العراق

مدينة ينكجة في محافظة صلاح الدين

مدينة ينكجة في محافظة صلاح الدين

مدينة ينكجة

مدينة ينكجة هي مدينة عراقية تتبع لقضاء طوزخورماتو الواقع في محافظة صلاح الدين، يعود تاريخ تأسيس المنطقة إلى ما يزيد عن القرن الميلادي وتحديداً في عام 1915م، وتعتبر في مستواها الإداري ناحية. وكانت مكونة من ثلاث قرى ايام الدولة العثمانية هي قرى  بابلان وينكجة وبصاص، ثم جمعت هذه القرى لتكون ناحية ينكجة ويطلق عليها أحياناً اسم بابلان.

جغرافيا مدينة ينكجة

تبلغ مساحة المدينة حوالي 820 كيلومتراً مربعاً، وتتبع لقضاء طوزخورماتو الذي يبعد عنها مسافة 5.5 كيلومتر شرقاً وهو أقرب منطقة مأهولة بالسكان لمدينة ينكجة، وتقع مدينة ينكجة على الطريق الرئيسي الواصل بين قضاء طوزخورماتو و مدينة تكريت، حيث تبعد عن مدينة تكريت قلب محافظة صلاح الدين مسافة 93 كيلومتراً عبر هذا الطريق الرئيسي المسمى بمسار 55، وتقع العاصمة بغداد إلى الجنوب من مدينة ينكجة وتبعد عنها 200 كيلومتر، وتقع أيضاً جنوب شرقيّ  مدينة كركوك وتبعد عنها 80 كيلومتراً عبر الطريق الرئيسي الذي يربطها بقضاء طوزخورماتو، يبلغ أعلى ارتفاع في المنطقة عن سطح البحر 115 متراً.

سكان مدينة ينكجة

بلغ عدد سكان مدينة ينكجة 25 ألف نسمة ضمن إحصائيات عام 2014، معظمهم من القومية التركمانية من الطائفة السنية، وفي المدينة كان أقلية من الطائفة الشيعية يتعايشون جنباً إلى جنب مع السكان من الطائفة السنية ويجتمع كلهم باللغة، حيث يتكلم جميع السكان اللغة التركمانية نظراً لقوميتهم التركمانية.

إقرأ أيضا:ناحية بني هاشم

قديماً اعتمد السكان في معيشتهم على الزراعة والثروة الحيوانية، وذلك قبل حدوث المعارك بدخول الاحتلال الأمريكي وما تبعها من نزاعات داخلية، تعرض السكان على إثرها للقتل والتهجير والاعتقال وتعرضت ممتلكاتهم للنهب والتخريب، ونزح معظم سكان المدينة إلى ما جاورها من الأقضية والمدن مثل قضاء طوزخورماتو ومدينة كركوك، والمدينة حالياً خالية تماماً من السكان ويوجد فيها بعض الفصائل العسكرية التي تسيطر عليها، وكان من أبرز الأحداث بعد غزو العراق مشاركة أبناء المدينة في انتفاضة العشائر عام 2012م.

معالم ومدارس المدينة

تعد المساجد والجوامع القديمة من أبرز المعالم الموجودة في مدينة ينكجة، ومنها جامع صلاح الدين وجامع الرشيد وجامع الأقصى وجامع ينكجة القديم والذي يرجع تاريخ بنائه إلى خمسينيات القرن العشرين، وفي عام 2008 عمل سكان المدينة على تجديده وإعادة ترميمه دون تلقي أي دعم حكومي وإنما اقتصر الأمر على جهود السكان وتمويلهم لمشروع التجديد. بالإضافة إلى جامع وحسينية النور الذي يتبع للطائفة الشيعية.

تضم المدينة عدداً من المدارس التي تقدم الخدمات التعليمية من رياض الأطفال إلى الدراسة الثانوية، ومنها روضة إبك ومدارس العروبة ومدرسة أبو فراس الحمداني الثانوية ومدرسة التعليم ومدرسة مصعب بن عمير، ومن الخدمات الترفيهية في المنطقة يوجد ملعب الشهيد علي هاشم مختار أوغلو.     

إقرأ أيضا:مساجد غير تقليدية حول العالم

مناخ مدينة ينكجة

تعد هذه المدينة ذات مناخ معتدل رغم كونها تقع في محيط صحراوي جاف، ويبلغ أعلى معدل لدرجات الحرارة في فصل الصيف وتحديداُ في شهريّ تموز وآب قرابة 35 درجة مئوية، ويبلغ أقل معدل لدرجات الحرارة في فصل الشتاء وتحديداً في شهر كانون الثاني قرابة 9.5 درجة مئوية ما يدل على شتاء غير شديد البرودة وصيف معتدل الحرارة، ويبلغ متوسط درجات الحرارة على مدار العام 25.4 درجة مئوية، ويبلغ متوسط كميات هطول الأمطار في كل من الشهور الجافة و الشهور الممطرة قرابة 59 مم.

السابق
ناحية الزاب في محافظة كركوك
التالي
ناحية البصية في محافظة المثنى