الجزائر

مدينة بئر العاتر

مدينة بئر العاتر

موقع مدينة بئر العاتر الجغرافي

تقع مدينة بئر العاتر في الجهة الجنوبية الشرقية لولاية تبسة الجزائرية، والتي تقع بدورها في الجهة الشرقية من الجزائر، حيث تعتبر ثاني أكبر مدينة في الولاية بعد مدينة تبسة، وتحتل مكانة جغرافية استراتيجية مما جعلها نقطة وصل بين شمال وجنوب البلاد، ونقطة وصل خارجية مع تونس وليبيا.

 تقع المدينة على بعد 89كم جنوب شرق عاصمة الولاية على الطريق الوطني رقم 16، والذي يؤدي إلى وادي سوف، يحدها من الشمال بلدية صفصاف الوسرى والعقلة المالحة، ومن الغرب بلدية ثليجان، ومن الشرق الحدود التونسية، ومن الجنوب بلدية نقرين، كما تتميز هذه المنطقة بأنّها منطقة حدودية تتربع على مساحة قدرها  1713كم²، ومتوسط ارتفاع عن مستوى سطح البحر بما يقارب 880م، ويقطنها ما يقدر بـ  120.000نسمة حسب إحصائيات 2017، ويتميز الجزء الجنوبي منها بتضاريس صعبة نوعاً ما مما أعاق التطور العمراني في هذا الجزء من المدينة.

سبب تسمية مدينة بئر العاتر

ليست هنالك العديد من الروايات فيما يخص أصل تسمية مدينة بئر العاتر بهذا الاسم، ولكن يرجح القول إلى أنّه يعود إلى فترة فتح المسلمين للشمال الأفريقي، إذ إنّ الكاهنة البربرية التي كانت تحكمها أمرت جنودها بسكب كميات كبيرة من العطور في بئر المدينة كي تحرم فاتحي المسلمين من الشرب من البئر في محاولة يائسة للتصدي لهم، ولكن ذلك لم يًحُل دون دخول المسلمين بقيادة الصحابي حسان بن نعمان إلى المدينة وقتلها بعد أن رفضت الاستسلام وقتها، وفيما بعد اكتشفوا أنّ مياه البئر مسمومة بالعطر فقرروا تسميته بئر العاطر الذي تحول اسمه مع الزمن وتغير اللهجات إلى بئر العاتر، كما توجد روايات أخرى تخص أصل تسمية المدينة تقول بأنّه يعود إلى وجود بئر قصير في المدينة أي عاتر أو أعتر كما هو باللهجة العامية آن ذاك، وهي الرواية الأكثر رواجاً لهذه التسمية.

إقرأ أيضا:كم محافظة في مصر

تاريخ مدينة بئر العاتر

إن الحضارات في مدينة بئر العاتر تعود إلى أحقاب زمنية موغلة في القدم، بداية من العصر الحجري القديم إلى العصر الحجري الحديث، وكانت هذه المدينة على امتداد العصور مسرحاً للعديد من الأحداث منذ نشأة الإنسان البدائي وحتى يومنا هذا، ففي أواخر العصر الحجري القديم انطلقت الحضارة العاترية نسبة إلى المكان بالقرب من الحدود الجزائرية التونسية وهي مدينة بئر العاتر، وامتد الحيز الزمني لهذه الحضارة إلى ما يقارب  30000سنة، وبانتهاء العصر الحجري القديم فقد ظهرت الحضارة الوهرانية، تليها الحضارة القبصية، ولكن بالرغم من أنّ الحضارة العاترية كانت الأقدم بينهم إلا أنّها كانت الأكثر تطوراً بين هذه الحضارات.

سكان مدينة بئر العاتر

شهدت المدينة نمواً سكانياً كبيراً في الفترة الواقعة بين عام 1977 -،1987 حيث تضاعف عدد السكان ليصل إلى 39.876 نسمة، واستمر معدل النمو السكاني بالارتفاع،حتى وصل عدد السكان إلى ما هو عليه في وقتنا الحالي، وفيما يخص لغة السكان فحالها حال جميع المدن الجزائرية، حيث إنّ اللغة الرسمية هي اللغة العربية، بالإضافة إلى اللغة الأمازيغية، ولكن تستخدم اللغة الفرنسية أيضا على نطاق واسع وبالأخص في المجالات الثقافية والإعلامية، وذلك على خلفية الاستعمار الفرنسي للجزائر.

إقرأ أيضا:أين تقع مدينة صبنجة في تركيا

مناخ مدينة بئر العاتر

تقع المدينة ما بين التلال والصحراء وارتفاع يقارب 880م عن مستوى سطح البحر، وبهذا يسودها نوعان مناخيان، وهما: المناخ المتوسطي، والذي يسود المنطقة من شهر أيلول ولغاية شهر أيار، إذ يصحبه عادة تساقط للأمطار والثلوج على القمم الجبلية للمنطقة، والمناخ الصحراوي الذي يتميز بالرياح الجنوبية الحادة التي تعرف بالسيريكو، والجفاف ويمتد هذا المناخ من شهر أيار ولغاية شهر آب.

اقتصاد مدينة بئر العاتر

تعتبر مدينة بئر العاتر الممون الوحيد لمادة الفوسفات في الجزائر، وتمتلك أكبر مخزون من النفط في البلاد، كما يعول سكان المدينة على كونها عاصمة بلديات الجنوب بامتياز للرقي بالمدينة وتحقيق التنمية والتطوير المنشود، حيث إن منجم جبل العنق ينتج سنوياً ما يقارب 1.5 مليون طن، ويشغل وحده ما يقارب 1360 عاملاً،  ولكن أغلبه يوجه للتصدير، كما تستغل شركة سوميفوس المختصة في إنتاج الفوسفات 4 مرامل من الاحتياطي الضخم  لهذه المادة.

إقرأ أيضا:محافظة مسندم العمانية

السياحة في بئر العاتر

يمكن أن تُعد المدينة قبلة للسياح من مختلف أنحاء العالم، حيث تضم العديد من المعالم الأثرية  بالنظر إلى تعاقب الحضارات عليها على مر العصور، ومن أبرزها الحضارة الرومانية، ولكن يحول دون ذلك الإهمال الذي تعاني منه المنطقة سياحياً لا سيما من قبل وكالات السياحة لعدم وجود ترويج ومن قبل الدوائر السياحية المسؤولة وعدم الاهتمام بها إلا مؤخراً وذلك بعد أن تم نهب العديد من مكوناتها، خاصةً أن عراقة تاريخ المدينة والمعالم الأثرية الموجودة بها تعد بطاقة تعريف بماضي هذه المدينة الجزائرية العريقة.

السابق
مدينة عنه القديمه
التالي
أين يوجد وادي الحصى والجندل