تونس

مدينة تونس السياحية

مدينة تونس السياحية

مدينة تونس

تعتبر مدينة تونس العاصمة السياسية لدولة تونس، وتقع على الساحل في الشمال الأفريقي، وتأتي ما بين الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط والحوض الغربي، وتعتبر بيئتها ساحلية بسبب قربها من بحيرة تونس التي تقع عند خليج تونس، ويقع قريب منها ميناء حلق الوادي الذي يبعد 10كم إلى الشمال الشرقي، وتعرف المدينة بخصوبة تربتها التي ساعدت على تطور الزراعة التي أصبحت المورد الرئيسي للدخل، ويعتبر الزيتون والحبوب من أشهر وأهم المحاصيل، وتعتبر السياحة من أهم مصادر الدخل في المدينة بسبب مناخها وجمال طبيعتها وقربها من البحر، ويوجد فيها العديد من الصناعات ومن أشهرها: الملابس، والصناعات الكيميائية والمعدنية، كما تعتبر من أكثر المدين من حيث تعداد السكان، إذ يقطنها ما يتجاوز مليون وستة وخمسون الف نسمة.

السياحة في مدينة تونس

تعد مدينة تونس من الوجهات السياحية المميزة ذات إطلالة بحرية وتعتبر من الأماكن البعيدة عن صخب المدينة، وتوجد فيها العديد من المنتجعات الساحلية يمكن من خلالها الاستمتاع في أشعة الشمس، وتتميز بوجود رحلات جوية بشكل دائم من جميع الدول، وتتميز بتعدد الوجهات السياحية في المدينة من حيث وجود الآثار والعمارة العربية والأسواق، بالإضافة لوجود صناعات متحف منزلية تعطي طابع التراث العربي القديم، كما تحتوي المدينة القديمة على عدد كبير من القطعة الأثرية وتمتد الاراضي القديمة على مساحة كبيرة من المدينة، ويضيف لجمالها الطابع الإسلامي من حيث شكل المساجد والأسواق والقصور الإسلامية. 

إقرأ أيضا:مدينة الشطرة في محافظة ذي قار

أهم المواقع السياحية في تونس

سيدي بوسعيد

تبعد سيدي بورسعيد نصف ساعة بالقطار، وتتميز المدينة بجمال مبانيها التي تأتي في اللون الأبيض أو الأزرق، كما تعد شبيهة بجزيرة سانتوريني في اليونان، ويطلق عليها اسم مدينة التلال، وتشتهر المدينة بانتشار القطط في شوارع المدينة، وتطل المدينة على قمة جرف يطل على البحر الأبيض المتوسط، وتتميز المدينة بشوارعها الضيقة المرصوفة والمقاهي التي تجذب السياح الذين يرغبون في الاستمتاع في هدوء المدينة وجمالها. كما يمكن استكشاف الآثار الرومانية القريبة من مدينة قرطاج، إذ تعد المدينة واحدة من المدن الرومانية وتحتوي على حمامات الأنطونية الأثرية، وتم اختيارها كأحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.

القيروان

تعتبر مدينة القيروان من المدن ذات أهمية اسلامية، إذ كانت قاعدة انطلاق الحملات الإسلامية لبلاد المغرب العربي وأفريقيا، بالإضافة لإسبانيا، وتبعد مدينة القيروان 160كم عن العاصمة التونسية، وما يميزها مسجد القيروان الذي يعتبر أول مسجد تم بناؤه في المغرب العربي، إذ قام عقبة بن نافع ببناء المسجد في عام 650م، كما تضم المدينة العديد من المقامات الإسلامية ومنها: مقام الصحابي أبي زمعة، مقام سيدي عمر العبادة ومقام سيدي عبيد الغرياني، وتم بناء متحف الوطني الخاص في الفنون الإسلامية في برقادة، ويحتوي سور المدينة على مجموعة من الأبواب التاريخية، ويوجد عدة أسواق في المدينة ومنها: سوق الجرابة، والبلاغجية، والنحاسين. 

إقرأ أيضا:محافظة المهرة

قصر الجم

تعتبر مدينة الجم من المدن الساحلية، وتتميز بوجود مدرج الجم الذي كان يطلق عليه اسم الكولوسيوم، وكان يستخدم في استعراضات التي تقام بين المصارعين والحيوانات المتوحشة مثل الأسود، وكان يحضر هذا المباريات علية القوم من النبلاء والأعيان، وتم اعتماده من قبل اليونسكو كموقع تراث عالمي، كما يقام فيها مهرجانات وحفلات عالمية بشكل دائم. 

إقرأ أيضا:الطقس في ميسان

مدينة الحمامات

تقع مدينة الحمامات على بعد 65كم من العاصمة، وتتميز المدينة بوجود المنتجعات السياحية والفنادق العالمية، وتعتبر المدينة واحدة من أهم الوجهات السياحية، وتتميز المدينة أيضاً بوجود معالم سياحية أهمها: فيلا سيباستيان، وشاطئ الحمامات، وحصن القصبة، والمدينة القديمة، وقرطاج لاند ومواقع الآثار الرومانية.

أمجد حسن 25 سنة، انهى متطلب الدراسة ثانوية العامة عام 2013، وأتم دراسة نظم المعلومات الإدارية من جامعة اليرموك، قضى وقته خلالها ما بين المعرفة الأكاديمية وتطوير المهارات الحياتية، والكتابة والتحديث في المواضيع التي تهم الطلاب داخل مجتمع الكلية والجامعة، هوايته القراءة، والكتابة، ومشاهدة الأفلام، يعمل في كتابة المحتوى لدى السوق المفتوح، كأول تجربة فعلية للكتابة، كما يعمل في مجال مراقبة جودة محتوى حالياً.

السابق
مدينة سمارة المغربية
التالي
نصائح عند شراء شقة تمليك السعودية