العراق

مدينة زاخو في العراق

مدينة زاخو في العراق

مدينة زاخو

تعد مدينة زاخو مركز قضاء زاخو الذي يقع في محافظة دهوك في العراق بالقرب من الحدود الشمالية التركية. تقع مدينة زاخو جنوب غرب سهل السندي؛ الذي يشتهر بخصوبته والإنتاج الزراعي الكبير في مختلف فصول السنة، تبعد مدينة زاخو حوالي 25 كم عن الحدود العراقية السورية و10 كيلومترات عن الحدود التركية، كما تبعد مسافة 114 كيلومتر عن مدينة الموصل.  

سكان مدينة زاخو

بلغ عدد سكان مدينة زاخو وفق احصائيات عام 2015 حوالي 185.700 نسمة؛ اشتهرت المدينة سابقاً بأنها مركزاً لليهود الناطقين بالآرامية، إلا إنه في الوقت الحالي يعيش فيها خليط من الأكراد المسلمين الذين يشكّلون غالبية سكان المدينة بالإضافة إلى بعض المسيحيين الذين ينقسمون إلى سريان، وإرثوذكس، وكلدان كاثوليك، والبعض من الأرمن والأكراد اليزيديين.

تاريخ مدينة زاخو

يعتبر أول حدث تاريخي مهم في هذه المدينة هو ما يُسمى رجعة العشرة آلاف؛ حيث أنه تمّ فيه تراجع عشرة آلاف يوناني مرّوا عبر بوابة زاخو، كما تمّ توسيع المدينة جنوباً إلى محلة الحسينية الحالية وسميت بـ حسنية الخابور.

في عام 1041م قامت قبائل الغز التركية بتدمير حسنية الخابور؛ إلا أنه تم إعادة بناؤها في الجزيرة الوسطية والتي تعد نواة المدينة في الوقت الحالي. بعد ذلك؛ أصبحت مدينة زاخو إمارة مستقلة تحمل إسم إمارة سنديا، ولكن وبعد أن ضعفت إمارتها تمكّن في عام 1470م أمراء بادينان من ضم الإمارة إلى إمارتهم، ومن ثم خضعت المدينة لسيطرة العثمانيين، أما في عام 1918 فقد تمّ إنهاء السيطرة العثمانية على المدينة من قبل القوات البريطانية؛ بعد ذلك تمّ إلحاق المدينة بالمملكة العراقية.

أحياء مدينة زاخو

تضم مدينة زاخو 71 حياً معترف به؛ منها: آراس، وحمرين، وزاويته، تل كبر، وبارزان، وآزاد، وفرات، ونصارى، والشهداء، وصلاح الدين.

أهم المعالم السياحية في المدينة

كهف بهيري

يقع كهف بهيري على بُعد 45 كم شرق زاخو و5 كم عن مصيف شرانش؛ يُعد هذا الكهف واسعاً من الداخل بالإضافة لوجود ينبوع ماء يتدفق في أعماقه، أما بمحاذاة هذا الكهف فهناك العديد من المتنزهات التي تعتبر مركزاً هاماً لقدوم السياح في فصل الصيف؛ ومن هذه المتنزهات: قسروك ودشتانخي.

منتجع كشكان

يقع منتجع كشكان على بُعد 30 كم من وسط المدينة بالقرب من الحدود التركية؛ حيث يعتبر هذا المنتجع أحد أجمل المنتجعات في مدينة زاخو؛ إذ يحتوي على العديد من المناظر الجميلة والوديان الخضراء بالإضافة إلى الينابيع وأشجار الجوز، ومن المتوقع أن يتم تشييد بعض الفنادق والمطاعم فيه، كما تكون درجة الحرارة فيه حوالي 25 درجة مئوية في الصيف.

جسر دلال

يعتبر جسر دلال من أبرز المعالم الأثرية في المدينة؛ حيث شهد هذا الجسر عبر التاريخ عبور القوافل التجارية وأفواج مبشرين، بالإضافة إلى إنه كان صلة وصل بين الأحبة. يتألف الجسر من خمسة قناطر على جانبيه وقنطرة واسعة وعالية في وسطه، كما تمّ تشييد جدرانه من أحجار الكلس المنحوتة والمرصوفة بجانب بعضها البعض.

اختلفت الأقاويل حول أمر تشييد هذا الجسر؛ فهناك من يقول أنه يوناني وأمر بتشييده سلوقس؛ أحد قواد الإسكندر المقدوني، وهناك من يقول بأنه روماني؛ حيث جاء هذا الإختلاف بسبب أن هذا الجسر لا يحمل أية نقوش أو تماثيل تدل على تاريخ بنائه.

نبذة عن قضاء زاخو

يعد قضاء زاخو أحد أهم أقضية محافظة دهوك في العراق؛ حيث أنه يقع في جنوب غرب سهل السندي. ويشتهر هذا  القضاء بخصوبة أراضيه ووفرة المياه فيه، بالإضافة إلى زراعة أشجار الرمان والجوز.

كما يشكّل قضاء زاخو المصدر الرئيسي في خياطة الملابس الكردية؛ على الرغم من أن انتاج مثل هذه الملابس أصبح قليلا بسبب عدم وجود المواد الأساسية لها إلا إنها ما زالت قائمة فيه.

السابق
مدينة رانية في محافظة السليمانية
التالي
مدينة دربندخان في محافظة السليمانية