اقرأ » مدينة سنوني في محافظة نينوى
العراق دول ومعالم

مدينة سنوني في محافظة نينوى

مدينة سنوني في محافظة نينوى

مدينة سنوني

تقع مدينة سنوني في منطقة سنجار-شمال جبل سنجار- في محافظة نينوى شمال العراق،  ويسكنها اليزيديون بشكل خاص إضافة للبدو العرب، مساحة مدينة سنوني 320كم²، وارتفاعها 500م،عدد السّكان 110٫000 نسمة “حسب تعداد 2014،

موقع مدينة سنوني

الإحداثيات هي 36° 27′ 27″ N, 41° 42′ 22″ E، أصبحت سنوني مركزاً لناحية الشمال -غرب محافظة نينوى- في مطلع الستينيات من القرن الماضي، وتتبعها عِدَّة قُرى أهمّها: حطين، والتأميم، واليرموك، والقادسية، والأندلس، والعروبة، وحردان وكرشبك، وبارا.

مناخ مدينة سنوني

متوسط درجة الحرارة السنوي هو 11.2 درجة،  المناخ بارد و معتدل ومتوسط هطول الأمطار هو 723ملم و أكثر الشهور جفافًا هو يوليو/تموز بِمقدارهطول 2ملم في حين أنّ أكبر كمية لهطول الأمطار هي في مارس/آذار، بمعدل 124ملم، ويُعتبر شهر يوليو/تموز أكثر الشهور دفئًا خلال العام مع متوسط درجة الحرارة 24.9 درجة مئوية، أمّا أبرد الشّهور فهو يناير/كانون الثاني حيث يكون متوسط درجة الحرارة  -3.3 درجة مئوية.

الوضع الحالي لمدينة سنوني

بسبب وقوعها في منطقة نزاع تعرَّضت منطقة ناحية الشمال-سنوني  لتدمير هائل في المُنشآت والمنازل، إضافة لانقطاع خدمات الماء والكهرباء والوقود، ممّا أدّى لِنزوح السّكان إلى مناطق أُخرى في العراق مثل محافظة دهوك بإقليم كردستان العراق، وعلى الرّغم من أنّ الحكومة العراقيّة استعادت المنطقة  إلّا أنّ عدداً قليلاً من السُّكان عادوا إليها بسبب حالة الاحتقان الطائفي وسوء الخدمات حيثُ تحتاج المنطقة لِجهود كبيرة لإعادة الإعمار، ومن المُشكلات التي تُواجهها الحكومة عدم أهليَّة المدارس لاستقبال الطلبة بسبب تعرّضها للتدمير أو التخريب، كما أنَّ خدمات المُستشفى الوحيد في المنطقة مُتواضعة، مؤخَّراً بدأت مدينة سنوني بالتعافي حيثُ نَشطت جُهود المُنظّمات الدوليَّة لِمُساعدة الحكومة العراقيَّة لإعادة تأهيل المنطقة ودعم العائدين إليها، وتُعتبر منظمة الصحة العالمية من المُنظّمات التي تُساعد في توفير فُرص الرعاية الصحيَّة للسّكان من خلال المُنشآت الصحيَّة التابعة لها، وقد شهدت سنوني نشاطاً على الصعيد الثَّقافي وتم ّافتتاح مشروع الملتقى الثقافي بِحضور شعراء وفنانين وممثلي منظمات المجتمع المدني إضافةً لِأهالي ناحية سنوني.

محافظة نينوى

إحدى محافظات شمال العراق تقع فيها مدينة نينوى الآشورية القديمة التي كانت جزءًا لا يتجزأ من آشور من القرن 25 قبل الميلاد إلى القرن السابع الميلادي، وهي منطقة متنوعة عرقيًا ودينيًا وثقافيًا يقطُنُها عداد كبيرة من العرب والتركمان والآشوريين والأكراد واليزيديين وهناك أعداد من الأرمن والقوليين والمنديين والشبك.

تحُدُّها محافظة دهوك من الشمال ومحافظة أربيل من الشرق ومحافظة صلاح الدين من الجنوب الشرقي ومحافظة الأنبار من الجنوب، كما أن لها حدود مع سوريا في الغرب مع محافظة الحسكة وفي الجنوب مع محافظة دير الزور.

تضم محافظة نينوى 30 مقاطعة، وتبلغ مساحتها 37323 كم مربع، ويُقدَّر عدد سكانها بحوالي 2443000 شخص حسب إحصائيات 2003م، عاصمتها هي الموصل التي تقع على نهر دجلة وتلعفر هي ثاني أكبر مدينة فيها.

مقاطعات محافظة نينوى

  • سنجار:  يوجد في المقاطعة منطقتان فرعيتان، الشمال والقيروان،وهي واحدة من اثنين من المراكز السكانية الرئيسية لليزيديين، والمركز الآخر هو حي شيخان.
  • البعاج: مركزها الإداري هو مدينة البعاج، وتشمل قرية الصقر والجغيفي.
  • الحَضر: هي قرية ومركز حي الحضر في محافظة نينوى في العراق، تقلص عدد سكانها والقرى المجاورة بشكل كبير بحلول عام 2012 بسبب إزالة الغابات.
  • الموصل: مركزها الإداري هو مدينة الموصل، وتشمل  القيارة، الشورى، حمام العليل، المحلة، وحميدات.
  • تلعفر: مركزها الإداري هو مدينة تلعف،والمدن الأخرى فيها ربيعة وزمر والعياضية. سكانها خليط من التركمان والعرب.
  • تل كيف: ذات أغلبية آشورية / كلدانية ويزيدية مع أقليّة من العرب.
  • الحمدانية: تقع إلى الشمال الشرقي من محافظة نينوى
  • الشيخان: يحدها منطقتي العمادية ودهوك في محافظة دهوك من الشمال، ومنطقة عقره من الشرق، ومنطقة الحمدانية من الجنوب، ومنطقة تل الكيف من الغرب.