اقرأ » مريدي لبيع السيارات
منوعات

مريدي لبيع السيارات

مريدي لبيع السيارات

سوق مريدي بغداد 

يعتبر سوق مريدي بغداد من أهم وأشهر الأسواق الشعبية في دولة العراق، والذي يضم العديد من المنتجات والسلع المتنوعة، وأغلبها من القديمة والمستعملة، والبعض الأخر من المحظورات والمسروق، ويغطي السوق مساحة واسعة والتي تصل إلى ما يقارب الثلاث قطاعات من قطاعات المدينة البالغ عددها 80 قطاعاً، ويصل طوله إلى 1500م تقريباً، وعرضه 100م، ويتميز السوق بعدم احتوائه على محلات أو دكاكين، إنما تعرض البضاعة على مساحات من الأرض، أو على العربات المتحركة والتي تمثل مخزن ومعرض للبضاعة، ذلك حتى يسهل تحريكها من مكان إلى أخر، كما يوجد في السوق العديد من الأماكن الخفية التي يتم عرض المنتجات غير القانونية، والتي لا يصل لها إلا الزبائن القدامى للسوق، أو من خلال التعرف على السماسرة والتجار المختصة في هذا النوع من البضائع، ويتميز السوق بالأسعار القليلة، ويرجع السبب في ذلك الأمر، إلى أن التجار غير ملزمين بأي التزامات مالية، لا من حيث إيجارات المحلات، أو الضرائب، أو تكاليف استيراد البضائع.

موقع سوق مريدي بغداد 

يقع سوق مريدي في العاصمة العراقية بغداد، ويقع بالتحديد في منطقة الثورة التي أُطلق عليها مؤخراً مدينة الصدر، كما أنّ موقعه بين منطقة الأكراد، ومنطقة الجوادر، ويقطع شارع الجوادر الرئيسي، الأمر الذي يشكل ازدحاماً مرورياً كبيراً، وحاولت الحكومة العراقية العديد من المرات العمل على إزالة السوق، ولكن جميع المحاولات فشلت، حيث إنه يتمتع بشعبية كبيرة، وهو مستمر في التوسع لغاية الوقت الحالي. 

تسمية سوق مريدي بغداد 

جاءت فكرة إنشاء السوق عام 1972، ويرجع السبب في إطلاق هذا الاسم عليه تبعاً لاسم الحاج الذي قام بفتح أول محل في السوق وهو الحاج مريدي اللامي. 

اقرأ أيضاً  موقع مريدي

سوق مريدي الإلكتروني 

تبعاً للثورة التكنولوجية التي شهدها العالم في الفترة الأخيرة، وتبعاً للشعبية التي يملكها سوق مريدي الواقعي، تم العمل على إنشاء سوق إلكتروني يحمل العلامة التجارية مريدي دوت كوم للدعاية والإعلان، ويحتوي السوق الإلكتروني على نفس البضائع الموجودة في السوق الواقعي، وبنفس الأسعار، والسبب من الإنشاء التسهيل على البائعين، والزوار، والعمل على التقليل من الأزمات المرورية المتسبب فيها السوق، وكذلك فتح المجال أمام الشاري للاختيار الأفضل دون ضغوطات البائعين. 

سوق مريدي لبيع السيارات

يضم سوق مريدي بغداد قسم خاص لبيع السيارات والمركبات، ويحتوي على معظم العلامات التجارية، كما أنّ الخيارات المتوفرة في السوق سواء الواقعي أو الإلكتروني هي من السيارات المستعملة والقديمة، وما يميز السوق الواقعي هو أنّه يضم مجموعة من الخيارات غير القانونية، أو المسروقة أو التي أُدخلت للعراق بصورة غير نظامية ، والتي يمكن وصول الزوار لها في حال تم الوصول للتجار والسماسرة المسؤولين عن هذا النوع من التداول، وتقع أغلبها في مناطق مخفية عن الأنظار حتى تسهل عملية التداول دون الملاحقات القانونية، كما يتوفر في السوق قطع غيار السيارات المخصصة لكافة الأنواع، وتتميز بأنّ سعرها في سوق مريدي بغداد أقل من أسعار السيارات أو اكسسواراتها في الأسواق الأخرى في العراق، ويلجأ له الكثير من المواطنين العراقيين لكون الأسعار تناسب الأوضاع الاقتصادية السائدة في المنطقة، ويجب قبل شراء السيارة فحصها جيداً، والتأكد من خلوها من الأعطال سواء تلك الواضحة أو التي لا يمكن الكشف عنها إلا عند تجربة السيارة، حيث إن البائع في سوق مريدي غير مسؤول عن أي عطل في السيارات، ولا يوجد أية ضمانات للشراء. 

أما عن الشراء على سوق مريدي الإلكتروني فهو يتيح أمام الشاري الخيارات الأوسع في البحث عن طلبه، والفرصة الأكبر للاختيار بدقة أعلى، كما أنه غير معرض لأي من الضغوطات التي من الممكن أن يتعرض لها عند مقابلة أكثر من بائع في نفس اللحظة في السوق الواقعي. 

اقرأ أيضاً  موقع Mredy للسيارات