أنه كان مصنوعا من الخشب وتم تطويره إلى الحديد في عهد رئيس الوزراء جميل المدفعي آنذاك في سنة 1938، ودمّر الجسر للأسف عام 2004 بشاحنة مفخخة تبعاً للاضطرابات السياسية التي وقعت في العراق.

تعد المدينة أحد المناطق المهمة وسريعة التطوير، لما لها من موقع جغرافي مميز على النهر وفي وسط المحافظة والعراق، وما تمتلكه من مكانة ثقافية واجتماعية كبيرة في البلاد، حيث تعتبر مدينة المسيب أحد المدن القابلة للاستثمار والتطور ولها تأثيرها على الاقتصاد العام للدولة والمنطقة.

نبذة عن محافظة بابل

تقع محافظة بابل في وسط العراق جنوب العاصمة بغداد، حيث تغطي مساحة تقدر  بحوالي 5,116 كيلومتر مربع، ويسكنها حوالي مليوني نسمة، وتعد محافظة بابل خامس أكبر محافظة في العراق، وترتفع حوالي 35 متر فوق سطح البحر، تتميز بمناخها الصحراوي الحار صيفاً والدافئ شتاءً، حيث تصل درجات الحرارة فيها صيفاً إلى 50 درجة مئوية مع أمطار خفيفة في فصل الشتاء. تنقسم محافظة بابل إلى خمسة أقضية رئيسية وهي: قضاء المسيب، وقضاء الحلة، وقضاء المحاويل، وقضاء الهاشمية، وقضاء الحمزة الغربي.

تنقسم هذه الأقضية إلى مدن ومناطق ونواحٍ؛ مثل، مدينة المسيب، وناحية الكفل، وناحية الهاشمية، وتتنوع هذه المدن والأقضية من ناحية الأهمية والمناطق الاقتصادية والتراثية، حيث تحوي العديد من المراقد؛ مثل: مرقد الإمام القاسم، ومزار الإمام حمزة الغربي، وتحتوي الكثير من الجوامع؛ مثل: جامع الحلة الكبير، وجامع الإسكندرية الكبير، وجامع المسيب الكبير، كما يوجد في المحافظة مناطق أثرية؛ مثل: جدار بابل الأثري، وبرج بابل، ومتنزهات بابل القديمة، وبقايا آثار حضارة النمرود، كذلك تتميز المحافظة بمزارعها النضرة ومتنزهاتها وثروتها الطبيعية الخلابة، حيث عادت المدينة لطبيعتها خصوصاً بعد ما شهدته من  اضطرابات سياسية حصلت في المنطقة.